الأخــبــــــار
  1. رشق حجارة باتجاه مركبات المستوطنين في طريق الانفاق ببيت جالا
  2. اصابة شاب برصاص الاحتلال شرق مخيم البريج
  3. مصرع شاب غرقا شمال قطاع غزة
  4. ترامب: لم اذكر اسرائيل في لقاء وزير خارجية روسيا
  5. الاحتلال يعتقل 5 مواطنين من بيت امر
  6. 4 إصابات بالرصاص الحي في مواجهات النبي صالح
  7. حزب الله يسيطر على طائرة استطلاع اسرائيلية سقطت داخل لبنان
  8. سقوط طائرة استطلاع اسرائيلية داخل الاراضي اللبنانية
  9. نقل 70 اسيرا الى المشافي بعد تدهور وضعهم الصحي
  10. 18 اصابة- 7 رصاص حي و11 رصاص معدني في مواجهات قلنديا
  11. فدوى البرغوثي وامهات اسرى يعتصمن قرب ضريح عرفات حتى تحقيق مطالب الاسرى
  12. ممثل الأسرى بـ"عسقلان": السجن تحول إلى مستشفى ميداني
  13. مصرع طفلة صدمها تكتك في خانيونس
  14. الأسير ناصر عويص: كلما أمعنت مصلحة السجون بإجراءاتها ازددنا إصرارا
  15. اطلاق النار على شاب على حاجز الكونتينر شرق القدس بحجة محاولة الطعن
  16. اصابات بالاختناق خلال مواجهات في بيت امر
  17. مستوطنو "ايتسهار" يضرمون النار بجبل سلمان غرب بورين جنوب نابلس
  18. مقتل اسرائيلي جراء اطلاق مجهول النار عليه في "كريات شمونا"
  19. إصابة شابين بالاختناق في مواجهات على مدخل زيف يطا جنوب الخليل
  20. 18 اصابة اختناقا بالغاز المسيل للدموع في عزون شرق قلقيلية

"فتح": كريم وماهر يونس رموز للحرية والإنسانية

نشر بتاريخ: 07/01/2017 ( آخر تحديث: 07/01/2017 الساعة: 08:40 )
غزة - معا - حيت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، الصمود الأسطوري للأسيرين الفلسطينيين كريم وماهر يونس، في ذكرى مرور 35 عاما على اعتقالهما في السجون الإسرائيلية، مشيرة الى انهما يعتبران اقدم أسيرين في العالم، ولم يمض اي من مناضلي حركات التحرر العالمية هذه المدة في الأسر.

واشاد المتحدث باسم الحركة فايز أبو عيطة في تصريح صحفي وصل "معا" بصمود الاسيرين يونس الاسطوري لخمسة وثلاثين عاما في السجون الإسرائيلية، معتبرا تضحياتهما الجسام، ومواقفهما الشجاعة وتمسكهما بمبادئ وقيم الثورة، محل فخر وتقدير كل ابناء الشعب الفلسطيني، ودفاعا عن حرية وكرامة الانسانية جمعاء.

وأكد أبو عيطة تمسك حركة "فتح" بالإفراج الفوري عن هذين البطلين بعد ان رفضت اسرائيل الإفراج عنهما في كافة عمليات تبادل الأسرى، وبعد مماطلتها في الإفراج عن الدفعة الرابعة من قدامى الأسرى، مشددا على ان تحريرهما والافراج عنهما دين في عنق الانسانية وهو الشغل الشاغل لشعبنا واحد الاولويات الرئيسية للرئيس محمود عباس، انطلاقا من الواجب الوطني وفاء لتضحياتهم وتقديرا لصمودهم منقطع النضير.

وعاهد أبو عيطة الأسيرين القياديين رموز الحركة الوطنية الأسيرة ومفخرة الشعب الفلسطيني وكافة الاسرى في سجون الاحتلال، وأن يبقى شعبنا وحركتنا على ذات الدرب الذي ضحى من اجله الشهداء والجرحى والاسرى وان لا يهدأ لنا بال ولا تقر لنا عين حتى نراهم بيننا احرارا كرماء، لنستكمل مسيرة شعبنا سويا وجنبا الى جنب في الحرية وتقرير المصير والدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017