الأخــبــــــار
  1. اصابتان اثر سقوط سقف قيد الانشاء في العيزرية
  2. نتنياهو وليبرمان اتفقا اليوم على بناء 2500 شقة استيطانية بالضفة
  3. د.بحر: جاهزون لتسليم كافة الوزارات ولكن الحكومة غير جاهزة
  4. مصرع مواطن 60 عاما اثر انقلاب جرار زراعي بالنزلة الغربية في طولكرم
  5. اطلاق نار من مركبة فلسطينية لدى اقتحامها حاجزا شرق رام الله
  6. الحكومة تؤكد على إجراء الانتخابات المحلية بالقريب العاجل
  7. انطلاق جنازة الشهيد يعقوب ابو القيعان من ام الحيران
  8. حكم بإعدام شاب قتل شقيقه وسط قطاع غزة عام 2008م
  9. الإحتلال يهدم بركسات ويغلق طرقا بدعوى تدريبات عسكرية جنوب نابلس
  10. الشرطة: 20 ألف مسافر تنقلوا عبر الكرامة خلال 48 ساعة الماضية
  11. مفوض عام الاونروا: لا تنسوا 560 ألف لاجىء فلسطيني بسوريا
  12. الاحتلال يطلق النار شرق قطاع غزة وفي عرض البحر جنوب القطاع
  13. الاحتلال يطلق النار شرق القطاع وفي عرض البحر
  14. قوات الاحتلال تعتقل 12 مواطنا في الضفة
  15. البيت الابيض:قرار نقل السفارة سيكون كافيا للالتزام به لكنه سابق لاوانه
  16. الأشغال الشاقة 20 عاما لمدان بهتك عرض في الخليل
  17. على خلفية جنائية- اصابتان في عملية اطلاق نار بمنطقة "ريشون لتسيون"
  18. استطلاع- 82% يؤيدون مشاركة حماس والجهاد في المجلس الوطني
  19. النيابة تختتم دورة تدريبية حول عدالة الأحداث
  20. العليا الاسرائيلية تقرر تسليم جثمان الشهيد ابوالقيعان لعائلته في النقب

المصري يشارك في تشييع جثمان المطران كابوتشي

نشر بتاريخ: 09/01/2017 ( آخر تحديث: 13/01/2017 الساعة: 08:52 )

بيروت -معا - شارك منيب المصري ممثلا عن التجمع الوطني للشخصيات المستقلة، في تشييع جثمان المطران هيلاريون كابوتش الذي وري الثرى في قرية صربين القريبة من مدينة بيروت.

وقال المصري في تصريحات صحفية "لقد تأثرت كثيرا حين ألقيت نظرة الوداع الأخيرة على جثمان المطران وهو مسجى في أحدى كنائس الفاتيكان، ورأيت في سكونه شموخ فلسطين ومعاني العطاء اللامتناهي وملامح الوطن الصامد بكل تفاصيله".

وأضاف المصري "لقد رحل المطران كابوتشي بعد أن بات رمزاً إنسانيا عربيا وعنواناً تجسدت فيه وحدة الألم والأمل للشعب العربي تاركاً إرثاً عظيماً من النضال، ووصايا خالدة في ضرورة الحفاظ على نسجينا الاجتماعي، والوحدة الوطنية، ورفض أي انقسام مهما كانت أسبابه، وكذلك الحفاظ على حقنا بالدفاع عن كافة ثوابتنا وحقوقنا بكافة الوسائل المشروعة حتى بناء دولتنا المستقلة بعاصمتها القدس".

وختم المصري بأن ملازمته لجثمان المطران من روما إلى مثواه الأخير في المقبرة الحلبية في قرية صربين ليدفن إلى جانب المرحومة والدته، كانت فرصة للاستماع لمن بقوا بجانبه قبل وفاته والذين أكدوا على أن المرحوم وحتى أيامه الأخير بقي يقول بأن فلسطين ستبقى الأم لكل العرب، وأن القضية الفلسطينية تلازمه في قلبه ووجدانه، وأنه حريص على نقلها لكل المؤمنين في العالم مطالبا إخوانه المطارنة الحفاظ على هذه الرسالة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017