الأخــبــــــار
  1. وزير خارجية امريكا سيزور السعودية والأردن وإسرائيل نهاية الأسبوع
  2. خلال تشييع فادي البطش: هنية يؤكد ان اليد التي اغتالت الشهيد ستقطع
  3. الصحة: 21 حالة بتر منذ بداية مسيرات العودة
  4. مجلس الامن يبحث الملف الفلسطيني
  5. انقاذ 15 مواطنا من الفيضانات شرق بيت لحم
  6. تراكم مياه الامطار بكثرة في منطقة السهل في بيت جالا
  7. بتسيلم لـ الأمم المتحدة: عليكم حماية أرواح المتظاهرين الفلسطينيّين
  8. العوض: عقد المجلس الوطني ضرورة لمواجهة صفقة ترامب
  9. المجلس الوطني يخاطب الاتحادات البرلمانية حول ما تتعرض له وكالة الغوث
  10. المجلس الوطني يطالب بتحويل ملف الاسرى الى محكمة الجنايات الدولية
  11. الاتحاد البرلماني الدولي يرفض قرار ترامب وينتصر للقدس
  12. الشرطة: طريق واد النار شرق بيت لحم مغلق بسبب الفيضانات
  13. الفيضانات تجرف مركبتين في واد النار شرق بيت لحم
  14. ارتفاع عدد قتلى الفيضانات في وادي عربة إلى تسعة إسرائيليين
  15. وصول جثمان الشهيد فادي البطش إلى الجانب المصري من معبر رفح
  16. الفيضانات تجرف حافلة إسرائيلية في وداي عربة بالجنوب وفقدان 9 طلاب
  17. اصابات في حادث سير على طريق واد النار شرق بيت لحم
  18. طعن 3 مواطنين خلال شجار في باب الزاوية في الخليل
  19. أبو ردينة: معركة المنظمة الدائمة هي الحفاظ على القرار الوطني المستقل
  20. ليبرمان: إذا هاجمتنا إيران سنضرب طهران ومواقع إيرانية في سوريا

ماذا قال نتنياهو عن حل الدولتين والمستوطنات ؟

نشر بتاريخ: 17/02/2017 ( آخر تحديث: 19/02/2017 الساعة: 12:09 )
بيت لحم - معا- مع انتهاء زيارته لواشنطن واللقاء مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي وصفه نتنياهو بالناجح والدافئ جدا، أجرى رئيس وزراء اسرائيل نتنياهو مقابلة مع شبكة "MSNBC" الأمريكية التي نشرت مقتطفات منها ليلة أمس وفقا لما نقلته المواقع العبرية اليوم الجمعة.

وكان حل الدولتين والمستوطنات أبرز القضايا التي وجهت الاسئلة حولها لرئيس وزراء اسرائيل، فلدى سؤاله عن موقفه من حل الدولتين رد نتنياهو "ليس مهما التسميات ودائما قلت ذلك، المهم المحتوى، السلام يتطلب من الفلسطينيين القبول باسرائيل كدولة يهودية، والتخلي عن افكارهم وأوهامهم بتدمير اسرائيل، واسرائيل تتمسك بحقها بالسيطرة الأمنية على غور الاردن، والا سوف نحصل في المناطق الفلسطينية على ديكتاتورية اسلامية أخرى وتنسف السلام في الشرق الاوسط".

وأضاف نتنياهو "القضية الأكبر اليوم هي كيف نخلق الظروف للتوصل الى اتفاق سلام واسع في الشرق الاوسط، بين اسرائيل والدول العربية، وجنب الى جنب مع السعي للسلام مع جيراننا الفلسطينيين، وهذا أمر قد يكون لديه فرصة جديدة، نظرا لحقيقة ان الدول العربية لا ترى في اسرائيل عدوة، ولكن كشريكة في التعامل مع التهديد الايراني وتنظيم داعش، هذه هي القوى الاسلامية المزدوجة التي تهددنا جميعا، وهذا ما يقرب بيننا، وربما يمكن ان يساعد على تمهيد الطريق نحو السلام".

وعن المستوطنات، قال نتنياهو "انا اعتقد بأنها قضية، لكنني لا اعتقد بأن هذه هي القضية، لأن جوهر الصراع بيننا وبين الفلسطينيين ليس هذه المستوطنة أو تلك، أو تجمع كهذا أو ذاك، بل في الرفض المتواصل والمستمر بالاعتراف بالدولة اليهودية في أي حدود، انسحبنا من قطاع غزة التي يعيش فيها نصف الفلسطينيين، عدنا لحدود عام 67 واخلينا كل المستوطنات حتى اخرجنا جثث الموتى من القبور، ولكنهم لم يستخدموا هذه الارض لبناء الدولة، بل اطلقوا 25 الف صاروخ على رؤوسنا ويحفرون انفاق الارهاب".
وأضاف نتنياهو "قضية المستوطنات متأصلة في الوعي العام العقبة الرئيسية أمام السلام، هذا الموضوع اتفقنا على الحديث عليه ووضعنا الية لمناقشبة سبل التوصل الى تفاهمات حوله"، ويقصد هنا نتنياهو مع الادارة الأمريكية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018