الأخــبــــــار
  1. برلمانيون أوروبيون: يجب تعليق اتفاقية الشراكة مع إسرائيل
  2. ترامب: زعيم كوريا الشمالية سيتعرض لاختبار لم يجربه من قبل
  3. إصابات بالمطاط وإعاقة لعمل الصحفيين في مواجهات خلال مسيرة كفر قدوم
  4. الاحتلال يعتقل شابا على معبر الكرامة ويجري تفتيشا في منازل قرية طورة
  5. رويترز: إيران تكشف عن صاروخ باليستي جديد مداه 2000 كم
  6. روحاني: إيران ستواصل تعزيز قدراتها العسكرية والصاروخية
  7. تقارير لبنانية سورية: طائرات اسرائيلية قصفت اهدافا قرب مطار دمشق
  8. أبو مرزوق: مستعدون لتقاسم مسؤولية الحرب والسلام
  9. لافروف يحذر أمريكا من نقض الاتفاق النووي مع إيران
  10. تحكم طائرة ركاب أثناء الهبوط في مطار أتاتورك الدولي بتركيا
  11. قطر تُطالب بإلزام إسرائيل بنزع أسلحتها النووية
  12. هارتس:بعد فقدان امل حل الدولتين. عباس يطرح الدولة الواحدة على الطاولة
  13. رئيس اركان جيش اسرائيل: داعش سوف تبقى تهديدا عالميا لسنوات عديدة قادمة
  14. الرئيس اللبناني من الأمم المتحدة: لبنان لن يسمح بالتوطين
  15. البرلمان التركي يبحث تفويض الجيش تنفيذ عمليات عسكرية في العراق وسوريا
  16. ترامب يقول إنه سيفرض مزيدا من العقوبات على كوريا الشمالية
  17. وزير خارجية السعودية: قطر اشعلت فتنة بين السلطة وحماس
  18. البحرية الليبية: أكثر من 100 مفقود قبالة سواحل ليبيا بعد غرق قارب هجرة
  19. الأردن يستقبل الفلسطينية "رسمية عودة" بعد ابعادها من امريكا
  20. الوقائي يعتقل اكبر مروجي المخدرات برام الله وعصابة لصوص بجنين

هنيئاً لجامعة الأقصى!

نشر بتاريخ: 19/03/2017 ( آخر تحديث: 19/03/2017 الساعة: 09:31 )
الكاتب: حيدر عيد
رداً على أكثر من استفسار عن موقفي مما يحصل في جامعة الأقصى، كنت قد أبديت رأيي في مقالتين منذ بداية الأزمة قبل أعوام. لازلت على قناعة تامة بأن تسييس التعليم وإقحام الأيديولوجيا الفصائلية بطريقة فجة في تسيير أمور أي جامعة،وليس الأقصى فقط، ما هو الا روشتة للدمار الذاتي.

وهل يختلف اثنان على ان الازمة سياسية/فصائلية بامتياز؟ إصرارٌ عجيبٌ على تدمير هذه المؤسسة الأكاديمية بمشاركة أكاديميين قرروا أنها معركة دينية-أيديولوجية. و مع موت المثقف الفلسطيني الذي كان يمتلك القدرة المعنوية للتعامل مع معارك يتطلبها بناء و تشكيل العقل الفلسطيني، أصبحت الجامعة، كباقي الجامعات الفلسطينية، معمل لتفريخ و توظيف شهادات بلا مضمون نوعي متميز، و ذلك كانعكاس لأزمة أخلاقية طاحنة يعيشها سكان الضفة الغربية و قطاع غزة، نتاج تراكمات سلبية في إطار عملية أسلوة, متبوعة بأسلمة, للعقل الفلسطيني!

فهنيئاً للجامعة سحب الاعتراف بها!

هنيئاً للإدارات السابقة توظيفها أكاديميين يحملون اللقب بلا أي مضمون بحثي او علمي!

هنيئاً للإدارة الحالية توظيفها لأكاديميين واداريين بناء على ميولهم الحزبية!

هنيئاً للأجهزة الأمنية السابقة والحاليّة تدخلها في الشئون الداخلية للجامعة!

هنيئاً لحركة حماس إصرارها على تغليب المصلحة الحزبية وإصرارها على " حسم الأمور" في الجامعة!

هنيئاً لفصائل العمل الوطني والإسلامي تخليها عن المؤسسة وعدم قدرتها على الضغط على من تسبب في الكارثة!

هنيئاً للطلاب عجزهم ووقوفهم موقف المتفرج لما يحصل لهم بلا أي حراك وكان الجامعة تابعة لطلاب من كوكب آخر!

هنيئاً لأهالي الطلاب اللذين لم يقصروا في الشكوى اللفظية!

هنيئاً للأكاديميين الذين انقسموا على أنفسهم وتشمتوا في بعضهم البعض وتلفحوا بعباءاتهم الحزبية!

وأخيراً....

هنيئاً لفلسطين ما نفعله بها!
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017