الأخــبــــــار
  1. الرئيس: القمة العربية حملت قرارات واضحة ومحددة حول القضية الفلسطينية
  2. إعلان عمان: حل الدولتين السبيل الوحيد لتحقيق الأمن والاستقرار
  3. ترامب في رسالة لنتنياهو: الرئيس عباس مستعد لعقد صفقة الان
  4. قمة فلسطينية مصرية أردنية لتنسيق المواقف وتوحيد الجهود
  5. إطلاق نار قرب مبنى الكابيتول في واشنطن
  6. ‏المجلس الوطني: شعبنا ماضٍ على درب من ضحوا دفاعا عن الأرض
  7. غزة- 10 سنوات سجن لمدان بالقتل
  8. التربية: جامعة القدس تخالف القانون والأنظمة والتعليمات
  9. رغم ضغط اسرائيل- تجديد حصول فلسطين على كرسي اليونسكو للفلك
  10. لندن تبلغ بروكسل رسميا بخروجها من الاتحاد الأوروبي
  11. فقدان 146 مهاجرا في غرق زورق في المتوسط
  12. الصين تقيم مصنعا لإنتاج طائرات بلا طيار في السعودية
  13. وزارة الصحة: استشهاد المواطنة سهام راتب نمر (49عاما) من القدس المحتلة
  14. الرئيس: اتفقنا مع الادارة الامريكية على العمل من اجل تحقيق السلام
  15. الشبيبة تكتسح مجلس طلبة كلية الأمة
  16. الرئيس: نحذر اسرائيل من تحويل الصراع من سياسي الى ديني
  17. هيئة الأسرى: الاحتلال يواصل الإهمال الطبي بحق 14 أسيراً
  18. قرار بالإفراج عن حراس المسجد الأقصى الخمسة
  19. الاحصاء: الاحتلال يستغل أكثر من 85% من مساحة فلسطين
  20. الحمد الله: نرفض ابتزاز إسرائيل بالمياه مقابل الاعتراف بالمستوطنات

من هم قتلى الجيش الاسرائيلي في عملية الشهيد قمبر؟

نشر بتاريخ: 09/01/2017 ( آخر تحديث: 11/01/2017 الساعة: 12:23 )
بيت لحم- معا- أفردت وسائل الاعلام الاسرائيلية بعد لحظات من وقوع عملية الدهس التي نفذها الشهيد فادي القنبر أمس بالقرب من مستوطنة "ارمون هنتسيف" في القدس، مساحات واسعة لتبرير سقوط هذا العدد من القتلى والجرحى في صفوف الجيش الاسرائيلي.

وأشارت العديد من وسائل الاعلام إلى أن الجنود لم يمض على دخولهم الجيش سوى فترة قصيرة ولم يتلقوا التدريبات العسكرية، وأخرى تلقفت ما صرح به ما وصف بـ "الدليل السياحي" الذي بادر بإطلاق النار على منفذ عملية الدهس، والتي قال فيها "إن محاكمة الجندي ازاريا كانت السبب لعدم اطلاق الجنود النار على منفذ العملية"، وقالت وسائل الاعلام اخرى أن فتية قتلوا في العملية وغيرها من العبارات التي تبرر ما حدث.
ومع نشر أسماء الجنود الاربعة الذين قتلوا في العملية تبين أن أثنين منهم من المستوطنين، وكذلك فإن الجنود الاربعة يحملون رتبا عسكرية ما يعني بأنهم يخدمون في الجيش منذ فترة زمنية كافية لتدريبهم، وكانوا يتواجدون في مدينة القدس أمس ضمن دورة تعليمية للضباط في الجيش الاسرائيلي والتي تهدف لربطهم باسرائيل من خلال هذه الجولات.
وللتوضيح أكثر فإن القتلى من الجيش الاسرائيلي الملازم اول ياعل يوكتال 20 عاما من "جفعتايم"، والملازم ارز اوربخ 20 عاما من مستوطنة "ألون شفوت" جنوب بيت لحم، والملازم سيرا تسور 20 عاما من مدينة حيفا، والملازم اول سير حجاجي 22 عاما من مستوطنة "معالي ادوميم" شرقي القدس، وهي حسب والدها انضمت للجيش منذ سنتين وتخدم في قسم الاستخبارات في الجيش الاسرائيلي.
وأشارت وسائل الاعلام العبرية بعد نشر الاسماء وشريط الفيديو الذي وثق العملية وما اشيع عن هروب الجنود وما أثاره ذلك من ردود فعل في اسرائيل، إلى أن تحقيقات الجيش الاسرائيلي للحادث تؤكد قيام عدد من الجنود باطلاق النار على منفذ العملية، وأن الضابط المسؤول عن الجنود هو من طلب منهم اخذ ساتر وهم استجابوا للتعليمات استعدادا للقتال كما تلقوا ذلك في التدريبات، وعاد ما وصف "الدليل السياحي" للاعتذار عما بدر منه أمس بعد العملية خاصة فيما يتعلق بأن الجنود لم يطلقوا النار، مشيرا أنه قال ذلك أثناء الانفعال من الحدث مؤكدا قيام عدد من الجنود باطلاق النار على منفذ عملية الدهس.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017