الأخــبــــــار
  1. اصابة طفلين في هجوم للمستوطنين استهدف منازل المواطنين قرب كريات اربع
  2. اللواء ماجد فرج يصل القطاع ويلتقي قائد حماس بغزة يحيى السنوار
  3. الاحتلال يعتقل شابا قرب الحرم بالخليل بحجة حيازته سكينا
  4. مستوطنون يشعلون النار ويهاجمون منازل المواطنين في بورين جنوب نابلس
  5. القضاء الاسرائيلي: التحقيق بمقتل ابو القيعان في مرحلة اتخاذ القرار
  6. فتح: إخلاء محيط القدس إعلان حرب على الفلسطينيين
  7. اللواء ماجد فرج يتوجه الى غزة تمهيدا للقاء الفصائل بالقاهرة
  8. الاحتلال يسلم اوامر اخلاء لـ57 عائلة بمنطقة جبل البابا بالقدس
  9. نتنياهو يقرر طرد تجمعات البدو من محيط القدس لتنفيذ مخطط استيطاني "E1"
  10. الطقس: جو غائم جزئيا والحرارة أعلى من معدلها بـ6 درجات
  11. اصابة مواطن برصاص الاحتلال في عتصيون بدعوى تنفيذه عملية طعن
  12. ترامب يحث مجلس الأمن على تجديد التحقيق الخاص بأسلحة سوريا الكيماوية
  13. الرئيس اللبناني يأمل أن تنهي زيارة الحريري لفرنسا الأزمة
  14. الحريري يصل باريس السبت ويلتقي بماكرون
  15. اشتية: السعودية وعدت برفع دعمها للفلسطينيين لـ 20 مليون دولار
  16. قتيلان بحادث تصادم في النقب
  17. السنوار: لا رجعة عن المصالحة
  18. ست اصابات في حادث سير بالخليل
  19. شعث: القيادة لن ترضخ للتهديدات الامريكية
  20. القدوة: دولتنا قائمة وليست خاضعة للتفاوض

الصياد الهسي مفقود حتى إشعار آخر

نشر بتاريخ: 05/01/2017 ( آخر تحديث: 06/01/2017 الساعة: 09:13 )
غزة- تقرير معا- "أنا بحس بالأمان هون"هذه كانت آخر كلمات الصياد محمد الهسي الذي فقدت أثاره في عرض البحر اثر تعرض مركبه لهجوم من زورق إسرائيلي، الهجوم الاحتلالي دفع نقابة الصيادين الى الإعلان عن توقيف العمل في عرض بحر غزة اليوم.

جمال الهسي كان على متن قارب مرافق للقارب الذي كان يتواجد عليه الصيادي محمد الهسي دخلا معا للصيد فخرج جمال وبقي محمد مفقودا.

يقول جمال:"ذهبنا للبحث عن رزقتنا ورزقة أولادنا نصيد سمك ونرجع نبيعهم لما وصلنا محمد رفض ينزل على الحسكات وضل في المركب لأنه بعيد عن الخطر وداخل المساحة المسموحة بها للصيد".

لحظات فصلت بين ترك محمد في القارب وبين الهجوم الإسرائيلي على ذات المركب الذي أدى الى تحطيم المركب بمن فيه رغم الإضاءة التي كانت على متن المركب ويتابع جمال:"لقد هاجم الجيش الإسرائيلي المركب كأنه فلم خيالي".

انتهى الهجوم الإسرائيلي على المركب وعاد مركب جمال للبحث عن محمد فكأن البحر انشق وابتلعه ويخشى جمال أن يكون محمد قد استشهد مؤكدا أن الدمار الذي لحق بالمركب لا يدع مجال للشك ببقاء محمد حيا.

وتواصل الزوارق الحربية الإسرائيلي اعتراض الصيادين في مصدر رزقهم وتضييق الخناق عليه حتى باتت الصياد غير قادر على ممارسة ابسط حقوقه كصياد.

جهاد الاسي صاحب المركب المدمر أكد أن الصياد الفلسطيني يتكبد خسائر كثير نتيجة الاعتداءات الإسرائيلي المستمرة بحقهم، مبينا أن المركب الذي دمره الدبور الإسرائيلي يعيل 12 صيادا أي ما يقارب 12 عائلة.

وأكد الاسي أنهم كصيادين لا يتلقوا تعويضات من أي جهة حكومية كما أنهم تواصلوا مع عدة مؤسسات حقوقية التي لم تقدم لهم أي مساعدات داعيا الجهات المعنية الى توفير مساحة آمنة للصيد ووقف الانتهاكات الإسرائيلية بحق الصيادين.

وحذر الاسي من توجه الصيادين في قطاع غزة الى اعتزال مهنة الصيد التي باتت لا توفر قوتهم اليومي، مشددا ان الصياد الفلسطيني يريد العيش بالقليل.

زكريا بكر مسؤول قطاع الصيادين في الإغاثة الزراعية طالب بتوفير حماية دولية للصيادين الفلسطينيين ومحاسبة قادة الاحتلال على جرائمهم ضد الصيادين ورفع أطول حصار بشري على مر التاريخ بالإضافة الى تأسيس حماية مدنية للصيادين داخل البحر.

من جانبها استنكر اللجنة الحكومية لكسر الحصار واستقبال الوفود في غزة اقدام قوات البحرية الإسرائيلية على إغراق قارب صيد الصياد الفلسطيني محمد أحمد الهسي بشكل مباشر ومتعمد في بحر السودانية شمال غرب مدينة غزة صباح اليوم.

واعتبرت اللجنة الحكومية لكسر الحصار أن هذا العمل هو انتهاك صارخ لحقوق الإنسان وضرب بعرض الحائط للإنسانية وللقوانين والشرائع السماوية والأرضية التي حفظت الإنسان وصانت حقوقه وحرياته مشددة أن الاحتلال الإسرائيلي يسعى جاهداً لفرض المزيد من الحصار على الغزيين من خلال تقليص مسافات الصيد المتفق عليها.

وطالبت الحكومية كافة المؤسسات الحقوقية الدولية إلى مساءلة حكومة الاحتلال على الانتهاك المتكرر لحقوق الإنسان الفلسطيني بمختلف الأشكال، وتدعوها لفتح ملف تحقيق في جريمة قتل الصياد الهسي.

واكدت الحكومية لكسر الحصار على ضرورة الضغط على الاحتلال الإسرائيلي من أجل السماح للصيادين الفلسطينيين بدخول البحر ل30 ميل بحري كما كان سابقاً.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017