الأخــبــــــار
  1. البيت الابيض يعلن ان ترامب سيلتقي نتنياهو على هامش منتدى دافوس
  2. هيئة الانتخابات في مصر تستبعد عنان من جداول الناخبين
  3. مسؤول في البيت الأبيض: الإدارة تقترب من كشف خطتها للسلام
  4. بوتين: روسيا تريد بناء محطة للطاقة النووية في الأرجنتين
  5. بينيت: أعتزم أن أكون رئيسا للوزراء بعد عهد نتنياهو
  6. نيويورك تايمز: وزير العدل الأمريكي يخضع للاستجواب ضمن تحقيق بشأن روسيا
  7. وزير الخارجية الفرنسي: نطالب بمنع السلاح الكيميائي في أنحاء العالم
  8. مسؤول أمريكي: قطيعة تامة بالعلاقات بين الولايات المتحدة والسلطة
  9. بنس: توقيت خطة ترامب للسلام يتوقف على الفلسطينيين
  10. مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال في بلدة عزون شرق قلقيلية
  11. رئيس سلطة المياه يصل قطاع غزة لتشغيل محطة آبار الاسترجاع شمال غزة
  12. الصحة تؤكد تخصيص مليون شيكل لتزويد مرافق قطاع غزة بالوقود
  13. الحكومة: الاحتلال حجز نصف مليون شيكل مستحقات وقد يحجز المزيد
  14. إطلاق النار على فلسطينيين قرب حاجز زعترا جنوب نابلس بدعوى محاولة الطعن
  15. هنية: شعبنا يعيش حالة من القلق بشأن المصالحة الداخلية
  16. بنس: الخارجية الأمريكية ستعلن تفاصيل نقل السفارة للقدس خلال اسابيع
  17. هنية: لا نقبل إلا أن تكون لنا دولة فلسطينية في حدود فلسطين.
  18. هنية: لا دولة فلسطينية على حساب أي دولة عربية لا في مصر ولا في الأردن
  19. هنية: المقاومة تحتفظ ببعض الأوراق لتنجز صفقة تبادل للاسرى
  20. اصابة 14 مواطنا بجراح متفاوتة في حادثي سير بغزة

الشعبية تعلق مشاركتها بالانتخابات المحلية وتهدد بخطوات سياسية

نشر بتاريخ: 12/03/2017 ( آخر تحديث: 13/03/2017 الساعة: 11:45 )

بيت لحم - معا- علقت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مشاركتها في الانتخابات المحلية المزمع عقدها في 13- 5-2017 وذلك احتجاجا على ماجرى من احداث و"قمع" في رام الله اليوم الاحد.

وقالت خالدة جرار، عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لوكالة معا :" أن الجبهة قررت تعليق مشاركتها في الانتخابات المحلية احتجاجا على القمع الذي جرى في رام الله ضد عائلة الشهيد الاعرج، الى حين اتخاذ اجراءات عملية بالمحاسبة لكل من شارك في القمع ".وتابعت جرار :"انه في حال جرى اتخاذ خطوات ضد من نفذوا القمع سيكون لنا رأي وحديث اخر" دون ان تؤكد المشاركة من عدمها.

واكدت جرار انه سيكون هناك خطوات سياسية للجبهة الشعبية لن يعلن عنها في الوقت الحالي، ضد ما وصفته "القمع والتنسيق الامني".

من ناحيته أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسؤول فرعها في غزة جميل مزهر على ما أعلنته القيادية في الجبهة خالدة جرار بتعليق الجبهة مشاركتها في انتخابات المجالس المحلية في الضفة رداً على ممارسات السلطة وأجهزتها الأمنية.

وقال مزهر إن الجبهة بصدد تعزيز هذا الموقف بإجراءات ومواقف أخرى للضغط على السلطة لمراجعة ذاتها واستخلاص العبر من أحداث أمس، ومحاسبة الذين اعتدوا على الوقفة الاحتجاجية.

وشدد مزهر في تصريحات صحفية على أنه من الطبيعي أن تكون الجبهة وكوادرها بين أبناء شعبنا، ومواصلة دورها النضالي الوطني المطلوب منها وتحشيد الجماهير للنزول للشارع كحق كفله الدستور والقانون والتصدي لكل الممارسات السلطوية، والاعتداء على الحريات العامة، وفي الوقت ذاته بذل الجهود من أجل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية وترتيب البيت الفلسطيني وإنهاء حالة التفرد والتسيب في المؤسسات والقرار الوطني الفلسطيني.

وقال مزهر إنه من غير المعقول أن تصمت الجبهة على ما تعرض له أبناء شعبنا في رام الله أمس من قمع على أيدي الأجهزة الأمنية دون أن تتخذ موقفاً صارماً، من أجل إيصال رسائل واضحة للسلطة وأجهزتها أن هذه الممارسات وأساليب القمع مرفوضة ومدانة من كافة قطاعات شعبنا"، مطالباً بمحاسبة كل المسؤولين الذين أصدروا القرار بالاعتداء على المتظاهرين، وضرورة الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017