الأخــبــــــار
  1. اصابة بالرصاص بمواجهات مع الاحتلال شرق غزة
  2. تظاهرات جماهيرية لحماس بجباليا والوسطى ضد قرار ترامب
  3. الصحة:اصابة بالرصاص الحي في الفخذ وصلت مجمع فلسطين برام الله
  4. الصحة: اصابتان وصلتا مستشفى رفيديا بالرصاص الحي بالساق والمعدني المغلف
  5. هيئة الاسرى:بدء تشريح جثمان الشهيد ياسين السراديح بمعهد ابوكبير
  6. حادثة طعن في "ريشون لتسيون" على خلفية جنائية
  7. حريق في حسبة بيتا اثر المواجهات ادى لانقطاع التيار الكهربائي
  8. اصابة 3 شبان في مواجهات جنوب نابلس
  9. 3 إصابات بالرصاص المعدني في مسيرة كفر قدوم تنديدا بقرار ترامب
  10. اسرائيل تحذر سكانها من السفر الى كولومبيا
  11. اندلاع مواجهات بعد قمع الاحتلال لمسيرة سلمية وسط الخليل
  12. نادي الأسير: مصلحة السجون تبلغ الأسرى نيتها تقليص كمية وجبات الطعام
  13. ليبرمان يكشف عن اتصالات سرّية لاستعادة جنوده
  14. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من القدس وسلفيت وزوجة اسير من بلدة الخضر
  15. الطقس: جو غائم جزئيا والفرصة مهيأة لتساقط الامطار
  16. غزة - مصرع طفل وشاب في حادثين منفصلين
  17. الولايات المتحدة تحذر العراق من "تبعات" شراء منظومات "إس-400" الروسية
  18. رئيس الاركان الاسرائيلي يحتفل باحتلال ايلات
  19. قوات الاحتلال تعتقل طفلا في قلقيلية
  20. جيش الاحتلال يجري مناورات مع القيادة الأمريكية تحاكي التصدي للصوايخ

محكمة العمل الاسرائيلية: يحق لمعلمات قلنسوة رفض "البصمة البيومترية"

نشر بتاريخ: 16/03/2017 ( آخر تحديث: 20/03/2017 الساعة: 08:33 )
القدس- معا- أصدرت محكمة العمل القطرية التابعة للاحتلال، أمس الأربعاء، قرارا يقضي بمنع بلدية قلنسوة من إجبار عاملات قسم التربية والتعليم على استخدام بطاقة حضور بيومترية (أي إثبات وجودهم عبر تمرير بصمة الأصبع)، منعًا للمسّ بخصوصية العامل.

وممّا جاء في حيثيات القرار، أنّ "إعطاء البصمة يمسّ الحق في الخصوصية والحق في الاستقلالية، وهي حقوق دستورية يكفلها قانون أساس: كرامة الإنسان وحريته ولا يمكن شرعنة أي مساس كهذا إلا بموافقة الأطراف بموجب القانون".

وكانت محكمة العمل اللوائية قد رفضت في السابق توجّه عاملات التربية والتعليم في بلدية قلنسوة، معتبرة وضع بطاقة حضور بيومترية حقًا للبلدية، لا يستوجب التشاور مع ممثلي العاملين. فقامت مجلس العمال في لواء المثلث الجنوبي في الهستدروت بالاستئناف إلى محكمة العمل القطرية، التي قلبت القرار رأسًا على عقب.

من جانبه، قال رئيس مجلس العمال في لواء المثلث الجنوبي، النقابي الجبهوي جميل أبو راس: "نعتبر هذا القرار إنجازًا كبيرًا للعاملات في قلنسوة، بعد 5 سنوات من انفجار القضية وبعد 3 سنوات من تقديم الاستئناف بواسطة القسم القانوني في الهستدروت.
وانضمت إلى الإجراء القضائي جمعية حقوق المواطن وجمعية عنوان العامل، لأهميته المبدئية".

وأضاف أنّ "هذه بشرى سارّة لجميع العاملين في البلاد، ورسالة هامة إلى المشغّلين، بأنّ يجب احترام حقوق العامل وكرامته، لا سيمات الحق في الخصوصية، والتحاور مع العاملين حول أنظمة العمل المختلفة، وليس استخدام طريقة فرض الأمر الواقع، أو الانتقام من العاملين الذين يدافعون عن حقوقهم".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017