الأخــبــــــار
  1. فلسطين تشارك في اجتماعات "الكومسيك" في اسطنبول
  2. الشرطة: 9 اصابات في حادث سير بمنطقة عقبة تفوح غرب الخليل
  3. الرئيس يستقبل مدير المخابرات الروسية ويبحث معه تطورات الأوضاع بالمنطقة
  4. "اعلان إسطنبول" يدعم اقامة دولة فلسطينية ويدين الاستيطان
  5. فتح باب التجنيد في الامن الوطني الفلسطيني
  6. أبو دياك: انجازات قطاع العدل لن تكتمل إلا باستعادة وحدة الوطن
  7. محكمة الاحتلال ترفض استئنافا مقدما باسم 3 مقدسيين
  8. الحمد الله يبحث تعزيز التعاون مع أمين عمان الكبرى
  9. مجلس الإفتاء يستنكر مخطط التلفريك في القدس
  10. حسين الشيخ: أبلغنا المصريون أن معبر رفح سيفتح السبت والأحد والإثنين
  11. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين بينهم طفل
  12. زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه الصيادين شمال غزة
  13. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  14. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  15. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  16. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  17. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  18. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  19. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  20. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل

ماذا قالت حماس وفتح والشعبية عن اجتماعات بيروت ؟

نشر بتاريخ: 10/01/2017 ( آخر تحديث: 11/01/2017 الساعة: 13:30 )
بيت لحم - معا - أكد ماهر الطاهر مسؤول دائرة العلاقات السياسية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين على ان الجبهة تدعم مقترح انعقاد المجلس الوطني في خارج فلسطين بعيدا عن الاحتلال.

وأضاف الطاهر في تصريحات لفضائية "الميادين" عقب انتهاء الجلسة المسائية للاجتماعات التحضيرية للمجلس الوطني الفلسطيني: نقترح أن يُعقد المجلس الوطني في مقر جامعة الدول العربية في القاهرة.

وقال: هناك شعور عميق لدى جميع الفصائل بأن القضية الفلسطينية في خطرٍ شديد.

وأكد على ان أهمية الاجتماعات التحضيرية لمؤتمر المجلس الوطني هي بسبب مشاركة حماس والجهاد أيضاً، لافتا ان الجميع شارك في اجتماع بيروت ولو عقدت الجلسة في رام الله لما تمكن الجميع من الحضور بسبب الاحتلال.

بدوره قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الاحمد ان الانقسام في النظام السياسي الفلسطيني منع إعادة تشكيل المجلس الوطني.

واضاف ان الجميع أكد اليوم على إعادة تشكيل المجلس الوطني عبر الانتخاب وبالتوافق حيث لا يمكن إجراء انتخابات.

وتابع: ليس مطلوبا من المجلس الوطني الجديد وضع خيارات فلسطينية وإنما تعديل أو تطوير ما هو موجود، لافتا الى ان الجميع وافق على اعتماد وثيقة عام 2006 كبرنامج عمل وطني.

وقال ان حركة فتح منفتحة على كل التغييرات التي تتطلبها الوحدة الوطنية ومع توسيع التمثيل في المجلس الوطني.

من جانبه قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس عزت الرشق ان اجتماع اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني الفلسطيني هو شكل من أشكال الوحدة الوطنية.

واضاف ان خارطة الطريق لإنهاء الانقسام الفلسطيني موجودة وتمت برعاية مصر.

وطالب حركة فتح والرئيس عباس بإبداء مرونة للوصول إلى توافقات وإنهاء الانقسام.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017