الأخــبــــــار
  1. الوطني يطالب مجلس الامن بتنفيذ قراراته بخصوص فلسطين
  2. محامي القيق: أحضَروه على كرسي متحرك ويسعل دائماً
  3. الحية: حل الدولتين ساقط ولا بديل عن فلسطين كاملة
  4. الاحتلال يسمح بضخ كميات من المحروقات الى غزة
  5. وزراء الكابينيت يتعهدون بعدم تسريب معلومات عن لقاء ترامب – نتنياهو
  6. إسرائيل ترفض منح"هيومن رايتس"تصريح عمل بدعوى ترويج"الدعاية الفلسطينية"
  7. ترامب: أفضل حل الدولتين لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي
  8. المقادمة: الاحتلال يريد ضمانات لعودة خروج مصلي غزة للقدس
  9. أبو الغيط يلتقي عريقات ويُحذر من خطورة التراجع عن حل الدولتين
  10. مصرع شاب شنقا في تل الزعتر شمال غزة
  11. الرئيس من لبنان: نحرص على بقاء شعبنا بمنأى عن صراعات المنطقة
  12. مؤسسة ياسر عرفات تعقد الإجتماع العاشر لمجلس أمنائها في القاهرة
  13. ضبط 972 علبة سائل جلي مخالفة للمقاييس في نابلس
  14. المدارس الثانوية في حيفا تعلن الاضراب احتجاجا على حاوية الامونيا
  15. العليا الاسرائيلية تسمح بهدم منزل الشهيد فادي القنبر في جبل المكبر
  16. الرئاسة الفرنسية تمنح امل المصري وسام "الفارس"
  17. مقاتلات اسرائيلية تسقط طائرة فلسطينية دون طيار في غزة
  18. السفير مصطفى: اتفاق على توفير منح دراسية للفلسطينيين في تركيا
  19. النيابة تحصل على إدانات بتداول أغذية فاسدة وعدم التزام بالتعليمات
  20. بحر يدعو الوسيط المصري التحرك العاجل لإنقاذ صفقة وفاء الأحرار

بنك فلسطين يوقع اتفاقية مع وزارة العمل لتمويل مشاريع لذوي الإعاقة

نشر بتاريخ: 09/02/2017 ( آخر تحديث: 12/02/2017 الساعة: 09:12 )
رام الله- معا- وقع بنك فلسطين ووزارة العمل الفلسطينية، اتفاقية لتمويل مشاريع صغيرة ومتناهية الصغر للأشخاص من ذوي الإعاقة.
وجرى توقيع الاتفاقية بحضور هاشم الشوا، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لبنك فلسطين، ومأمون أبو شهلا، وزير العمل، وماهر فرح، عضو مجلس إدارة بنك فلسطين، وشذى أبو سرور، ممثلة الاتحاد العام للأشخاص ذوي الإعاقة ومؤسسات المجتمع المدني، وعدد من المسؤولين في الوزارة، ونواب ومساعدي المدير العام لبنك فلسطين، ورؤساء الإدارات والدوائر، وحشد من الصحفيين والاعلاميين.

وبموجب الاتفاقية، سيقوم البنك بتخصيص محفظة تسهيلات ائتمانية قيمتها 500 ألف دولار أمريكي، لتمويل مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر للأشخاص من ذوي الإعاقة بدون فوائد أو عمولات.
وجاءت الاتفاقية انطلاقاً من مسؤولية البنك الاجتماعية تجاه هذه الشريحة من المجتمع الفلسطيني، ووفق برنامج وخطة عمل سيتم تنفيذها بتنسيق ما بين الجانبين وبالتعاون مع الاتحاد العام لذوي الإعاقة.
ويشار إلى أنه سيتم تشكيل لجان لعمل الترتيبات اللازمة لهذا الغرض، وسيعمل البنك بالتعاون مع وزارة العمل على إطلاق حملة إعلامية لتشجيع الأشخاص ذوي الإعاقة للاستفادة من هذا البرنامج التمويلي.
وجاء توقيع هذه المذكرة، انطلاقاً من ايمان الطرفين بضرورة العمل على التخفيف من حدة البطالة في صفوف فئة الاشخاص ذوي الإعاقة، والتي تجاوزت نسبتها في فلسطين (87.3%)، حيث بلغت النسبة في الضفة الغربية (85.9%)، وفي قطاع غزة (90.9%).
وتعتمد الفكرة الأساسية في تشغيل المتعطلين عن العمل وأصحاب الأفكار الريادية من ذوي الاعاقة على المشاريع الصغيرة الناشئة ومتناهية الصغر إتاحة الفرصة لتواصل أصحابها من هذه الفئة مع بنك فلسطين.

