الأخــبــــــار
  1. المقدسيون يحتفلون وينتظرون قرار المرجعيات والقرار الرسمي لدخول الاقصى
  2. اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال عند مدخل بلدة الخضر الجنوبي
  3. نصر الله يوجه تحية للمقدسيين الذين هبوا للدفاع عن القدس
  4. دحلان يشارك نواب حماس في جلسة للتشريعي غدا عبر الفيديو لأول مرة
  5. الرئيس يتلقى اتصالا من ملك الاردن ويتفقان على توحيد الجهود حول الاقصى
  6. الاحتلال يحضر جرافات الى منطقة باب الاسباط بصحبة طواقم البلدية
  7. "العمل الوطني والإسلامي"تدعو لإقامة صلاة الجمعة بالشوارع واعلان النفير
  8. المرجعيات الدينية: الصلوات مستمرة على أبواب الأقصى وفي القدس
  9. تسليم التقرير- تغييرات وتجاوزات حول الاقصى والصلوات مستمرة بالشوارع
  10. د. صيدم: بدء التعاون السنغافوري- الفلسطيني في مجال التعليم المهني
  11. الحسيني: الرئيس يدعم صمود المقدسيين فالأقصى مركز الصراع
  12. هنية يوجه رسائل إلى قادة دول عربية وإسلامية
  13. الاحتلال يعتقل 29 مواطنا من الضفة
  14. فيتنام تؤيد الحقوق الوطنية المشروعة لفلسطين
  15. المحكمة الأوروبية العليا تحكم ببقاء حماس على لائحة الاتحاد للإرهاب
  16. الاحتلال ينصب حاجزا عسكريا على مدخل كفل حارس
  17. الاحتلال يعلن منزل أبو رجب في الخليل منطقة عسكرية مغلقة
  18. توغل محدود لآليات الاحتلال على أطراف بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة
  19. واشنطن: حزب الله يحضر لحرب ضد إسرائيل
  20. الإيزيدية العراقية الهاربة من "داعش" تصل إسرائيل

جماعات يهودية تؤدي شعائر تلمودية عند "رباط الكرد" بجوارالاقصى

نشر بتاريخ: 24/12/2012 ( آخر تحديث: 24/12/2012 الساعة: 08:53 )
الفدس- معا- قام العشرات من أفراد الجماعات اليهودية مساء أمس الأحد بأداء شعائر توراتية عند "رباط الكرد "بالجدار الغربي للمسجد الأقصى والمحاذي لباب الحديد أحد أبواب المسجد الأقصى بحراسة من قوات الاحتلال.

وكانت جماعات يهودية دعت إلى إقامة شعائر توراتية عند وقف "رباط الكرد" وهو جزء من الجدار الغربي للمسجد الأقصى وبالتحديد عند باب الحديد . وجاء في دعواتها أن هذه الشعائر بمناسبة صيام العاشر من الشهر العبري الجاري ، واستكمالا لمراسيم إشعال الشمعدان خلال عيد "الحانوكاه" الذي أحتفلوا به في الأسبوع الماضي أيضا عند "رباط الكرد".

وقالت هذه الجماعات ان اقامة هذه الشعائر على طول اليوم خاصة في الفترة الصباحية والمسائية هي جزء من النشاط لإعادة السيطرة الكاملة على "رباط الكرد" الذي يطلقون عليه مسمى " المبكى الصغير "،حيث يدّعون ان هذا الحائط بطول 25 مترا هو الأقرب إلى قدس الأقداس المزعوم وهو جزء من الهيكل المزعوم .

من جهته أكد رئيس مجلس الأوقاف الاسلامية الشيخ عبد العظيم سلهب أن حائط البراق ورباط الكرد جزء لا يتجزأ من الجدار الغربي للمسجد الأقصى المبارك ، وهو وقف إسلامي صحيح ، لا يجوز الاعتداء عليه أو المساس به " ،وقال الشيخ سلهب :" وهو جزء من العقارات المحاذية للمسجد ووقف إسلامي لا يجوز التفريط فيه ، وجزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى وعقيدة مليار ونصف مليار مسلم"،وأضاف " هو واجب ديني وعقدي على كل مسلم ومواطن من المنزرعين داخل المسجد الأقصى وحوله الذين يعيشون في رباط الكرد أن يمنعوا الاعتداء عليه ، وتفويت الفرص أمام الجماعات اليهودية".

من ناحيتها حذرت "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" من تزايد نشاطات اذرع الاحتلال للسيطرة على هذا الجزء من المسجد الأقصى ، في محاولة منها لربط هذا الجزء مع منطقة البراق وشبكة الأنفاق ، بهدف الاقتراب أكثر فأكثر إلى المسجد الأقصى كي تشكل هذه المواقع نقاط انطلاق لاقتحام المسجد الأقصى من أكثر من موقع ،وأكدت مؤسسة الأقصى أن "رباط الكرد" هو جزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى وهو حق خالص للمسلمين.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017