الأخــبــــــار
  1. ألمانيا تتوقع وصول 200 ألف مهاجر سنويا إلى البلاد
  2. القاء زجاجات حارقة على الشرطة الاسرائيلية بالقدس
  3. الطقس: جو غائم جزئيا والحرارة اعلى من معدلها بـ5 درجات
  4. انفجار قنبلة داخل مخيم عين الحلوة
  5. داعش يهاجم خطوط أنابيب الغاز وسط سوريا
  6. قتيل وجريحان في دهس سائق سيارة مارة بمدينة هايدلبرغ الألمانية
  7. فوز الفلسطيني يعقوب شاهين بلقب برنامج المسابقات الغنائية "ارب ايدول"
  8. الرئيس يصل سويسرا في زيارة رسمية
  9. الشرطة تتلف 93 مركبة غير قانونية في نابلس وأريحا
  10. ابو زياد: حل الدولتين المقبول ليس نفس الحل الذي تتوقعه إسرائيل
  11. الآلاف يحيون انطلاقة الجبهة الديمقراطية الـ48 بغزة
  12. الجبهة الديمقراطية تحيي الذكرى الـ48 لانطلاقتها برام الله
  13. إصابة 4 مواطنين في حادث سير بقلقيلية
  14. اصابتان باشتباكات مسلحة في مخيم عين الحلوة
  15. ماراثون فلسطين الدولي سيكون نهاية آذار ويشتمل على 4 سباقات
  16. الحمد الله: هيبة المؤسسة الأمنية من هيبة القانون
  17. الشعبية تجدد مطالبتها بتشكيل لجنة محايدة للتحقيق باغتيال النايف
  18. حماس تستنكر مقتل ثلاثة مواطنين في نفق على الحدود المصرية
  19. الاحتلال يغلق مدخل اوصرين جنوب نابلس بالسواتر الترابية
  20. الأورومتوسطي: إسرائيل تصعّد بإغلاق الأبواب في وجه المنظمات الدولية

الضميري: تصريحات حماس تؤجج الصراع الفلسطيني الداخلي

نشر بتاريخ: 14/08/2013 ( آخر تحديث: 14/08/2013 الساعة: 17:01 )
نابلس- معا - اكد اللواء عدنان ضميري المفوض السياسي العام والناطق الرسمي باسم المؤسسة الامنية أن التصريحات التي ادلى بها اسماعيل رضوان القيادي في حركة حماس، وادعى فيها ان القيادة الفلسطينية تتفاوض لإقامة دولة فلسطينية بحدود مؤقتة ما هي إلا من نسج خياله وجزء من حملة التشويه والتشكيك وتأجيج الصراع والخلاف الداخلي التي تقودها حركة حماس ضد القيادة الفلسطينية للتهرب من استحقاق المصالحة الوطنية، وتصدير ازماتها الداخلية للشعب الفلسطيني عامة.

واضاف اللواء ضميري أن رضوان تناسى أن حركته هي التي تبنت حل الدولة الفلسطينية ذات الحدود المؤقتة منذ فترة طويلة، وان القيادة الفلسطينية رفضت وما زالت ترفض هذا الطرح المسخ، وبقيت حماس تعبر عن رغبتها في الحدود المؤقتة قولا وممارسة عبر سلوكها على الارض وسياستها، في الوقت الذي تعيش فيه هستيريا الاخوان المسلمين في مصر وسوريا بعد ان زجت نفسها وحاولت زج الشعب الفلسطيني في شؤون عربية داخلية ومعارك ليس للفلسطينيين فيها ناقة ولا بعير، محاولة الخروج من ازماتها الداخلية بعد ان تعرت مواقفها امام الشعب الفلسطيني عامة، وانكشف شعارات مقاومتها الكاذبة التي لم تعد موجودة الا في المؤتمرات الصحفية التي لا تخلو من التوتير الداخلي وضرب المصالح الوطنية الفلسطينية بعرض الحائط خدمة لمصالح حزبية ضيقة.

وقال " ان الفبركة الاعلامية التي تمارسها حماس محاولة لنقل المعركة الى الساحة الفلسطينية بعد ان عقدت اتفاقها مع حكومة الاحتلال وبرعاية حكومة الاخوان في مصر واعتبرت فيه المقاومة اعمالا عدائية والتزمت بوقف ما اسموه الاعمال العدائية ضد اسرائيل حسب الاتفاق الذي ابرم بين الجانبين الحمساوي والاسرائيلي برعاية الإخوان لتتحول حماس الى حرس حدود يساعد اسرائيل على تكريس احتلالها".

وأضاف :"ان صلاح البردويل والزهار وقادة حماس يفبركون الاكاذيب ويتشدقون بالمقاومة ويستخدمون الدين الحنيف لإخفاء جرائمهم بتأجيج الخلاف الداخلي وسلخ قطاع غزة بالكامل عن الوطن الفلسطيني والتنصل من تنفيذ اتفاق المصالحة، لرفضهم المبدئي لمبدأ انهاء الانقسام والعودة الى الشعب لانتخاب قيادته لتفضيلهم الايدولوجيا والحزبية الضيقة وارتباطهم بجماعة الاخوان في سوريا ومصر ودول المنطقة على حساب المصالح الوطنية الفلسطينية" كما قال .

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017