الأخــبــــــار
  1. إصابات واعتقال صحفي خلال قمع الاحتلال للمصلين في باب الأسباط
  2. القيادة تدعو إلى تصعيد شعبي واداء صلاة الجمعة في القدس وكافة الميادين
  3. قوات الاحتلال تقمع المصلين بالقنابل الصوتية في منطقة باب الاسباط
  4. المحكمة العليا الإسرائيلية تقرر الافراج عن جثامين شهداء أم الفحم
  5. اغلاق طريق اريحا- الكازينو ورشق حجارة تجاه الاحتلال نصرة للاقصى
  6. عريقات وفرج للمبعوث الامريكي: يجب اعادة الامور بالقدس لما قبل 14 تموز
  7. الرئيس للمقدسيين: نحن معكم بكل ما تقومون به فأنتم مفخرة للوطن
  8. الرئيس يحيي أبناء شعبنا في القدس لدفاعهم عن المسجد الأقصى
  9. القيادة برئاسة الرئيس تجتمع لبحث آخر التطورات في المسجد الأقصى
  10. الرئيس: يجب أن تعود الامور في القدس إلى ما قبل 14 تموز الجاري
  11. الفاتيكان: يجب الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني بالقدس
  12. الاحتلال يعتدي بالضرب على مقدسي قبيل اعتقاله
  13. مجلس الأمن الدولي يبحث الوضع في الاقصى
  14. اليابان تدين الاعتداءات في القدس والضفة الغربية
  15. نتنياهو يأمر باستئناف العمل في بناء مستوطنة جديدة
  16. الاحتلال ينقل والدة الأسير عمر العبد الى سجن "هشارون"
  17. مجلس الوزراء يقرر بدء صرف المبلغ الذي خصصه الرئيس لدعم المقدسيين
  18. الرئيس: اجتماع القيادة يعقد مساء لتدارس آخر المستجدات بالاقصى
  19. استمرار الاستعدادات- 29 تموز موعد الاقتراع للانتخابات التكميلية
  20. الحكومة في جلستها من القدس تُحمّل حكومة اسرائيل مسؤولية المساس بالاقصى

عشراوي تزور الأمم المتحدة

نشر بتاريخ: 20/03/2017 ( آخر تحديث: 20/03/2017 الساعة: 11:24 )
القدس- معا- شاركت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د.حنان عشراوي، خلال اليومين الماضيين، في العديد من الاجتماعات واللقاءات والنشاطات وذلك خلال زيارة رسمية قامت بها لمقر الأمم المتحدة بمدينة نيويورك.

وبدات عشراوي نشاطاتها بتقديمها ندوة موسعة خاصة بالقضية الفلسطينية، في قاعة مجلس الوصاية بالأمم المتحدة،على هامش انعقاد الدورة 61 للجنة وضع المرأة في الأمم المتحدة، وذلك ضمن النشاطات الخاصة والمستمرة لجعل عام 2017 عام إنهاء الاحتلال الإسرائيلي، بالتنسيق ما بين البعثة المراقبة الدائمة لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة واللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف.

وقدمت بعد تعريفها من قبل رئيس لجنة فلسطين سفير السنغال، شرحا وافيا وموسعا للتطورات السياسية المتعلقة بالقضية الفلسطينية وعملية السلام المتعثرة، وقالت :"إن المجتمع الدولي الذي كان مسؤولا مباشرا عن خلق وتمكين إسرائيل على الساحة الدولية، هو مسؤول أيضا عن المساهمة في حل القضية الفلسطينية وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

وأكدت "أننا في منظمة التحرير ومنذ بداية عملية السلام قد انخرطنا بشكل جدي وحثيث في عملية المفاوضات، فمن المؤتمر الدولي للسلام إلى المفاوضات برعاية أميركية وصولا للمفاوضات الثنائية، وأبدينا في كل المراحل الاحترام والإلتزام والحرص على القانون الدولي، إلا أن ما حصلنا عليه هو لا شيء، بل على العكس فإن الأمور ازدادت سوءا"، مدللة على ذلك بعملية التطهير العرقي الممنهج التي يتعرض لها الفلسطينيون في القدس والمنطقة المصنفة ج".

وأضافت: "وعليه وبحكم التجربة، فإنه لا يجب أن يطلب من الفلسطينيين العودة إلى المفاوضات الثنائية، لأن عامل التوازن مفقود بين الطرفين لعدم تكافؤ القوة".

وأشارت عشراوي إلى أن هناك مجموعة من الشروط والعوامل التي يجب أن تتحقق لضمان مفاوضات جدية تفضي إلى اتفاقية سلام، أولها أنه يجب أن يكون هناك معايير تقوم عليها المفاوضات، إلى جانب مرجعيات متفق عليها، وإطار زمني، وكذلك عامل المساءلة وهي جميعها مرفوضة من قبل إسرائيل، انطلاقا من إيمانها المطلق أنها دولة فوق القانون الدولي وأنها لا تخضع بأي حال من الأحوال للمحاسبة والمساءلة".

من جانبه، عقب المراقب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة، السفير رياض منصور، على الندوة بالقول إن الحضور الكبير للوزراء والسفراء ومعتمدي السلك الدبلوماسي في الأمم المتحدة، إلى جانب المهتمين من مختلف قطاعات الأمم المتحدة، والمجتمع المدني الأميركي للندوة، "هو دليل على أن القضية الفلسطينية ما زالت حاضرة في الوجدان الدولي الجمعي، إلى جانب السمعة الدولية الطيبة التي تتمتع بها عشراوي"، مؤكدا أن الفعاليات والنشاطات المتعلقة بعام 2017 عام إنهاء الاحتلال مستمرة.

كما شاركت عشراوي في وقت لاحق أيضا في غداء عمل أقامه المراقب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة، السفير رياض منصور على شرف الدكتورة بحضور جميع الممثلين الدائمين لدى الأمم المتحدة، حيث جرى مناقشة الاوضاع المتدهورة على الأرض وأهمية التعاطي المتعدد الأطراف وضرورة لعب المجتمع الدولي دورا قويا وفاعلا لمحاسبة إسرائيل واتخاذ تدابير جادة وملموسة للحد من انتهاكاتها الأحادية.

وفي مساء الجمعة الماضي، التقت عشراوي المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة السيدة فومزيل ملامبو والمجموعة الاستشارية للمجتمع المدني (CSAG)، حيث تم مناقشة واقع النساء في العالم واهمية دعمهم ومساندتهم، وجرى الحديث عن احتفال هذا العام لليوم العالمي للمرأة الذي حضره العديد من قادة ونشطاء المجتمع المدني والمؤسسات العالمية، والحكومات المحلية والوطنية، وركز على حملة "المرأة في عالم العمل المتغير: تناصف الكوكب ( 50/50 ) بحلول عام 2030". التي تقودها ملامبو.

كما شاركت عشراوي ايضا،يوم السبت الماضي، في الاجتماع الأول للمجموعة الاستشارية للمجتمع المدني (CSAG) التي تتألف من العديد من القيادات النسوية وممثلين عن منظمات حقوق الإنسان، وشبكات المساواة بين الجنسين، والنقابات، ووسائل اعلام مختلفة. وتركز الاجتماع على تشكيل تحالفات ووضع خطة ملموسة تدعم بناء الحركة النسوية وحماية واقع المجتمع المدني.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017