من ناحيته، عبر هاشم الشوا، عن سعادته ليكون بنك فلسطين في مقدمة الشركات الفلسطينية التي تساهم دعم الأشخاص من ذوي الإعاقة.
وأشار الى أن البنك يبذل جهوداً كبيرة لدعم التنمية الاقتصادية عبر تعزيز حضور ومساهمة الأشخاص من هذه الفئة في تطوير مشاريع صغيرة تساعدهم في ايجاد مصدر رزق جيد لهم.
وأكد أن تخصيص مبلغ قيمته 500 ألف دولار أمريكي لتمويل مشاريع صغيرة للأشخاص ذوي الإعاقة بدون فوائد أو عمولات. يعد جزءاً من مسؤوليتنا الاجتماعية تجاه الأشخاص من ذوي الإعاقة.

وكشف عن وصول محفظة التسهيلات الائتمانية للمشاريع الصغيرة وصلت مع نهاية العام الماضي الى مبلغ 400 مليون دولار، وهذا جزء من مسؤوليته تجاه توجيه التسهيلات لضخها في تحفيز الاقتصاد الوطني.
وأكد على أن هذه الشريحة بحاجة الى الدعم المستمر من جميع المؤسسات الخاصة والمجتمع المدني والحكومة، فهؤلاء الأشخاص لديهم الكثير من القدرات والامكانيات على إحداث التغيير والعمل والانتاج والمساهمة الفاعلة في المجتمع، عبر انخراطهم واشراكهم في العمل. وكجزء من التزامه بقانون العمل الفلسطيني، قرر البنك في العام 2015 زيادة نسبة الموظفين من ذوي الإعاقة لتصل الى 6% وهذه نسبة متقدمة مقارنة مع المؤسسات العاملة محلياً واقليمياً، في حين أن القانون يحتم على المؤسسات توظيف 5% فقط.

من جانبه، أشاد الوزير مأمون أبو شهلا بجهود بنك فلسطين في تحقيق التنمية الاقتصادية، ودعم المشاريع الصغيرة في الوطن، معرباً عن ثقته بأن البنك فلسطين سيظل رائداً من رواد العمل الذي خرج من التطوير الاقتصادي الى العمل التنموي والوطني في اشارة الى اتفاقية البنك مع وزارة العمل لتمويل مشاريع صغيرة للأشخاص من ذوي الإعاقة.

وحول جهود الحكومة في ايجاد حلول لمشكلة البطالة، قال أبو شهلا بأن الحكومة الفلسطينية تنظر بخطورة بالغة الى مشكلتين هامتين، فعدا عن الاحتلال، فإن هناك ما يزيد عن 400 ألف شاب وشابة بلا عمل في الضفة وغزة والقدس، كما أن أكثرهم يحملون شهادات جامعية، بالاضافة الى ما يزيد عن 320 ألف أسرة تعيش تحت خط الفقر.

وقال أبو شهلا بأن الحل الفعال لمشكلة البطالة يكمن من خلال التجارب العالمية التي اثبتت بأن اطلاق وتمويل مشاريع صغيرة والتقليل من فاتورة الاستيراد التي تثقل كاهل الفلسطينيين من أفضل الحلول التي من الممكن لنا كفلسطينيين أن ننفذها. كما تحدث أبو شهلا عن تفعيل العمل في صندوق التشغيل الفلسطيني.
وقال: إن هذا الصندوق بحاجة الى مليار دولار على الأقل من أجل المبادرة والعمل في تمويل 70 ألف مشروع، وتشغيل ما لا يقل عن 250 ألف شاب وشابة. مؤكداً بأن هذا الأمر سيكون صعباً إلا أن الحكومة بدأت بالبحث عن التمويل اللازم عبر العديد من المؤسسات المحلية والدولية.

الى ذلك أشادت شذى ابو سرور بالمبادرة التي أطلقها البنك مع وزارة العمل والتي تأتي في ظروف صعبة ومعقدة، حيث أن غالبية الأشخاص ذوي الإعاقة لا يحصلون على وظيفة لائقة.
وثمّن الجهود التي يبذلها البنك في دعم الأشخاص ذوي الإعاقة عبر تمويل مشاريع صغيرة، تمكنهم من كافة النواحي المهنية والتدريبية والفكرية من أجل الاستمرار في النجاح والتطوير لهذه الشريحة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017