الأخــبــــــار
  1. الوزير الشاعر يفتتح مركزا للتربية الخاصة في بلدة الظاهرية
  2. أعداد اللاجئين السوريين تتجاوز 5 ملايين في دول الجوار
  3. اللواء عدنان الجندي مديرا للمخابرات الأردنية
  4. "الخارجية": نتائج القمة وتأثيراتها ستظهر خلال الأسبوعين المقبلين
  5. الهلال: اصابة 50 مواطنا برصاص الاحتلال المطاطي جنوب غرب نابلس
  6. اصابات بالاختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرة بذكرى يوم الأرض في بيت لحم
  7. الحمد الله: لن تستطيع إسرائيل أن تلغي حقنا في أرضنا
  8. مطالبات برفع القيود التي فرضتها داخلية غزة عقب اغتيال فقهاء
  9. داخلية غزة: اغتيال فقهاء مرحلة فاصلة في عمل الوزارة
  10. الاحتلال يطلق النار والغاز على فعالية ليوم الارض بمادما جنوب نابلس
  11. بدء فعاليات احياء ذكرى يوم الارض وزيارة ذوي وأضرحة الشهداء في سخنين
  12. ضبط 4500 لتر سولار مهرب في الرام
  13. سلطات الاحتلال تقرر فتح معبر "كرم أبو سالم" في غزة استثنائيا الجمعة
  14. تحليق مكثف للطيران الحربي والاستطلاع في أجواء غزة
  15. قوات الاحتلال تعتقل 12 مواطنا في الضفة الغربية
  16. الرئيس: القمة العربية حملت قرارات واضحة ومحددة حول القضية الفلسطينية
  17. إعلان عمان: حل الدولتين السبيل الوحيد لتحقيق الأمن والاستقرار
  18. ترامب في رسالة لنتنياهو: الرئيس عباس مستعد لعقد صفقة الان
  19. قمة فلسطينية مصرية أردنية لتنسيق المواقف وتوحيد الجهود
  20. إطلاق نار قرب مبنى الكابيتول في واشنطن

ماذا قال نتنياهو عن حل الدولتين والمستوطنات ؟

نشر بتاريخ: 17/02/2017 ( آخر تحديث: 19/02/2017 الساعة: 12:09 )
بيت لحم - معا- مع انتهاء زيارته لواشنطن واللقاء مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي وصفه نتنياهو بالناجح والدافئ جدا، أجرى رئيس وزراء اسرائيل نتنياهو مقابلة مع شبكة "MSNBC" الأمريكية التي نشرت مقتطفات منها ليلة أمس وفقا لما نقلته المواقع العبرية اليوم الجمعة.

وكان حل الدولتين والمستوطنات أبرز القضايا التي وجهت الاسئلة حولها لرئيس وزراء اسرائيل، فلدى سؤاله عن موقفه من حل الدولتين رد نتنياهو "ليس مهما التسميات ودائما قلت ذلك، المهم المحتوى، السلام يتطلب من الفلسطينيين القبول باسرائيل كدولة يهودية، والتخلي عن افكارهم وأوهامهم بتدمير اسرائيل، واسرائيل تتمسك بحقها بالسيطرة الأمنية على غور الاردن، والا سوف نحصل في المناطق الفلسطينية على ديكتاتورية اسلامية أخرى وتنسف السلام في الشرق الاوسط".

وأضاف نتنياهو "القضية الأكبر اليوم هي كيف نخلق الظروف للتوصل الى اتفاق سلام واسع في الشرق الاوسط، بين اسرائيل والدول العربية، وجنب الى جنب مع السعي للسلام مع جيراننا الفلسطينيين، وهذا أمر قد يكون لديه فرصة جديدة، نظرا لحقيقة ان الدول العربية لا ترى في اسرائيل عدوة، ولكن كشريكة في التعامل مع التهديد الايراني وتنظيم داعش، هذه هي القوى الاسلامية المزدوجة التي تهددنا جميعا، وهذا ما يقرب بيننا، وربما يمكن ان يساعد على تمهيد الطريق نحو السلام".

وعن المستوطنات، قال نتنياهو "انا اعتقد بأنها قضية، لكنني لا اعتقد بأن هذه هي القضية، لأن جوهر الصراع بيننا وبين الفلسطينيين ليس هذه المستوطنة أو تلك، أو تجمع كهذا أو ذاك، بل في الرفض المتواصل والمستمر بالاعتراف بالدولة اليهودية في أي حدود، انسحبنا من قطاع غزة التي يعيش فيها نصف الفلسطينيين، عدنا لحدود عام 67 واخلينا كل المستوطنات حتى اخرجنا جثث الموتى من القبور، ولكنهم لم يستخدموا هذه الارض لبناء الدولة، بل اطلقوا 25 الف صاروخ على رؤوسنا ويحفرون انفاق الارهاب".
وأضاف نتنياهو "قضية المستوطنات متأصلة في الوعي العام العقبة الرئيسية أمام السلام، هذا الموضوع اتفقنا على الحديث عليه ووضعنا الية لمناقشبة سبل التوصل الى تفاهمات حوله"، ويقصد هنا نتنياهو مع الادارة الأمريكية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017