الأخــبــــــار
  1. وزير الأمن الداخلي الاسرائيلي يمنع فعالية رياضية في بيت صفافا بالقدس
  2. الاحتلال يعثر على بالون حارق في شاطئ عسقلان
  3. الاحتلال يأخذ قياسات منزل الشهيد عمر أبو ليلى تمهيدا لهدمه
  4. فرنسا تحث حكومة اسرائيل على إعادة بدء عملية السلام
  5. لبنان يحذر من تداعيات الموقف الاسرائيلي بشأن القدس والجولان
  6. حماس تدعو لصياغة خطة وطنية موحدة لمواجهات التحديات
  7. فلسطين تترأس اجتماعات مجموعة 77 والصين
  8. الاحتلال يقرر اغلاق الضفة وغزة حتى يوم السبت 27 نيسان
  9. ملحم: الحكومة ستحرس الحريات ولن يتم اعتقال أي صحفي
  10. إصابة شاب بالرصاص الحي خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة تقوع ببيت لحم
  11. إصابات بحادث سير على مفرق قرية تعنك غرب جنين
  12. مرسوم رئاسي بتعيين يسرى السويطي نائبا لمحافظ محافظة أريحا والاغوار
  13. "التنمية الاجتماعية": أية اجراءات تقوم بها حماس بغزة لا تعنينا
  14. العاهل المغربي يخصص منحة مالية لترميم بعض الفضاءات في الاقصى
  15. يواصل إضرابه لليوم الـ23- تردي الوضع الصحي للأسير خالد فراج من الدهيشة
  16. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب مراكب الصيادين ببحر خانيونس وبحر الشمال
  17. للمرة الثانية- الاحتلال يهدم خيمة في سوسيا
  18. العثور على جثة غريق داخل البحر شمال مدينة غزة
  19. الاحتلال يطلق النار على المزارعين شرق خان يونس جنوب القطاع
  20. مصرع مواطنة في حادث سير في خربة الدير ببلدة تقوع جنوبي شرق بيت لحم

البراءة التامة لقتلة مرام طه وشقيقها على حاجز قلنديا

نشر بتاريخ: 02/05/2016 ( آخر تحديث: 04/05/2016 الساعة: 14:08 )
بيت لحم- معا- اطلق حراس اسرائيليون تابعين لشركة " مودعين ازرحي" للحراسة الاربعاء الماضي النار على الفتاة "مرام طه وشقيقها الصغير ابراهيم " ابن الـ 15 عاما وردوهما على ارض حاجز قلنديا التابع لقوات الاحتلال على المدخل الشمالي للقدس المحتلة بحجة انهمها حاولا طعن جنود قوات الاحتلال على الحاجز .

واجرت الشركة المذكورة تحقيقا داخليا انهته اليوم "الاثنين" بقرار يبريء الحارسين اللذين اطلقا النار على مرام وشقيقها ابراهيم بحجة ان الحارسين عملا وفقا للقواعد المرعية في مثل هذه الحالات وتقرر مواصلة الحارسين عملها ضمن صفوف الشركة كالمعتاد .

والغريب وفقا لموقع "يديعوت احرونوت" جرى التحقيق وانتهى بالبراءة حتى قبل ان تطلع الشركة على الفيلم الذي وثقته كاميرات الحاجز العسكري ذلك الفيلم الذي ترفض شرطة الاحتلال بثه بحجة انه من مواد التحقيق الواجب الحفاظ عليها .

وتم تحقيق الشركة استنادا لإفادات جمعتها الشركة من الحراس التابعين لها على معبر قلنديا وأخرى ادلى بها جنود الاحتلال على المعبر المذكور .

"عمل الحراس كما يتوجب عليهم ان يفعلوا واتضح من التحقيق ان المهاجمين تقدما نحو القوة العسكرية ولم يتوقفا حتى بعد اطلاق النار في الهواء وحين ادرك الحراس ان التهديد قائم وان المهاجمين يتقدمون نحوهم اطلقوا النار عليهما، لهذا عمل رجالنا بشكل جيد جدا دون أي شائبة هذه هي نتائج تحقيق الشركة وحسب علمنا وفهمنا تشبه هذه النتائج تلك التي توصلت اليها الشرطة ايضا " قال مصدر رفيع في شركة الحراسة يعمل قائدا للحراس .

وأضاف هذا المسؤول "بعد اتضاح الامر وبعد استجواب الجهات المعنية لم نر ضرورة لطلب الفيديو الذي صورته كاميرات الحراسة من الشرطة ".

وفي المقابل يجري تحقيق من قبل شرطة الاحتلال التي اكدت ان رجالها اطلقوا النار في الهواء لكن الحراس هم من قتلوا الفتاة وشقيقها لكنها لا تملك الصلاحية للتحقيق في ادعاءات تتعلق بالحراس انفسهم .

ويعمل على حاجز قلنديا الشهير جنود تابعين لما يسمى بحرس الحدود الى جانب افراد من شرطة الاحتلال وحراس مدنيين تابعين لشركة الحراسة " مودعين ازرحي" يتم تشغيلهم من قبل قسم الحراسة التابع للشرطة الاسرائيلية .

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018