الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل مقدسيا وطفله خلال تصديه لمحاولات اقتحام ارضه بسلوان
  2. محيسن: اجتماع عاجل لقادة فصائل العمل الوطني لتفعيل المقاومة الشعبية
  3. اسرائيل تعيد فتح معبر كرم أبو سالم بعد إغلاقه لمدة يومين بدواع امنية
  4. ليبرمان: لا نعرف اذا كان الاسرائيليون في غزة أحياء ام أموات
  5. حماس: الاختبار الحقيقي لقرارات المركزي تطبيقها على الارض
  6. الطقس: ارتفاع طفيف اليوم ومنخفض جوي جديد غدا
  7. المركزي: تعليق الاعتراف بإسرائيل ووقف التنسيق الامني وإنفكاك إقتصادي
  8. الصحة: اصابتان في "حادث عرضي" وسط قطاع غزة
  9. عودة يدافع عن خطاب ابو مازن بمواجهة اليمين في الكنيست
  10. الاحتلال يعتقل مواطنا بزعم اطلاقه النار شرق قلقيلية
  11. قوات الاحتلال تغلق مداخل قرية حوسان غرب بيت لحم
  12. تظاهرات في الهند ضد زيارة نتنياهو
  13. مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال في بلدة برقين غرب جنين
  14. مهنا: الجانب الاسرائيلي ابلغنا بقرار فتح معبر كرم ابوسالم غدا
  15. الهلال:إصابة فتاة بجروح خطرة بجنين عقب تعرضها للطعن -لم تعرف الاسباب-
  16. الاتحاد الأوروبي: متمسكون بأوسلو
  17. الاحتلال يعتقل 3 شبان قرب "معالي ادوميم"بزعم حيازتهم سلاح كارلو وذخائر
  18. شباب يرشقون سيارات المستوطنين بالحجارة قرب عزون شرق قلقيلية
  19. الاحتلال يطلق النار على المتظاهرين قبالة موقع ناحل عوز العسكري شرق غزة
  20. استمرار التظاهرات ضد وجود نتنياهو في الهند

هنيئاً لجامعة الأقصى!

نشر بتاريخ: 19/03/2017 ( آخر تحديث: 19/03/2017 الساعة: 09:31 )
الكاتب: حيدر عيد
رداً على أكثر من استفسار عن موقفي مما يحصل في جامعة الأقصى، كنت قد أبديت رأيي في مقالتين منذ بداية الأزمة قبل أعوام. لازلت على قناعة تامة بأن تسييس التعليم وإقحام الأيديولوجيا الفصائلية بطريقة فجة في تسيير أمور أي جامعة،وليس الأقصى فقط، ما هو الا روشتة للدمار الذاتي.

وهل يختلف اثنان على ان الازمة سياسية/فصائلية بامتياز؟ إصرارٌ عجيبٌ على تدمير هذه المؤسسة الأكاديمية بمشاركة أكاديميين قرروا أنها معركة دينية-أيديولوجية. و مع موت المثقف الفلسطيني الذي كان يمتلك القدرة المعنوية للتعامل مع معارك يتطلبها بناء و تشكيل العقل الفلسطيني، أصبحت الجامعة، كباقي الجامعات الفلسطينية، معمل لتفريخ و توظيف شهادات بلا مضمون نوعي متميز، و ذلك كانعكاس لأزمة أخلاقية طاحنة يعيشها سكان الضفة الغربية و قطاع غزة، نتاج تراكمات سلبية في إطار عملية أسلوة, متبوعة بأسلمة, للعقل الفلسطيني!

فهنيئاً للجامعة سحب الاعتراف بها!

هنيئاً للإدارات السابقة توظيفها أكاديميين يحملون اللقب بلا أي مضمون بحثي او علمي!

هنيئاً للإدارة الحالية توظيفها لأكاديميين واداريين بناء على ميولهم الحزبية!

هنيئاً للأجهزة الأمنية السابقة والحاليّة تدخلها في الشئون الداخلية للجامعة!

هنيئاً لحركة حماس إصرارها على تغليب المصلحة الحزبية وإصرارها على " حسم الأمور" في الجامعة!

هنيئاً لفصائل العمل الوطني والإسلامي تخليها عن المؤسسة وعدم قدرتها على الضغط على من تسبب في الكارثة!

هنيئاً للطلاب عجزهم ووقوفهم موقف المتفرج لما يحصل لهم بلا أي حراك وكان الجامعة تابعة لطلاب من كوكب آخر!

هنيئاً لأهالي الطلاب اللذين لم يقصروا في الشكوى اللفظية!

هنيئاً للأكاديميين الذين انقسموا على أنفسهم وتشمتوا في بعضهم البعض وتلفحوا بعباءاتهم الحزبية!

وأخيراً....

هنيئاً لفلسطين ما نفعله بها!
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017