عـــاجـــل
الاحتلال يهدم محلا وبركس أغنام شمال مدينة القدس
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يهدم محلا في بيت حنينا وبركس أغنام بشعفاط شمال مدينة القدس
  2. تأجيل التصويت على قانون "القومية اليهودية" بسبب خلافات داخل الحكومة
  3. فريق ترامب أطلع مجلس الأمن على خطة السلام للشرق الأوسط
  4. استشهاد شاب متأثرا بجروحه التي أصيب بها الجمعة الماضية شرق البريج
  5. قوات الاحتلال تعتقل 20 مواطنا في الضفة والقدس
  6. أمريكا: يمكن مشاركة دول أخرى في محادثات سلام الشرق الأوسط مستقبلا
  7. اصابة شاب بجروح خطيرة بعيار مطاطي بالاذن خلال اقتحام العيسوية
  8. نتنياهو: ابو مازن لم يات بجديد ويواصل الهروب من السلام
  9. سفارة فلسطين بالقاهرة : فتح معبر رفح البري لمدة 4 ايام في الاتجاهين
  10. الرئيس يدعو لعقد مؤتمر دولي للسلام منتصف العام الحالي
  11. الرئيس:سنكثف جهودنا للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة
  12. الرئيس: الأمم المتحدة اخفقت بتنفيذ قراراتها حتى يومنا هذا
  13. الرئيس: على الحكومة البريطانية أن تتحمل مسؤولياتها عن وعد بلفور وعن نت
  14. ملادينوف: الشعب الفلسطيني يعاني جراء العنف الإسرائيلي
  15. ملادينوف: المستوطنات تشكل عقبة أمام السلام
  16. ميلادينوف: ندين بناء مستوطنات جديدة والبناء في المستوطنات القائمة
  17. مجلس الأمن يبحث الحالة في الشرق الأوسط وخاصة قضية فلسطين
  18. ميلادينوف بمجلس الامن: مصرون على تحقيق حل الدولتين وانهاء الاستيطان
  19. بدء جلسة مجلس الامن- الامم المتحدة تجدد التزامها بحل الدولتين

من هم قتلى الجيش الاسرائيلي في عملية الشهيد قمبر؟

نشر بتاريخ: 09/01/2017 ( آخر تحديث: 11/01/2017 الساعة: 12:23 )
بيت لحم- معا- أفردت وسائل الاعلام الاسرائيلية بعد لحظات من وقوع عملية الدهس التي نفذها الشهيد فادي القنبر أمس بالقرب من مستوطنة "ارمون هنتسيف" في القدس، مساحات واسعة لتبرير سقوط هذا العدد من القتلى والجرحى في صفوف الجيش الاسرائيلي.

وأشارت العديد من وسائل الاعلام إلى أن الجنود لم يمض على دخولهم الجيش سوى فترة قصيرة ولم يتلقوا التدريبات العسكرية، وأخرى تلقفت ما صرح به ما وصف بـ "الدليل السياحي" الذي بادر بإطلاق النار على منفذ عملية الدهس، والتي قال فيها "إن محاكمة الجندي ازاريا كانت السبب لعدم اطلاق الجنود النار على منفذ العملية"، وقالت وسائل الاعلام اخرى أن فتية قتلوا في العملية وغيرها من العبارات التي تبرر ما حدث.
ومع نشر أسماء الجنود الاربعة الذين قتلوا في العملية تبين أن أثنين منهم من المستوطنين، وكذلك فإن الجنود الاربعة يحملون رتبا عسكرية ما يعني بأنهم يخدمون في الجيش منذ فترة زمنية كافية لتدريبهم، وكانوا يتواجدون في مدينة القدس أمس ضمن دورة تعليمية للضباط في الجيش الاسرائيلي والتي تهدف لربطهم باسرائيل من خلال هذه الجولات.
وللتوضيح أكثر فإن القتلى من الجيش الاسرائيلي الملازم اول ياعل يوكتال 20 عاما من "جفعتايم"، والملازم ارز اوربخ 20 عاما من مستوطنة "ألون شفوت" جنوب بيت لحم، والملازم سيرا تسور 20 عاما من مدينة حيفا، والملازم اول سير حجاجي 22 عاما من مستوطنة "معالي ادوميم" شرقي القدس، وهي حسب والدها انضمت للجيش منذ سنتين وتخدم في قسم الاستخبارات في الجيش الاسرائيلي.
وأشارت وسائل الاعلام العبرية بعد نشر الاسماء وشريط الفيديو الذي وثق العملية وما اشيع عن هروب الجنود وما أثاره ذلك من ردود فعل في اسرائيل، إلى أن تحقيقات الجيش الاسرائيلي للحادث تؤكد قيام عدد من الجنود باطلاق النار على منفذ العملية، وأن الضابط المسؤول عن الجنود هو من طلب منهم اخذ ساتر وهم استجابوا للتعليمات استعدادا للقتال كما تلقوا ذلك في التدريبات، وعاد ما وصف "الدليل السياحي" للاعتذار عما بدر منه أمس بعد العملية خاصة فيما يتعلق بأن الجنود لم يطلقوا النار، مشيرا أنه قال ذلك أثناء الانفعال من الحدث مؤكدا قيام عدد من الجنود باطلاق النار على منفذ عملية الدهس.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017