الأخــبــــــار
  1. إصابة شاب بالرصاص الحي خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة تقوع ببيت لحم
  2. إصابات بحادث سير على مفرق قرية تعنك غرب جنين
  3. مرسوم رئاسي بتعيين يسرى السويطي نائبا لمحافظ محافظة أريحا والاغوار
  4. "التنمية الاجتماعية": أية اجراءات تقوم بها حماس بغزة لا تعنينا
  5. العاهل المغربي يخصص منحة مالية لترميم بعض الفضاءات في الاقصى
  6. يواصل إضرابه لليوم الـ23- تردي الوضع الصحي للأسير خالد فراج من الدهيشة
  7. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب مراكب الصيادين ببحر خانيونس وبحر الشمال
  8. للمرة الثانية- الاحتلال يهدم خيمة في سوسيا
  9. العثور على جثة غريق داخل البحر شمال مدينة غزة
  10. الاحتلال يطلق النار على المزارعين شرق خان يونس جنوب القطاع
  11. مصرع مواطنة في حادث سير في خربة الدير ببلدة تقوع جنوبي شرق بيت لحم
  12. الاحتلال يهدم ثلاث غرف زراعية جنوب بيت لحم
  13. حالة الطقس: أجواء باردة وفرصة مهيأة لسقوط أمطار حتى السبت
  14. وفد اسرائيلي يشارك في مؤتمر بالبحرين
  15. روسيا تنفي العثور على عميل الموساد إيلي كوهين
  16. سفير اسرائيل: لن نضم أراضي بالضفة قبل إعلان "صفقة القرن"
  17. "بتسيلم": جيش الاحتلال قتل 4 فلسطينيين دون أيّ مبرّر
  18. ترامب يصدر تعليمات لتطبيق الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان
  19. الرئيس الإسرائيلي يكلف نتنياهو بتشكيل الحكومة
  20. مستشار ترامب: إعلان "صفقة القرن" بعد رمضان

الرئيس: سنضرب بيد من حديد كل من يحاول العبث بأمن الوطن والمواطن

نشر بتاريخ: 03/05/2012 ( آخر تحديث: 04/05/2012 الساعة: 00:15 )
رام الله - معا - ترأس الرئيس محمود عباس القائد الأعلى لقوى الأمن الفلسطينية، مساء اليوم الخميس، اجتماعا لقادة الأجهزة العسكرية والأمنية، بحضور أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ووزير الداخلية سعيد أبو علي، واللواء إسماعيل جبر مساعد القائد الأعلى لقوى الأمن.

وقال الرئيس كما نشرت وكالة الانباء الرسمية وفا مساء اليوم الخميس، في مستهل الاجتماع :" سنضرب بيد من حديد على يد أولئك الذين يحاولون العبث بالأمن والأمان، سواء في مدينة جنين أو في كافة محافظات الوطن".

وأضاف الرئيس لن نسمح بأن يقوم أحد باستغلال أي ظرف مهما كان، للقيام بهذه الأعمال العبثية، وسنقوم بمعاقبة هؤلاء الخارجين عن القانون.

وأشار إلى أن اجتماعه بقادة الأجهزة الأمنية والعسكرية خصص لبحث الأحداث المؤسفة التي شهدتها محافظة جنين، وأدت إلى استشهاد المحافظ قدورة موسى.

وأكد الرئيس أن توفير الأمن والأمان للمواطن الفلسطيني هو من أهم أولويات السلطة الفلسطينية، لذلك لن نقبل أن يمس هذا الأمن والأمان إطلاقا.

وقال الرئيس : "لقد فقدنا أخا عزيزا وكريما ومناضلا كبيرا هو المحافظ قدورة موسى، الذي كان له بصمات واضحة في كافة المجالات التي عمل بها، وكان آخرها عمله كمحافظ لمحافظة جنين".

وأضاف: " نشهد للشهيد موسى، أنه من أنجح المحافظين، وذلك من خلال قيامه بأعمال في منتهى الأهمية من أجل توفير الأمن والأمان للمواطنين والتخفيف من معاناتهم".

وتابع الرئيس قائلا: " للأسف تلقينا نبأ استشهاده، الذي اقترن مع أحداث مؤسفة شهدتها محافظة جنين من إطلاق نار وما إلى ذلك، والتي أدت إلى وفاته، مع أنه لم يستشهد بإطلاق النار".

وأصدر الرئيس أوامره للأجهزة الأمنية بمضاعفة جهودها من أجل تطبيق سيادة القانون، وملاحقة الخارجين عنه، واجتثاث مظاهر الفلتان بصورة نهائية.

وقد تقرر اتخاذ عدد من التدابير العاجلة تنفيذا لقرارات الرئيس.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018