الأخــبــــــار
  1. حماس تحتفل بانطلاقتها وسط قطاع غزة
  2. مستوطنون يهاجمون سيارات المواطنين على التفافي"بورين يتسهار" جنوب نابلس
  3. الاحتلال يضع بوابات حديدية على المدخل الشرقي لخربة الحديدية بالأغوار
  4. الطقس: اجواء غائمة جزئياً وباردة نسبياً
  5. برلماني أردني يدعو لإلغاء اتفاقية الغاز مع إسرائيل
  6. البحرية التركية تطرد سفينة إسرائيلية من قبرص
  7. اعتقالات في القدس طالت نشطاءً بينهم أمين سر حركة فتح
  8. اضاءة شجرة الميلاد في نابلس
  9. اللحام: صمت إسرائيلي مقلق حيال الرد على مشاركة القدس بالانتخابات
  10. الاحتلال يعتقل شابا قرب حاجز الجلمة
  11. بمشاركة فلسطين: انطلاق أعمال منتدى شباب العالم في شرم الشيخ
  12. ليلة بيروتية "ملتهبة".. 25 مصابا باشتباكات الاحتجاجات
  13. اشتية وأبو سيف يطلقان "مؤتمر فلسطين الكنعانية"
  14. اشتية يدعو للضغط على الاحتلال لعقد الانتخابات بالقدس
  15. الطقس: ارتفاع درجات الحرارة
  16. حماس: تجديد التفويض للاونروا سيحسن اوضاع اللاجئين
  17. انتخابات الليكود: نتنياهو وساعر يتنافسان بشدة للحصول على دعم اردان
  18. استطلاعات الرأي: ليبرمان سيبقى "بيضة القبان"
  19. مستوطنون يرشقون مركبات المواطنين جنوب غرب بيت لحم
  20. نصر الله: أميركا وإسرائيل تحاولان استغلال تظاهرات لبنان

قلق من إمكانية تدهور الأوضاع الصحية للأسرى المحررين المضربين

نشر بتاريخ: 18/11/2019 ( آخر تحديث: 21/11/2019 الساعة: 08:31 )
رام الله- معا- نظم أعضاء مجلس منظمات حقوق الإنسان الفلسطينية والهيئة المستقلة لحقوق الإنسان ولجان العمل الصحي يوم أمس الأول السبت، زيارة تضامنية مع الأسرى المحررين المقطوعة رواتبهم من قبل وزارة المالية منذ العام 2013، والمعتصمين على دوار الشهيد ياسر عرفات.

وكان الأسرى المحررين المقطوعة رواتبهم وعددهم 37 شخصاً، قد دخلوا في إضراب عن الطعام منذ أكثر من عشرين يوماً، فيما أعلن 6 منهم إضراباً مفتوحاً عن المياه منذ يوم الخميس 14/11/2019، وقد أجرى فريق لجان العمل الصحي الفحوصات الطبية اللازمة للمضربين عن الطعام والمياه للاطمئنان على وضعهم الصحي.

وأعرب مجلس المنظمات والهيئة المستقلة ولجان العمل الصحي عن خشيتهم من إمكانية تدهور الأوضاع الصحية للأسرى المحررين المضربين عن الطعام بشكل خطير.
وطالبوا الحكومة الفلسطينية باتخاذ الإجراء السريع من أجل إعادة صرف رواتبهم بانتظام التزاماً بتنفيذ قانون الأسرى والمحررين رقم 19 لسنة 2004.

وأكدوا على أن إجراء قطع رواتب مجموعة من الأسرى المحررين خلافاً للقانون يشكل جريمة تمييز خلافاً للمادة 9 من القانون الأساسي الفلسطيني والتي أكدت على أن: "الفلسطينيون أمام القانون والقضاء سواء، لا تمييز بينهم بسبب العرق أو الجنس أو اللون أو الدين أو الرأي السياسي أو الإعاقة.

كما طالبوا وزارة الصحة الفلسطينية بتوفير الرعاية الصحية الميدانية للمضربين عن الطعام ووضعهم تحت الرقابة الصحية بشكل حثيث تحسباً لأي انتكاسة صحية لأي منهم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018