الأخــبــــــار
  1. الرئيس: القمة العربية حملت قرارات واضحة ومحددة حول القضية الفلسطينية
  2. إعلان عمان: حل الدولتين السبيل الوحيد لتحقيق الأمن والاستقرار
  3. ترامب في رسالة لنتنياهو: الرئيس عباس مستعد لعقد صفقة الان
  4. قمة فلسطينية مصرية أردنية لتنسيق المواقف وتوحيد الجهود
  5. إطلاق نار قرب مبنى الكابيتول في واشنطن
  6. ‏المجلس الوطني: شعبنا ماضٍ على درب من ضحوا دفاعا عن الأرض
  7. غزة- 10 سنوات سجن لمدان بالقتل
  8. التربية: جامعة القدس تخالف القانون والأنظمة والتعليمات
  9. رغم ضغط اسرائيل- تجديد حصول فلسطين على كرسي اليونسكو للفلك
  10. لندن تبلغ بروكسل رسميا بخروجها من الاتحاد الأوروبي
  11. فقدان 146 مهاجرا في غرق زورق في المتوسط
  12. الصين تقيم مصنعا لإنتاج طائرات بلا طيار في السعودية
  13. وزارة الصحة: استشهاد المواطنة سهام راتب نمر (49عاما) من القدس المحتلة
  14. الرئيس: اتفقنا مع الادارة الامريكية على العمل من اجل تحقيق السلام
  15. الشبيبة تكتسح مجلس طلبة كلية الأمة
  16. الرئيس: نحذر اسرائيل من تحويل الصراع من سياسي الى ديني
  17. هيئة الأسرى: الاحتلال يواصل الإهمال الطبي بحق 14 أسيراً
  18. قرار بالإفراج عن حراس المسجد الأقصى الخمسة
  19. الاحصاء: الاحتلال يستغل أكثر من 85% من مساحة فلسطين
  20. الحمد الله: نرفض ابتزاز إسرائيل بالمياه مقابل الاعتراف بالمستوطنات

قبرص- توزيع منحة الرئيس على اللاجئين بمناسبة انطلاقة الثورة

نشر بتاريخ: 07/01/2017 ( آخر تحديث: 13/01/2017 الساعة: 08:52 )
نيقوسيا- معا- وزع سفير دولة فلسطين د. وليد حسن، اليوم السبت، منحة الرئيس محمود عباس على أبنائه من اللاجئين الفلسطينيين من سوريا ولبنان وغزة، في مقر السفارة في العاصمة القبرصية نيقوسيا، بمناسبة الانطلاقة الـ 52 للثورة الفلسطينية ولحركة التحرير الوطني الفلسطيني- فتح.
واستهلت المناسبة بالوقوف وقراءة الفاتحة على ارواح شهداء الثورة الفلسطينية، وعلى ارواح شهداء الحرية، وعلى ارواح الشهداء اللاجئين الذين قضوا غرقا في عرض البحر هربا من جحيم الحروب.
وقدم السفير حسن شرحا حول آخر التطورات التي تمر بها القضية الفلسطينية، لا سيما نجاح المؤتمر السابع لحركة فتح ، واستصدار قرار مجلس الامن رقم 2334 حول عدم قانونية وشرعية الاستيطان، الذي عبر عن عدالة القضية الفلسطينية، ومكانتها الراسخة في ضمير العالم رغم ما تعصف به المنطقة وما يشغل العالم من حروب ومن قضايا، كما يعكس براعة وحكمة القيادة الفلسطينية.

واستعرض الخطوات المقبلة، خصوصا" جهود القيادة على المستوى الوطني من أجل تحقيق المصالحة والوحدة الفلسطينية، والآمال المعقودة على المؤتمر الدولي للسلام، الذي سيعقد قريبا" في العاصمة الفرنسية باريس، للدفع باتجاه آلية دولية جديدة، على اسس قرارات الشرعية الدولية، ضمن سقف زمني محدد، لحل القضية الفلسطينية.

ووجه اللاجئون التهنئة للرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية على نجاح مؤتمر فتح السابع، وعلى الاجماع الدولي الداعم لفلسطين وحقوقها المشروعة والمناهض الاستيطان، حيث تم التعبير عن ذلك من خلال قرار مجلس الامن 2334.
وعبر اللاجئون عن وقوفهم خلف القيادة الفلسطينية، على طريق العودة والحرية والاستقلال.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017