الأخــبــــــار
  1. ناسا" تعلن اكتشاف 7 كواكب تشابه كوكب الأرض في حجمه ودرجة حرارته
  2. الشوبكي: غدا اجتماع مؤسسة ياسر عرفات بالجامعة العربية
  3. توتر شديد في سجن عوفر لرفض الإدارة الاستجابة لمطالب أسرى الجهاد
  4. مالية غزة تعفي المركبات العمومية من الضرائب لـ6 أشهر
  5. محكمة الاحتلال تعيد الحكم السابق للأسير نائل البرغوثي مؤبد و18 عاما
  6. النيابة تنفي تعرض موقوفين بمركز تأهيل اريحا للتعذيب بعد جولة تفتيشية
  7. إتلاف طن متفجرات برفح
  8. ثلاثة أسرى يواصلون اضرابهم عن الطعام
  9. عضو البرلمان نجاة ابوبكر: السلطة منعتني من السفر عبر اريحا
  10. الحمد الله: لن نقايض مشروعنا الوطني بأية أموال
  11. اعتقال شاب على حاجز الجيب بسبب "الفيس بوك"
  12. اسرائيل تقرر عدم تجديد تصريح عمل مصنع الامونيا في حيفا
  13. نقل الأسيرين المضربين ابو الليل ومطير من سجن النقب
  14. الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين
  15. انطلاق فعاليات مؤتمر تطوير الاعلام في رام الله
  16. إصابة 3 عمال في حادثين منفصلين بجنين
  17. زراعة الخليل تضبط شحنة دجاج لاحم مهربة
  18. مصدر عسكري سوري: غارة إسرائيلية استهدفت جبال القطيفة في ريف دمشق
  19. وفاة الطفل ابراهيم الدحلة 5 أعوام من طولكرم بسبب التهاب حاد في اللوز
  20. الاحتلال يفرج عن الصيادين الـ5 الذين اعتقلهم أمس وبينهم مصاب

أوراق العنب تحمي من سرطان الرئة‪

نشر بتاريخ: 11/01/2017 ( آخر تحديث: 11/01/2017 الساعة: 21:30 )
رام الله- معا- في بستان عنب بالقرب من بيت أمر شمال الخليل بدأت الحكاية. أستاذ من جامعة بيرزيت مع مجموعة من طلبتها بدأوا المغامرة أملاً في الوصول إلى براءة اختراع باسم الجامعة مفادها أن ورق العنب قد يكون مفيدا للعلاج من سرطان الرئة‪.

الدكتور جميل حرب، وقبل أربع سنوات، وبالتعاون مع طلبة من دائرة الأحياء والكيمياء الحيوية في جامعة بيرزيت، وببحث وجهد مشترك مع الجامعة العربية الأمريكية في جنين، بدأ بدراسة مكونات نوعين من العنب في فلسطين هما "البيتوني" و"الشامي"، وكانت النتائج مذهلة‪.

يقول حرب: "داخل مختبرات جامعة بيرزيت استخلصنا مواد من ورق العنب الشامي، باستخدام مذيبات عضوية، وهذه المواد أثبتت أنها قادرة على كبح نمو خلايا سرطان الرئة".

ويقول حرب إنه جرب مع طلبة جامعة بيرزيت المستخلص الطبيعي الذي حصل عليه من ورق العنب على نوعين من الخلايا السليمة والسرطانية، وكانت النتيجة أن المستخلص تمكن من كبح تزايد الخلايا السرطانية.

ووفق حرب، فإنه وبعد هذا الاكتشاف الأولي المهم لمستخلص ورق العنب، نقلت العينات لمعهد ماكس بلانك في ألمانيا، حيث تم القيام بمزيد من الدراسات عليه. يقول: "بعد تحديد مكونات المستخلص الطبيعي الذي حُضر في مختبرات الجامعة، ثبت أن المواد المستخلصة تتطابق مع منتجات أخرى للعنب ثبت أنها تساعد، ليس فقط في كبح نمو الخلايا السرطانية، بل وأيضا تحمي من أمراض القلب".

وحسب حرب، فإنه وبعد هذه النتائج المذهلة، فإن هناك أملا كبيرا أن يتم خلال السنوات المقبلة التوصل لتحضير دواء قد يساعد في كبح مرض السرطان على أن يسجل حصريا باسم جامعة بيرزيت. وقال: "نأمل مع توفر الإمكانات تحويل المستخلص إلى اختراع تحضير دواء للوقاية أو ربما بعد دراسات مكثفة لعلاج بعض الأمراض الخطرة، على أن يسجل كبراءة اختراع باسم جامعة بيرزيت".

وأوضح حرب أن النتائج الايجابية لهذه الدراسة حفزتهم لتوسيع الدراسة لتشمل حاليا دراسة ١٢ صنفا آخر لأوراق من أصناف العنب الفلسطيني القديم، موضحا أن العديد من الطلبة شاركوا ويشاركون في هذا البحث.

وقد حظي البحث بدعم مالي أولي من لجنة البحث العلمي في جامعة بيرزيت، وكذلك من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي من خلال جائزة "الباحث المتميز".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017