الأخــبــــــار
  1. المفوضيةالأوروبية:دمشق علقت إصدار تأشيرات دخول للدبلوماسيين الأوروبيين
  2. محامو نادي الأسير يعلقون العمل بمحكمة "عوفر" اليوم رفضاً للتضييق عليهم
  3. الشرطة والنيابة تحققان بظروف وفاة فتى 15 عاما من يطا جنوب الخليل
  4. نشر منظومة "القبة الحديدية" بمنطقة تل ابيب في مركز إسرائيل
  5. قائد شرطة الاحتلال في القدس يقتحم المسجد الأقصى
  6. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة الغربية
  7. جيش الاحتلال يفجر علما فلسطينيا وضعه فلسطينيون جنوب قطاع غزة
  8. فرنسا: الأيام القادمة ستنشأ آلية تجارية بين الاتحاد الأوروبي وإيران
  9. اليوم- مصر تغلق معبر رفح بالاتجاهين للاحتفال بثورة يناير
  10. الخارجية تدين تدخل بعض الدول بالشؤون الداخلية لفنزويلا
  11. مؤسسات رام الله والبيرة تطالب بالغاء قرار حبس رئيسي البلدية
  12. حالة الطقس: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة
  13. وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لا يعترف بغوايدو رئيسا للبلاد
  14. ترامب يعلن اعترافه بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا انتقاليا للبلاد
  15. الكابينت يسمح بدخول اموال قطر الى غزة
  16. الرئيس يتابع بقلق بالغ ويدين الاعتداءات على الأسرى
  17. بلدية نابلس تعلق الدوام اليوم تضامنا مع رام الله
  18. فشل الحوار بين الأسرى وإدارة معتقل "عوفر"
  19. فتح: نريد حكومة قوية تقودها فصائل منظمة التحرير
  20. الشرطة: 7 إصابات منها حرجة بحادث سير في طريق وادي النار شمال بيت لحم

الضميري: تصريحات حماس تؤجج الصراع الفلسطيني الداخلي

نشر بتاريخ: 14/08/2013 ( آخر تحديث: 14/08/2013 الساعة: 17:01 )
نابلس- معا - اكد اللواء عدنان ضميري المفوض السياسي العام والناطق الرسمي باسم المؤسسة الامنية أن التصريحات التي ادلى بها اسماعيل رضوان القيادي في حركة حماس، وادعى فيها ان القيادة الفلسطينية تتفاوض لإقامة دولة فلسطينية بحدود مؤقتة ما هي إلا من نسج خياله وجزء من حملة التشويه والتشكيك وتأجيج الصراع والخلاف الداخلي التي تقودها حركة حماس ضد القيادة الفلسطينية للتهرب من استحقاق المصالحة الوطنية، وتصدير ازماتها الداخلية للشعب الفلسطيني عامة.

واضاف اللواء ضميري أن رضوان تناسى أن حركته هي التي تبنت حل الدولة الفلسطينية ذات الحدود المؤقتة منذ فترة طويلة، وان القيادة الفلسطينية رفضت وما زالت ترفض هذا الطرح المسخ، وبقيت حماس تعبر عن رغبتها في الحدود المؤقتة قولا وممارسة عبر سلوكها على الارض وسياستها، في الوقت الذي تعيش فيه هستيريا الاخوان المسلمين في مصر وسوريا بعد ان زجت نفسها وحاولت زج الشعب الفلسطيني في شؤون عربية داخلية ومعارك ليس للفلسطينيين فيها ناقة ولا بعير، محاولة الخروج من ازماتها الداخلية بعد ان تعرت مواقفها امام الشعب الفلسطيني عامة، وانكشف شعارات مقاومتها الكاذبة التي لم تعد موجودة الا في المؤتمرات الصحفية التي لا تخلو من التوتير الداخلي وضرب المصالح الوطنية الفلسطينية بعرض الحائط خدمة لمصالح حزبية ضيقة.

وقال " ان الفبركة الاعلامية التي تمارسها حماس محاولة لنقل المعركة الى الساحة الفلسطينية بعد ان عقدت اتفاقها مع حكومة الاحتلال وبرعاية حكومة الاخوان في مصر واعتبرت فيه المقاومة اعمالا عدائية والتزمت بوقف ما اسموه الاعمال العدائية ضد اسرائيل حسب الاتفاق الذي ابرم بين الجانبين الحمساوي والاسرائيلي برعاية الإخوان لتتحول حماس الى حرس حدود يساعد اسرائيل على تكريس احتلالها".

وأضاف :"ان صلاح البردويل والزهار وقادة حماس يفبركون الاكاذيب ويتشدقون بالمقاومة ويستخدمون الدين الحنيف لإخفاء جرائمهم بتأجيج الخلاف الداخلي وسلخ قطاع غزة بالكامل عن الوطن الفلسطيني والتنصل من تنفيذ اتفاق المصالحة، لرفضهم المبدئي لمبدأ انهاء الانقسام والعودة الى الشعب لانتخاب قيادته لتفضيلهم الايدولوجيا والحزبية الضيقة وارتباطهم بجماعة الاخوان في سوريا ومصر ودول المنطقة على حساب المصالح الوطنية الفلسطينية" كما قال .

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018