الأخــبــــــار
  1. اشتباكات تهز بيروت لليلة ثانية وقوات الأمن تطلق الغاز المسيل للدموع
  2. اضاءة شجرة الميلاد في بيت جالا
  3. الرئيس الجزائري الجديد يؤدي اليمين الدستورية الأسبوع المقبل
  4. السيسي: الموقف المصري ثابت من القضية الفلسطينية
  5. رئيس وزراء قطر الأسبق: قريبا ستطلق صفقة القرن
  6. البرازيل تفتتح مكتبا تجاريا لها في القدس
  7. "الوقائي" يحبط ادخال مخدرات إلى طوباس
  8. ارتفاع على درجات الحرارة حتى منتصف الأسبوع القادم
  9. إستطلاع يظهر تقدم غانتس على نتنياهو
  10. الاحتلال يشن حملة اعتقالات بالضفة
  11. حماس تحتفل بانطلاقتها وسط قطاع غزة
  12. مستوطنون يهاجمون سيارات المواطنين على التفافي"بورين يتسهار" جنوب نابلس
  13. الاحتلال يضع بوابات حديدية على المدخل الشرقي لخربة الحديدية بالأغوار
  14. الطقس: اجواء غائمة جزئياً وباردة نسبياً
  15. برلماني أردني يدعو لإلغاء اتفاقية الغاز مع إسرائيل
  16. البحرية التركية تطرد سفينة إسرائيلية من قبرص
  17. اعتقالات في القدس طالت نشطاءً بينهم أمين سر حركة فتح
  18. اضاءة شجرة الميلاد في نابلس
  19. اللحام: صمت إسرائيلي مقلق حيال الرد على مشاركة القدس بالانتخابات
  20. الاحتلال يعتقل شابا قرب حاجز الجلمة

في الدقيقة 90: قناة سرية بين غانتس ونتنياهو

نشر بتاريخ: 19/11/2019 ( آخر تحديث: 20/11/2019 الساعة: 08:03 )
بيت لحم-معا- قبل يوم من نهاية مهلة التفويض لبني غانتس، كشفت صحيفة "إسرائيل اليوم" أن الليكود وتحالف "ازرق ابيض" يجريان محادثات سرية لتشكيل حكومة وحدة. ونقلت الصحيفة عن مصدر سياسي انه تم إحراز بعض التقدم بينهما لكن ومع ذلك ، فان بعض الشكوك المتبادلة لا تزال قائمة ومرتفعة ومن السابق لأوانه القول ما إذا كانت الاتصالات ستنضج أم لا".

في ذات الموضوع التقى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو صباح اليوم الثلاثاء بأفيغدور ليبرمان وقال الجانبان إن "الاجتماع كان جيدًا وسيواصل الطرفان جهودهما لتشكيل حكومة وحدة". لكن كافة المؤشرات تشير إلى أن هذا الاجتماع جاء بهدف مواصلة المحادثات حول تشكيل حكومة يمينية برئاسة نتنياهو.

وكشفت الصحيفة امس ان تحالف غانتس يحاول استقطاب عضوين منشقين عن حزب الليكود وبالتالي يحصلان على أغلبية لحكومة أقلية دون دعم أعضاء الكنيست العرب.

يشار إلى أن مهلة التفويض بتشكيل حكومة التي حصل عليها غانتس، ستنتهي غدا، الأربعاء. وفشل غانتس حتى الآن في تشكيل حكومة، بسبب ضعف معسكر الوسط – يسار، الذي لا يتعدى عدد أعضائه في الكنيست 44 عضوا.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018