عـــاجـــل
مستوطنون يقتحمون الأقصى في"عيد الأنوار اليهودي"وسط انتشارقوات الاحتلال
الأخــبــــــار
  1. مستوطنون يقتحمون الأقصى في"عيد الأنوار اليهودي"وسط انتشارقوات الاحتلال
  2. الأمم المتحدة مستعدة لدور الوسيط بين فلسطين واسرائيل
  3. فجرا - الاحتلال يقصف عدة اهداف في قطاع غزة
  4. الطقس: جو غائم جزئيا وانخفاض على الحرارة
  5. الاحتلال يقرر اغلاق معابر غزة اعتبارا من الخيمس بدواع "امنية"
  6. د. الطيبي رئيس لجنة القدس: نواب المشتركة سيقاطعون خطاب بينس احتجاجا
  7. فصائل نابلس تدعو للاشتباك مع المحتل
  8. 1600 جندي اسرائيلي ينفذون حملة لاعتقال367فلسطينيابتهمة العمل دون تصريح
  9. حصيلة اليوم- 12 اصابة خلال مواجهات مع الاحتلال على حدود غزة
  10. الهلال الاحمر: ٣ إصابات في باب العامود جراء الاعتداء بالضرب
  11. قوات الاحتلال تعتدي على المتظاهرين والصحفيين في باب العامود بالقدس
  12. أردوغان: القدس عاصمة دولة فلسطين وستظل كذلك
  13. أردوغان: لن نترك القدس لدولة تلطخت أيديها بالدماء
  14. اردوغان: القمة تمكنت من الرد على قرار ترامب
  15. أردوغان: القمة الإسلامية تؤكد من جديد أن القدس ليست وحدها
  16. ابومازن: سنطالب الامم المتحدة بعضوية كاملة لدولة فلسطين
  17. اسطنبول- مشروع البيان الختامي للقمة يعلن القدس الشرقية عاصمة لفلسطين
  18. الاحتلال يعتقل فتاتين من داخل سيارة اسعاف في حلحول
  19. وزير الاستخبارات الإسرائيلي يدعو ولي العهد السعودي لزيارة اسرائيل

"فتح": كريم وماهر يونس رموز للحرية والإنسانية

نشر بتاريخ: 07/01/2017 ( آخر تحديث: 07/01/2017 الساعة: 08:40 )
غزة - معا - حيت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، الصمود الأسطوري للأسيرين الفلسطينيين كريم وماهر يونس، في ذكرى مرور 35 عاما على اعتقالهما في السجون الإسرائيلية، مشيرة الى انهما يعتبران اقدم أسيرين في العالم، ولم يمض اي من مناضلي حركات التحرر العالمية هذه المدة في الأسر.

واشاد المتحدث باسم الحركة فايز أبو عيطة في تصريح صحفي وصل "معا" بصمود الاسيرين يونس الاسطوري لخمسة وثلاثين عاما في السجون الإسرائيلية، معتبرا تضحياتهما الجسام، ومواقفهما الشجاعة وتمسكهما بمبادئ وقيم الثورة، محل فخر وتقدير كل ابناء الشعب الفلسطيني، ودفاعا عن حرية وكرامة الانسانية جمعاء.

وأكد أبو عيطة تمسك حركة "فتح" بالإفراج الفوري عن هذين البطلين بعد ان رفضت اسرائيل الإفراج عنهما في كافة عمليات تبادل الأسرى، وبعد مماطلتها في الإفراج عن الدفعة الرابعة من قدامى الأسرى، مشددا على ان تحريرهما والافراج عنهما دين في عنق الانسانية وهو الشغل الشاغل لشعبنا واحد الاولويات الرئيسية للرئيس محمود عباس، انطلاقا من الواجب الوطني وفاء لتضحياتهم وتقديرا لصمودهم منقطع النضير.

وعاهد أبو عيطة الأسيرين القياديين رموز الحركة الوطنية الأسيرة ومفخرة الشعب الفلسطيني وكافة الاسرى في سجون الاحتلال، وأن يبقى شعبنا وحركتنا على ذات الدرب الذي ضحى من اجله الشهداء والجرحى والاسرى وان لا يهدأ لنا بال ولا تقر لنا عين حتى نراهم بيننا احرارا كرماء، لنستكمل مسيرة شعبنا سويا وجنبا الى جنب في الحرية وتقرير المصير والدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017