الأخــبــــــار
  1. قلنديا بطلا لدوري كرة السلة الفلسطيني وأرثوذكسي بيت لحم وصيفا
  2. ‏حسين الشيخ: الرئيس بصحة جيده وهو يجري فحوص روتينية ولا صحة لما يشاع
  3. إصابة شاب برصاص الاحتلال في مواجهات شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة
  4. "التعاون الإسلامي" تدعو المجتمع الدولي للاستجابة لخطة الرئيس
  5. مصرع شاب بحادث سير على مفترق التحلية في خانيونس
  6. 3 اصابات بانفجار في محل اسطوانات أكسجين بخانيونس
  7. دوي انفجارات بغزة ناجمة عن غارات وهمية
  8. يعلون: يتعين على نتنياهو أن يتحمل المسؤولية ويستقيل
  9. بلدية الاحتلال في القدس تصادق على بناء 3000 وحدة استيطانية
  10. نادي الاسير: استشهاد ياسين السراديح بعد تعرضه للضرب خلال اعتقاله فجرا
  11. نادي الاسير: استشهاد ياسين السراديح 33عام بعد تعرضه للضرب خلال اعتقاله
  12. اسرائيل تصدر تصاريح لـ 1200 مواطن من غزة
  13. اصابة 6 جنود اسرائيليين بجروح في انقلاب جيب عسكري على حدود غزة
  14. قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطنا في الضفة الغربية
  15. الخارجية الأمريكية توافق على بيع أسلحة للسويد والكويت بـ 3 مليار دولار
  16. ترامب يقترح تسليح المعلمين في المدارس
  17. هجوم على السفارة الأمريكية في الجبل الأسود
  18. الطقس: زخات متفرقة من الامطار على مختلف المناطق
  19. محكمة اغتيال الحريري قد تسقط التهم عن مشتبهين بهما
  20. العاهل الأردني يبحث مع سيناتور أمريكي الوضع في الشرق الأوسط

لا حرب على غزة ولبنان في 2017

نشر بتاريخ: 27/02/2017 ( آخر تحديث: 28/02/2017 الساعة: 09:23 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
استعدوا لسماع أخبار مكثّفة ومتواصلة الاسبوع المقبل، عبر قنوات التلفزيون الإسرائيلي ووسائل الاعلام العبرية حول تقرير لجنة التحقيق في اداء الحكومة الإسرائيلية على غزة قبل 3 سنوات. 

التقرير ليس طاهراً ولا هو معتمد من منظمات دولية؛ لأنه ينتقد بعض عيوب التقصير في ذبح المزيد من الفلسطينيين، وهو بمجمله تقرير عنصري وفاشي اخر يقدم على طاولة الاحتلال لتغطية الجرائم الحقيقية ضد شعب اعزل.

على الأقل سوف تتحدث وسائل الاعلام العبرية لاسبوع قادم عن حماس وحزب الله والحروب القادمة، ولكنها مجرد عناوين اعلامية قد يسخن على اثرها بعض السياسيين المنفعلين، والذين يركضون وراء "لايكات" الفيس بوك. الا أنهم بالتأكيد ليسوا اصحاب القرار بشأن الحرب أو عدمها.

ولغاية الآن رفضت حكومة الاحتلال أن تسمح لأي منظمة دولية محايدة أن تقوم بأي تحقيق حول الحروب على غزة أو الضفة الغربية، سواء حصار وقصف كنيسة المهد ببيت لحم، أو اجتياح الضفة وتدمير كل ما بناه الشعب الفلسطيني، أو مجزرة مخيم جنين، أو الحروب على غزة.

إن هذه التقارير بغالبية عناوينها موجهة وكاذبة وعنصرية، وهي تعمل على تقديس حياة الجندي الإسرائيلي والاستخفاف بحياة أي فلسطيني أو عربي. وفي التفاصيل سيجد الباحث اسفل اشكال العنصرية في هذه التقارير.

نقطة نظام واحدة- الاحتلال العنصري شكل عدة لجان تحقيق في الحرب علينا. لماذا لا يوجد أي لجنة تحقيق تنظيمية أو فلسطينية أو عربية تستلهم العبر، وتستفيد من التجارب؟
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017