الأخــبــــــار
  1. الطقس: ارتفاع على درجات الحرارة في الأيام القادمة
  2. التربية تدعو طلبة غزة للخروج اليوم من معبر رفح لجامعاتهم
  3. القدس على أجندة اجتماع مجموعة عدم الانحياز بنيويورك
  4. الجهاد تؤكد عزمها تصعيد "الانتفاضة"
  5. حماس تدعو لصياغة برنامج نضالي يدعم "الانتفاضة"
  6. اندلاع مواجهات على حاجز مخيم شعفاط شمال القدس والاحتلال يغلق الحاجز
  7. مهنا: معبر الكرامة يعمل الاحد المقبل من 12 ظهرا حتى 9:30 مساء
  8. استشهاد شاب في مجمع فلسطين الطبي وصل باصابة حرجة بالصدر من عناتا
  9. إصابة شابين دهساً من قبل جيب عسكري اسرائيلي عند حاجز الجلمة شمال جنين
  10. الصحة: استشهاد شاب برصاص الاحتلال في الرأس خلال مواجهات شرق غزة
  11. استشهاد مواطن برصاص الاحتلال من الشجاعية شرق مدينة غزة
  12. الصحة: اصابة خطيرة بالرصاص الحي في الرأس شرق البريج
  13. الآلاف يتظاهرون في سخنين داخل أراضي 48 تنديدا بقرار ترامب بشأن القدس
  14. الهلال الاحمر: تعاملنا مع 54 إصابة (4 حي، 11 مطاط، 37 غاز، 2 اخرى)
  15. اصابة 3 مواطنين شرق غزة و3 شرق جباليا واصابتين شرق البريج
  16. الاحتلال يعتقل 3 شبان في منطقة باب الزاوية بالخليل
  17. اصابة الناشط خيري حنون برأسه بقنبلة غاز غرب طولكرم
  18. إلقاء الحجارة على سيارات المستوطنين قرب مادما جنوب نابلس
  19. شرطة الاحتلال تكثف انتشارها في مدينة القدس
  20. الاحتلال يطلق النار على الصيادين ببيت لاهيا

لماذا لم يطلق الجنود النار على مُنفذ عملية الدهس؟

نشر بتاريخ: 09/01/2017 ( آخر تحديث: 10/01/2017 الساعة: 08:29 )
بيت لحم -معا- أدت عملية الدهس في القدس الى مقتل 4 جنود إسرائيليين، وجرحت 15 آخرين، بعضهم في حالة خطرة. ونشر الإعلام الإسرائيلي توثيقا للعملية بكاميرا "أمنية"، وأصبح مقطع الفيديو منتشرا بسرعة أيضًا في مواقع التواصل الاجتماعي.

وحسب تقرير نشره موقع "المصدر الاسرائيلي " يمكن أن نرى في مقطع الفيديو لحظة الدهس، التي أسرع فيها سائق الشاحنة نحو مجموعة من الجنود الإسرائيليين الذين وقفوا متجمّعين. بعد الحادثة فورا، بدأ الإسرائيليون، ومن بينهم الكثير من الجنود، بالهروب من المكان، في الوقت الذي استدار سائق الشاحنة وعاد ودهس آخرين.

وأطلق حارس اسرائيلي كان حاضرا في المكان النار على السائق الذي نفذ عملية الدهس بمسدّسه الشخصي، رغم أنّه أصيب بجراح طفيفة.

وأجرى مقابلة في الإعلام الاسرائيلي وقال إنّه في البداية ظنّ أنّ الحديث يدور عن حادث طرق، ولكن بعد أن عادت الشاحنة أدراجها وبدأت بالاقتراب إلى الجرحى أدرك أنّها محاولة دهس متعمّدة. وقال أيضا إنّه شعر بإحباط كبير عندما انتهت الرصاصات من مسدّسه واستمر السائق في عملية الدهس، في حين أن الكثير من الجنود في المنطقة كانوا يحملون سلاحا وهربوا دون أن يطلقوا النار تجاهه.

ويظهر من خلال شهادات مختلفة أنّ الجنود الذين كانوا في ساحة العملية كانوا في مرحلة دورة عسكرية، ولم يحصلوا على تدريب قتالي. وفقا لشهادات مختلفة كان هناك بعض الجنود الذين أطلقوا النار تجاه السائق، ونجحوا في إصابته في نهاية المطاف. ومع ذلك، فقد بدأ الجنود بإطلاق النار بالفعل فقط بعد أن مرّ وقت منذ بداية الحادثة وقد هرب معظمهم من المكان.

أصبح الموضوع الآن قيد التحقيق في الجيش، وقد قدِم قائد الدورة المسؤول عن أولئك الجنود إلى ساحة العملية وبدأ باستجوابهم فورا.

في مواقع التواصل الاجتماعي في إسرائيل أيضًا تساءل كثيرون لماذا شُوهد عشرات الجنود وهم يهربون من ساحة الحادثة ولم يحاولوا إيقاف الداهس، وتطوّر جدل واسع حول الموضوع.

كان هناك من ادعى أنّ أحد الأسباب لهروب الجنود وتجنّبهم إطلاق النار تجاه المنفذ، هو إدانة الجندي إلؤور أزاريا بالقتل، بعد أن أطلق النار على جريح.

المصدر الاسرائيلي

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017