الأخــبــــــار
  1. آليات الاحتلال تتوغل من بوابة أبو قطرون شرق جحر الديك شرق مدينة غزة
  2. تعليمات جديدة لاستخدام السلاح في الجيش الاسرائيلي
  3. العملات- دولار 3.50- يورو 4.12- دينار أردني 4.95 شيقل
  4. قوات الاحتلال تعتقل 19 فلسطينيا في الضفة الغربية
  5. جرينبلات : حماس ذهبت تتوسل ايران من أجل الدعم
  6. كريستيانو رونالدو يفوز بجائزة أفضل لاعب لسنة 2017
  7. مقتل 10 عناصر من "جيش خالد" بغارة إسرائيلية غرب درعا السورية
  8. وفاة طفلة عام ونصف اثر سقوطها من علو برفح
  9. ليبرمان: حزب الله يقف وراء إطلاق صاروخين باتجاه الجولان السبت الماضي
  10. وفاة طفل في حادث سير بحي الشجاعية شرق مدينة غزة
  11. البزم: العثور على العمال الثلاثة الذين اختفوا اليوم على الحدود المصرية
  12. مصادر بغزة تتحدث عن اختطاف داعش 3 عمال من داخل نفق على الحدود المصرية
  13. كتائب الأقصى تخرج دورة عسكرية بغزة
  14. الاحتلال يمنع عضو المجلس الثوري لفتح سلوى هديب من زيارة قطاع غزة
  15. مصادر اسرائيلية: الاحتلال يعتقل فلسطينيا تسلل من غزة
  16. قوات القمع تقتحم قسم 14 بسجن النقب وتنفذ عمليات تفتيش
  17. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب مراكب الصيادين
  18. العملات- دولار 3.49- يورو 4.11- دينار أردني 4.92 شيقل
  19. قوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات في القدس بينهم 15 شابا في الضفة
  20. بلدية الاحتلال في القدس تعتزم بناء 176 وحدة استيطانية في جبل المكبر

حزب التحرير: منظمة التحرير وجدت للتفاوض وليس للتحرير

نشر بتاريخ: 11/01/2017 ( آخر تحديث: 11/01/2017 الساعة: 22:22 )
رام الله- معا- دعا حزب التحرير كلا من حركتي حماس والجهاد الاسلامي إلى التراجع عن اعتبار منظمة التحرير ممثلا لأهل فلسطين، والتوقف عن المشاركة في اجتماعات المجلس الوطني وتجديد شرعيته.

جاء ذلك في تصريح صحفي لحسن المدهون عضو المكتب الاعلامي للحزب في فلسطين.

​واعتبر المدهون أن المنظمة وجدت لإضفاء الشرعية على التنازل عن فلسطين، وليس لإعطاء شرعية للمقاومة.

جاءت تصريحات المدهون ردا على توالي مواقف حركة حماس التي أكدت فيها على اعتبار منظمة التحرير ممثلا لأهل فلسطين، كان آخرها تصريح القيادي في حركة حماس خليل الحية التي قال فيها إن مشاركة حركته في اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني؛ بهدف تشكيل مجلس جديد، وإصلاح منظمة التحرير، وأكد الحية أن حركته لا تمانع إقامة دولة فلسطينية مؤقتة على حدود 67 مرحليا!.

وقال المدهون "إن تلك المواقف تؤدي إلى تحويل مسار تضحيات أهل فلسطين ومقاومتهم لصالح المشاريع الأمريكية التي تسير فيها المنظمة وخاصة في موضوع استئناف المفاوضات، فتصبح البندقية والصاروخ أداة في يد مفاوض يقدم التنازل تلو التنازل!".

وأضاف "إنه لمن الغريب أن تطرح هذه المواقف من غزة في ذروة معاناة الناس نتيجة أزمات القطاع وخاصة أزمة الكهرباء، بعدما كان المطروح هو تشكيل إطار بديل عن تلك المنظمة فان المطالبة انحدرت باتجاه اعطاء الحق لتلك المنظمة"ـ

واختتم بالقول "إن أي محاولة لحصر قضية فلسطين في الإطار الوطني الضيق بعيدا عن الحل الصحيح القاضي بتحريك الجيوش لإزالة كيان يهود سيؤدي إلى اضفاء الشرعية على الاحتلال وهذه المرة ببصمة اسلامية بعد أن كانت علمانية!".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017