الأخــبــــــار
  1. المالكي: نتنياهو يتهرب من لقاء عباس
  2. الوطنية تؤجل إطلاق 3Gللأربعاء التزاماً بالإضراب وتفعل الخدمة لمشتركيها
  3. العكر: اسعار الجيل الثالث ستنخفض بعد وقت قصير من انطلاقها
  4. تسليم جثمان الاسير الشهيد حسين عطالله على حاجز 109 شرق قلقيلية
  5. السويق العماني يفوز على هلال القدس بهدف واحد دون مقابل
  6. عريقات: بنس قاد حملة صليبية بالكنيست اثبتت ان امريكا جزء من المشكلة
  7. بنس: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيتم قبل نهاية عام 2019
  8. اندلاع مواجهات في المغير شمال شرق رام الله بعد اقتحام القرية
  9. موغريني: سنعمل مع الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي لاستئناف المفاوضات
  10. موغريني: دعمنا المادي وغير المادي للفلسطينيين سيبقى مستمرا
  11. إصابة شاب ووالدته في اعتداء للمستوطنين بالمعرجات شمال اريحا
  12. العثور على جثة مواطن في خانيونس والشرطة تحقق
  13. مجدلاني يدعو المؤسسات الحقوقية لرفع دعاوى ضد بلدية الاحتلال بالقدس
  14. بنس لنتنياهو: اعترافنا بالقدس عاصمة لإسرائيل يساعد على تحقيق السلام
  15. اضراب تجاري يعم قطاع غزة احتجاجا على التدهور الاقتصادي الخطير
  16. قوات القمع تقتحم قسم 3 في سجن "عسقلان"
  17. زملط: الاعتراف بإسرائيل مشروط وتبادلي
  18. الطقس: منخفض جوي الثلاثاء وآخر أكثر قوة الخميس
  19. إسرائيل: الفلسطينيون يحاولون جمع تبرعات للأونروا لسد الفجوة الأمريكية
  20. الاحتلال يعتقل عضو المجلس التشريعي ووزير المالية الاسبق عمر عبد الرازق

السفير طوباسي يلتقي بنائب رئيس البرلمان اليوناني ووزير الزراعة

نشر بتاريخ: 16/02/2017 ( آخر تحديث: 16/02/2017 الساعة: 15:59 )
أثينا -  معا - التقى يوم أمس سفير دولة فلسطين لدى اليونان مروان طوباسي  بنائب رئيس البرلمان اليوناني، رئيس اللجنة البرلمانية للصداقة الفلسطينية اليونانية "انستاسيوس كوراكيس" ووزير الزراعة "يانيس تسيروتيس" كل على حدى، حيث تم وضعهم في صورة تفاصيل قرار الكنيست الإسرائيلي بخصوص "شرعية الاستيطان والمستوطنات وسرقة الاراضي"، واستفحال تنفيذ المشروع الكولينالي الاستيطاني في كل اراضي فلسطين وما يسعى له نتنياهو من تدمير لحل الدولتين وتنفيذ مشروع أرض إسرائيل الكبرى، الأمر الذي يعني دولة ابرتهايد عنصرية بامتياز.

وطالب السفير طوباسي من نائب رئيس البرلمان التحرك الفعلي لمواجهة ما تسعى له حكومة الاحتلال موضحاً ان الفلسطينيين قد قبلوا بحل تاريخي مؤلم لإقامة دولة فلسطينية فقط على 22% من اراضي فلسطين التاريخية باعتبار ان ذلك ما زال يشكل أساس لحل الدولتين وباعتباره خيار أممي يقوم على أساسه السلام العادل وفق قرارات الشرعية الدولية.

 وبين السفير مخاطر ما يجري على الارض من تنفيذ لوقائع متسارعة لفرض رؤية نتنياهو واليمين القومي الديني المتطرف في إسرائيل الذي يستند إلى دعم المستوطنين، الأمر الذي يتناقض مع القانون الدولي والاتفاقيات الدولية ويعتبر تحدياً جديداً لقرار مجلس الأمن الأخير وللشرعية الدولية، ويجر المنطقة إلى المجهول.

من جهته أعرب نائب رئيس البرلمان عن قلقة الشديد من التطورات الجارية معرباً عن ادانته للاستيطان وعن ضرورة التحرك الدولي العاجل لحماية حل الدولتين، لتمكين الشعب الفلسطيني من اقامة دولته المستقلة على كامل الأراضي المحتلة عام 67 وعاصمتها القدس الشرقية إلى جانب إسرائيل وقد تم الاتفاق على عقد اجتماع موسع لأعضاء اللجنة البرلمانية بأسرع وقت لشرح تداعيات الموقف والتطورات الجارية.

من جهة أخرى فقد تناول البحث مع وزير الزراعة اليوناني، الاسراع في عقد اللجنة المشتركة للزراعة الفلسطينية – اليونانية، بالإضافة إلى استعراض مخاطر الاستيطان كجريمة بحق الارض والسكان وتدمير قدرة القطاع الزراعي الفلسطيني من خلال مصادرة الارض وتوسيع الاستيطان وحرق المزروعات.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017