الأخــبــــــار
  1. الشرطة الاسرائيلية تعتقل عشرات الفلسطينيين في الجنوب
  2. مستوطنون يهاجمون سكان تل ارميدة والكرنتينا وشارع الشهداء بالخليل
  3. فتح: استهداف أمن وأرض مصر استهداف للأمتين العربية والاسلامية
  4. نصف مليون متظاهر ببرشلونة ضد قرارات حكومة اسبانيا
  5. الاحتلال يعتقل شابين بعد الاعتداء عليهما شرق جنين
  6. التربية: 3778 تقدموا لوظائف إدارية في الوزارة والمديريات
  7. إدارة ترامب تدرس إيقاف لم شمل أسر اللاجئين
  8. البنك الدولي: مشاريعنا بالتعليم في فلسطين هي الأفضل بالمنطقة
  9. الحكومة تنعى شهداء الشرطة والقوى الأمنية في مصر
  10. مصرع طفلة عامين جراء دهسها من سيارة في رفح
  11. جيش الاحتلال يقصف 3 مدافع للجيش السوري ردا على سقوط 5 قذائف بالجولان
  12. الاحتلال يحتجز عشرات المزارعين خلف الجدار بسلفيت
  13. ارتفاع حصيلة شهداء الجيش المصري لـ58 ضابطا ومجندا
  14. نتنياهو يعمل على حشد دعم القوى العالمية لوقف انتكاسات أكراد العراق
  15. عريقات يغادر المستشفى بعد 7 أيام من زراعة الرئة
  16. الرئيس: الكوبلاك أحد أهم روافد العمل الشعبي لمنظمة التحرير
  17. استشهاد 14 شرطيا مصريا في اشتباك مسلح بمنطقة الواحات
  18. تقرير يوضح تدهور الحالة الانسانية بغزة: مليون ونصف تحت خط الفقر
  19. بريطانيا تؤكد على وجوب إيجاد حل للقضية الفلسطينية
  20. اصابة مواطن وشقيقته وطفلتيها بجراح متوسطة جراء إنفجار برفح

الرئيس: مؤتمر باريس فرصة دولية لحل القضية الفلسطينية

نشر بتاريخ: 05/01/2017 ( آخر تحديث: 06/01/2017 الساعة: 06:44 )

رام الله -معا- قال رئيس دولة فلسطين محمود عباس، إن مؤتمر باريس للسلام الذي سيعقد خلال الشهر الجاري يشكل فرصة دولية لحل القضية الفلسطينية، من خلال وضع آلية دولية وجدول زمني للتنفيذ.

جاء ذلك خلال لقاء الرئيس عباس مساء اليوم الخميس، في مقر الرئاسة في مدينة رام الله، وفداً إسرائيليا ضم المئات من الأكاديميين والكتاب والنشطاء السياسيين الداعمين للسلام، الذين وقعوا على عريضة تدعم عقد مؤتمر باريس للسلام.

وأضاف الرئيس، إن 70 دولة ستشارك في مؤتمر باريس، وهذا شيء هام لحل الصراع الفلسطيني- الاسرائيلي وفق قرارات الشرعية الدولية، ونثمن جهود الرئيس الفرنسي فرانسوا اولاند وعزمه الكبير على عقده لإنقاذ عملية السلام.

وتابع الرئيس، إن قرار مجلس الامن الاخير رقم 2334 الخاص بعدم شرعية الاستيطان كان رسالة واضحة بأن سياسة الاستيطان لن تجلب السلام، وأن المجتمع الدولي يقف موحداً ضد الاستيطان الذي بات يهدد وبشكل حقيقي العملية السياسية القائمة على مبدأ حل الدولتين.

وقال الرئيس " إننا نريد تحقيق السلام من خلال المفاوضات، ونرفض أي طرق أخرى ولن نسمح باللجوء إليها، ونحن نعلن دوماً بأننا ضد الإرهاب والتطرف والعنف في أي مكان بالعالم".

وأشار الرئيس، إلى أن مجيء الوفد الإسرائيلي رغم كل المعيقات التي وضعت في طريقه من قبل البعض، تؤكد على أن هناك غالبية داخل الشعب الإسرائيلي تريد السلام وتسعى اليه، ونحن نمد أيدينا لصنع السلام وانهاء الاحتلال.

وقال الرئيس عباس "يجب إنهاء هذا الاحتلال، فماذا ننتظر للوصول إلى السلام، فالقرار الاخير لمجلس الأمن الدولي الذي أكد عدم شرعية الاستيطان، أكد أيضا على خيار الدولتين لشعبين، فلماذا رفضه البعض إذا كانوا يريدون السلام".

وأضاف، "لم نكن نريد الذهاب إلى الأمم المتحدة أو مجلس الأمن الدولي، ولكن البعض وضع العقبات أمام السلام، لذلك ذهبنا وسنذهب إلى مؤتمر السلام في باريس لنصنع السلام".

وثمن مبادرة الوفد الإسرائيلي بدعم مؤتمر باريس، مشيراً إلى أهمية دعمه داخل المجتمع الاسرائيلي، ومن المجتمع الدولي ايضا لإنجاحه وانقاذ السلام.

وألقى عدد من أعضاء الوفد الاسرائيلي، كلمات اكدوا خلالها على الدعم الكامل للسلام القائم على مبدأ حل الدولتين، وأن قيام دولة فلسطين هو مصلحة اسرائيلية لأنه يحقق الأمن والاستقرار للشعب الإسرائيلي.

وأشاروا، إلى أنه مطلوب من الحكومة الاسرائيلية عدم تضييع الوقت بالوصول إلى السلام، وأن الرئيس عباس يشكل فرصة تاريخية لإنهاء الصراع الفلسطيني –الإسرائيلي.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017