الأخــبــــــار
  1. البيت الابيض:قرار نقل السفارة سيكون كافيا للالتزام به لكنه سابق لاوانه
  2. الأشغال الشاقة 20 عاما لمدان بهتك عرض في الخليل
  3. على خلفية جنائية- اصابتان في عملية اطلاق نار بمنطقة "ريشون لتسيون"
  4. استطلاع- 82% يؤيدون مشاركة حماس والجهاد في المجلس الوطني
  5. النيابة تختتم دورة تدريبية حول عدالة الأحداث
  6. العليا الاسرائيلية تقرر تسليم جثمان الشهيد ابوالقيعان لعائلته في النقب
  7. الكتلة الاسلامية ترفض قرارات جامعة الأزهر وتهدد بالتصعيد
  8. حماس: المقاومة ستفرض شروطها في أي صفقة تبادل
  9. "القضاء" الاسرائيلية تؤيد عدم سجن متعاطي المخدرات الخفيفة
  10. وحدات القمع تقتحم قسم 3 في "عسقلان"
  11. أبو الرب لـ معا: 6600 حاج لفلسطين هذا العام ولا رسوم اضافية
  12. مصادر: تسليم جثمان الشهيد أبو القيعان في الساعات القريبة القادمة
  13. تعليم غزة تعلن عقد امتحان مزاولة مهنة التعليم
  14. الاحتلال يعتقل 24 مواطنا بينهم فتاة
  15. الأسرى الإداريون يهددون بالدخول في اضراب تضامن
  16. فلسطينيو الداخل يغلقون معابر إسرائيل ويرفعون أعلام فلسطين ورايات سوداء
  17. زهافا جلاون: سياسة حكومة نتنياهو تتجه نحو الفصل العنصري
  18. مصر تقر تمديد مشاركتها في الدفاع عن الخليج العربي
  19. اصابة صياد برصاص الاحتلال قبالة شواطئ بيت لاهيا شمال غزة
  20. الطقس: جو غائم جزئيا وارتفاع طفيف على درجات الحرارة

بيت لحم في الاعياد المجيدة - نتكلم أكثر فنتألم اكثر

نشر بتاريخ: 19/12/2016 ( آخر تحديث: 19/12/2016 الساعة: 19:48 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
يؤم الناس دور العبادة بحثا عن الهدوء وراحة البال والاستسلام الحر لمشيئة الرب ، الا في فلسطين حيث تعتبر الصلاة في اماكن العبادة معركة بحد ذاتها ... ومن اجل الصلاة في كنيسة أو مسجد يضطر المواطن الفلسطيني ( سواء كان مسلما او مسيحيا ) لمواجهة جيش من اعتى الجيوش في العالم .

جدار اسمنتي بارتفاع خمسة طوابق ، وكلاب بوليسية ودوريات عسكرية للملاحقة وكاميرات رصد وخنادق عميقة واسلاك شائكة ومكعبات اسمنتية واطلاق نار واحيانا تلاحقه مروحيات الهيلوكبتر .

وحين يقطع المواطن الفلسطيني كل هذه العوائق ، يبقى عليه التحايل على الحواجز الطيارة لحرس الحدود والتفتيش الدقيق ، وما أن يصل الى اسوار القدس حتى يواجه دوريات الشرطة والجيش تملأ الازقة وتدقق في الهويات بحثا عن تصريح من الجندرمة ، ومن فوق رأسه مئات كاميرات المراقبة وصولا الى كنيسة القيامة او المسجد الاقصى ، وطريق العودة اصعب من طريق الذهاب الى الصلاة .

في مستشفيات رام الله وبيت لحم وبيت جالا والخليل تجد الضحايا على اسرة العلاج ، منهم من سقط من فوق جدار فتكسرت رجليه ومنهم من نهشته كلاب الاحتلال ومنهم من اصيب بطلقة في ظهره ومنهم من حطم الجنود وجهه او اطرافه بالعصي ، والتهمة اجتياز الجدار الى القدس .

الاحتلال اقنع نفسه ان الجدار حدود بين دولتين ، فيما يرى الفلسطينيون ان الجدار اعتداء غير شرعي على وحدة الاراضي الفلسطينية ، والانكى من ذلك ان اسرائيل صارت تمنع المسيحيين من الوصول الى كنيستي المهد والقيامة . ولن يضر زوار بيت لحم في فترة الاعياد لو زاروا دير كريمزان في بيت جالا وشاهدوا كيف نهب الاحتلال أراضي الكنيسة لصالح المستوطنات .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017