الأخــبــــــار
  1. هنية يوجه رسائل إلى قادة دول عربية وإسلامية
  2. الاحتلال يعتقل 29 مواطنا من الضفة
  3. فيتنام تؤيد الحقوق الوطنية المشروعة لفلسطين
  4. المحكمة الأوروبية العليا تحكم ببقاء حماس على لائحة الاتحاد للإرهاب
  5. الاحتلال ينصب حاجزا عسكريا على مدخل كفل حارس
  6. الاحتلال يعلن منزل أبو رجب في الخليل منطقة عسكرية مغلقة
  7. توغل محدود لآليات الاحتلال على أطراف بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة
  8. واشنطن: حزب الله يحضر لحرب ضد إسرائيل
  9. الإيزيدية العراقية الهاربة من "داعش" تصل إسرائيل
  10. الطقس: اجواء شديدة الحرارة والعظمى في القدس تلامس الـ 34 مئوية
  11. إصابات واعتقال صحفي خلال قمع الاحتلال للمصلين في باب الأسباط
  12. القيادة تدعو إلى تصعيد شعبي واداء صلاة الجمعة في القدس وكافة الميادين
  13. قوات الاحتلال تقمع المصلين بالقنابل الصوتية في منطقة باب الاسباط
  14. المحكمة العليا الإسرائيلية تقرر الافراج عن جثامين شهداء أم الفحم
  15. اغلاق طريق اريحا- الكازينو ورشق حجارة تجاه الاحتلال نصرة للاقصى
  16. عريقات وفرج للمبعوث الامريكي: يجب اعادة الامور بالقدس لما قبل 14 تموز
  17. الرئيس للمقدسيين: نحن معكم بكل ما تقومون به فأنتم مفخرة للوطن
  18. الرئيس يحيي أبناء شعبنا في القدس لدفاعهم عن المسجد الأقصى
  19. القيادة برئاسة الرئيس تجتمع لبحث آخر التطورات في المسجد الأقصى
  20. الرئيس: يجب أن تعود الامور في القدس إلى ما قبل 14 تموز الجاري

الأسد: الحكومة مستعدة للتفاوض "على كل شيء"

نشر بتاريخ: 09/01/2017 ( آخر تحديث: 11/01/2017 الساعة: 12:03 )
بيت لحم- معا- قال الرئيس السوري بشار الأسد إن حكومته مستعدة للتفاوض "على كل شيء" في محادثات السلام المقترحة في كازاخستان، لكنه أضاف أنه لم يتضح بعد من سيمثل المعارضة فيها ولم يحدد لها موعد.

وأشار الأسد إلى أن وقف إطلاق النار - الذي توسطت فيه تركيا وروسيا قبل إجراء المحادثات - تعرض للانتهاك، وأن دور الجيش هو استعادة "كل شبر من الأرض السورية"، بما في ذلك منطقة قرب دمشق يسيطر فيها مسلحو المعارضة على المصدر الرئيسي الذي يزود العاصمة السورية بالمياه.

وقد أدلى الأسد بهذه التصريحات لوسائل إعلام فرنسية ونشرتها الوكالة العربية السورية للأنباء، سانا.

وقال الأسد إن وفد الحكومة مستعد للذهاب إلى آستانة "عندما يحدد وقت المؤتمر".

وقال في رده على سؤال حول إن كانت المحادثات ستشمل وضعه رئيسا "نحن مستعدون للتفاوض على كل شيء".

ثم أضاف "لكن منصبي مرتبط بالدستور. والدستور واضح جدا حول الآلية التي يتم بموجبها وصول الرئيس إلى السلطة أو ذهابه، وبالتالي إذا أرادوا مناقشة هذه النقطة فعليهم مناقشة الدستور."

وأشار إلى أن أي أمر دستوري يجب طرحة في استفتاء، وأن الأمر يرجع إلى الشعب السوري في انتخاب الرئيس.

وتساءل الأسد عمن سيمثل الطرف الآخر، وهل ستكون هناك معارضة سورية حقيقية؟ مشيرا بذلك إلى معارضة لها "قواعد شعبية في سوريا وليست قواعد سعودية أو فرنسية أو بريطانية."
وأكد الرئيس السوري أن الحكومة تخطط لاستعادة مدينة الرقة من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية، قائلا: "مهمتنا طبقا للدستور والقوانين أن نحرر كل شبر من الأرض السورية، ... هذا أمر عسكري يرتبط بالتخطيط العسكري والأولويات العسكرية."

وتدعم الولايات المتحدة حاليا تحالفا لمقاتلين بينهم وحدات حماية الشعب الكردية في حملة تهدف لاستعادة مدينة الرقة.-"بي بي سي"
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017