الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل صيادين اثنين في بحر غزة والياته تتوغل وسط القطاع
  2. مسؤول بحماس: غزة على وشك الانفجار وخطاب وداعي لمشعل الاثنين
  3. الأمن القومي الأمريكي يوقف التجسس الإلكتروني
  4. الاسرى يواصلون اضرابهم لليوم 14 على التوالي
  5. الطقس: جو حار والحرارة العظمى بالقدس 29 درجة مئوية
  6. اختفاء طائرة وعلى متنها نحو 40 راكباً من شاشات الرادار في كوبا
  7. الصدر يدعو العراقيين لصوم ثلاثة أيام تضامنا مع الأسرى الفلسطينيين
  8. الكابينيت الاسرائيلي يجتمع الاحد لمناقشة التصعيد مع سوريا
  9. مركزية فتح تحذر اسرائيل- التصعيد او التجاوب مع مطالب الاسرى
  10. كوريا الشمالية: على إسرائيل أن تفكر مرتين قبل أن تسيء لنا
  11. الممثل البريطاني مارك توماس يقبل تحدي الماء والملح غدا برام الله
  12. فعالية اسنادية للاسرى في باقة الغربية
  13. الاحتلال يقمع وقفة تضامنية مع الاسرى في منطقة باب العامود بالقدس
  14. الحمد الله: معرض الصناعات الإنشائية يساهم في تنشيط اقتصادنا
  15. "الاعلامية للاضراب": قرار بالتوقف الكامل عن المثول أمام محاكم الاحتلال
  16. الخارجية: الاحتلال يواصل استباحة مناطق "أ"
  17. قرار رئاسي بتعيين المستشار هشام الحتو نائبا لرئيس محكمة العدل العليا
  18. إصابتان خلال اقتحام المستوطنين لقرية عوريف جنوب نابلس
  19. اصابة 4 مواطنين بحادث سير شرق خان يونس
  20. اللجنة الإعلامية لإضراب الكرامة: 100 أسير من مجدو ينضمون للاضراب

"فدا" يشارك في الاجتماع التحضيري للمجلس الوطني الفلسطيني ببيروت

نشر بتاريخ: 08/01/2017 ( آخر تحديث: 10/01/2017 الساعة: 08:36 )
بيروت- معا- تغادر الأمينة العامة للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" زهيرة كمال، غدا الاثنين، العاصمة الأردنية عمان في طريقها إلى بيروت، للمشاركة في اجتماع اللجنة المكلفة التحضير لعقد جلسة للمجلس الوطني الفلسطيني.
ويعقد الاجتماع يوم الثلاثاء ويتواصل على مدار يومين، ويشارك فيه إلى جانب الأمينة العامة ممثلا عن "فدا" نائبها عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صالح رأفت.

وأعرب رأفت عن أمله في أن تتحلى جميع الفصائل المشاركة في الاجتماع، بما في ذلك الأخوة في حركتي حماس والجهاد الإسلامي، بالمسؤولية الوطنية اللازمة بما ينجح الاجتماع، ويضمن انعقاد جلسة توحيدية للمجلس الوطني الفلسطيني، ويهيئ الظروف لتنفيذ كافة بنود اتفاق المصالحة الموقع في القاهرة في أيار 2011، وفي مقدمتها تشكيل حكومة وحدة وطنية تأخذ على عاتقها إنهاء الانقسام البغيض، وتوحيد أجهزة ومؤسسات السلطة الوطنية المدنية والأمنية، والتحضير لعقد انتخابات رئاسية وتشريعية.

وأكد على خطورة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية خاصة على ضوء تصاعد السياسات الاستيطانية والعدوانية الإسرائيلية، ووصول إدارة أمريكية جديدة إلى الحكم بات واضحا التوجه اليمني والمتطرف والعدائي الذي يتبناه معظم أركانها ضد شعبنا وحقوقه، وهو الأمر الذي يستدعي من الكل الفلسطيني اليقظة والعمل بشكل موحد بعيدا عن الفئوية والمصالح الحزبية الضيقة.

وشدد رأفت على أن حجم التغيرات التي تجري حولنا، في المنطقة والعالم على حد سواء، من السرعة والخطورة بمكان ما يفرض علينا أن نبدي أكبر قدر من الصلابة في الموقف الفلسطيني، وفي نفس الوقت أن نكون حذرين ومستعدين لأي طارئ من خلال صياغة إستراتيجية فلسطينية موحدة وقادرة على ترتيب البيت الداخلي وتقوية الموقف الفلسطيني وتعزيز صمود شعبنا، من جهة، ومن جهة ثانية على تقديم إجابات وانتهاج تكتيكات كفيلة بعبور النضال الفلسطيني، الشعبي والسياسي في آن، إلى بر الأمان.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017