الأخــبــــــار
  1. الأمم المتحدة: إسرائيل تتجاهل طلب مجلس الأمن وقف بناء المستوطنات
  2. اعتماد قرار أممي لصالح المرأة الفلسطينية
  3. الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة والعظمى بالقدس 18 مئوية
  4. الشرطة تحقق: شاب من الزبابدة جنوب جنين يقدم على الانتحار
  5. القاء عبوات محلية الصنع تجاه قوات الاحتلال قرب مسجد بلال شمال بيت لحم
  6. حماس: اغتيال الأسير المحرر مازن فقهاء "مبعد من الضفة" غرب غزة
  7. "فتح": 17 نيسان اضراب مفتوح عن الطعام بسجون الاحتلال بقيادة البرغوثي
  8. الحكومة ترحب بقرارات مجلس حقوق الانسان الأممي الخاصة بفلسطين
  9. مسؤول لجان الصيادين: اصابة صيادين اعتقلتهما البحرية الاسرائيلية
  10. د. بحر يحذر "الأونروا" من محاولات تغيير مناهج التعليم
  11. اصابات بالاختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوم
  12. الشوبكي لمعا: لا يوجد طروحات جديدة للقمة العربية حول القضية الفلسطينية
  13. تشديدات على أبواب الأقصى ووقفة للمطالبة بجثامين الشهداء
  14. مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة يتبنى قرارا برفض الاستيطان الإسرائيلي
  15. 5 اصابات في حادث سير ذاتي شرق قلقيلية
  16. مسيرة بلعين تندد باغتيال الشهيد الفتى محمد الحطاب
  17. مصرع طفل بحادث سير جنوب قطاع غزة
  18. الالاف يشيعون جثمان الشهيد الفتى محمد الحطاب
  19. الرئيس في مؤتمر مع ميركل: متمسكون بخيار السلام العادل وفق حل الدولتين
  20. 5 إصابات في قمع الاحتلال مسيرة ضد الاستيطان شرق رام الله

زبارقة لمعا: لم أرغب بالدخول للكنيست بمثل هذه الظروف

نشر بتاريخ: 16/03/2017 ( آخر تحديث: 22/03/2017 الساعة: 08:27 )
النقب - معا - قال جمعة زبارقة، عضو المكتب السياسي لحزب التجمع، في أول تصريح صحفي له بعد إعلان النائب باسل غطاس ومحاميه عن قبول صفقة دخوله للسجن واستقالته من الكنيست، إنه "في الحقيقة لم ارغب بالدخول للكنيست في مثل هذه الظروف".

وأضاف زبارقة في حديث خاص بمراسل "معا"، "من اتخذ القرار هو الدكتور باسل غطاس ومحامي الدفاع. لم يكن لدينا أدنى شك بأنه في هذه الأجواء التحريضية، خاصة على المستوى السياسي، لم يكن بالإمكان إجراء محاكمة عادلة للدكتور غطاس. وزراء قاموا بإدانته قبل أن يتم احضاره أمام قاض. أجواء التحريض وصلت أيضا، للأسف الشديد، إلى وسائل الإعلام التي يجب أن تكون حارسة للديمقراطية. على خلفية هذا كله، قرر باسل قبول صفقة النيابة التي تم التوصل إليها".

زبارقة (60 عاما)، هو أب لتسعة أولاد وجد لعشرة أحفاد. من بلدة اللقية في النقب. عمل لمدة 18 عاما كمسؤول في "مكابي خدمات الصحة". وهو يحمل اللقب الأول في الإدارة الطبية من جامعة بئر السبع.

وحول عمله في الكنيست قال: "أريد أن تكون الدولة دولة كل مواطنيها، وقبل كل شيء العمل من أجل سكان النقب – عربا ويهودا – خاصة سكان القرى غير المعترف بها. إذا كان الوضع جيدا للعرب فسيكون جيدا لليهود أيضا".

وتابع قائلا: "سأعمل من أجل المواطنين العرب الذين ارسلوني إلى الكنيست".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017