الأخــبــــــار
  1. شعث: نحن بحاجة للدعم الروسي لمواجهة الاستيطان
  2. الافراج عن الزميل الصحفي عمر نزال بعد اعتقال اداري لمدة 11 شهرا
  3. استئناف رام الله تصدر أحكاما بقضايا نقل منتجات مستوطنات وسرقة وتخابر
  4. مروحية اسرائيلية تهبط اضطراريا على شاطئ اسدود
  5. الاردن ترفع رسوم جواز السفر الاردني المؤقت من 50 الى 200 دينار
  6. العثور على جثة على شارع رقم 31 من مدينة عراد بالنقب
  7. الخارجية: محاولات اسرائيل لخلط الأوراق مصيرها الفشل
  8. الاحتلال يصادر مضخة لتعبئة الوقود في بيت أمر
  9. أسير يرزق بمولود للمرة الثانية عبر نطف مهربة
  10. اعادة فتح مداخل قريتي حوسان وبتير
  11. شرطة طولكرم تتلف 90 مركبة ودراجة غير قانونية
  12. الاحتلال يقرر الافراج عن الصحفي عمر نزال اليوم الساعة 3:30 امام "عوفر"
  13. فيجلن يقتحم الاقصى وشرطة الاحتلال توقف حافلتين
  14. محكمة الاحتلال تحكم على الطفل أحمد خضور بالسجن 3 أشهر
  15. 3 اصابات في حادث سير شمال سلفيت
  16. الاحتلال يدمر خط مياه ممول من "اليونسيف" في الاغوار الوسطى
  17. خارجية الايرانية: سنصبر على تركيا ولكن لصبرنا حدود
  18. سقوط قذيفتين أطلقتا من سيناء داخل إسرائيل
  19. دفاع مدني بيرزيت يخلي 6 إصابات في حادث سير
  20. زوارق الاحتلال تطلق النار على قوارب الصيادين برفح وبيت لاهيا

السنسلة

نشر بتاريخ: 08/10/2016 ( آخر تحديث: 08/10/2016 الساعة: 11:38 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
بناء السنسلة في المناطق الجبلية (سلسلة لعمل جدار من الأحجار المتنوعة) يحتاج إلى خبرة ومعرفة ودراية بالأوزان والهندسة البسيطة، لأن الأمر يعتمد على حسن التقدير وخبرة التوزيع والعلم بالقياس والدعم والإسناد وملء الفراغات والتسلسل، فهي سلسة اكثر منها سنسلة.

ولو سألنا أي عجوز فلسطيني يبني السنسلة، سيقول لنا أنه لا يوجد حجر جيد وحجر سيء، وإنما يوجد بناءون جيدون وبناءون فاشلون، لأن بناء السنسلة من حجارة جميلة ومستطيلة لن يؤدي إلى نتيجة جيدة، ويستطيع حينها أي طفل أن يهدمها إذا دفعها دفعة بسيطة.

كما أن عوامل التعرية والرياح وسيلان المياه واتّكاء المسافرين عليها سيؤدي الى هدمها حتما، اما في حال تم بناء السنسلة بواسطة حجارة مختلفة ومتنوعة (حجر مستطيل- حجر مربع- دبشة- صرارة- شحيفة- حجر أعوج- حجر مدوّر- حجر زاوية- حجر ثقيل- حجر خفيف- حجر صوان- حجر كلسي- حجر ترابي- حجر متوسط...) فان السنسلة ستتحمل جميع الظروف وتقوى على مواجهة كل العوامل، وهكذا حال الناس.

الناس ليسوا جميعا أقوياء وأبطال، وليسوا جميعا ضعفاء، وليسوا جميعا سواسية، ولا مستقيمين، هناك كبير وهناك صغير وهناك قوي وهناك ضعيف وهناك صلب وهناك مكسور، والقائد الحقيقي هو من يستطيع ان يوظّف جميع أبناء المجتمع من أجل تراص السنسلة وحماية الحقل ومواجهة ظروف الحياة.

لا يوجد سنسلة سيئة بل يوجد مسؤول سيئ، لا يوجد حجر لا يلزم بل يوجد بناءون فاشلون، لا يوجد مواطن لا لزوم له وانما هناك مسؤول لا لزوم له.

من لا يعرف كيف تبنى السنسلة لن يستطيع ان يبني سلسلة بشرية، ومن لا يعرف قيمة كل مواطن لن يعرف حماية الحقل.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017