الأخــبــــــار
  1. شرطة الاحتلال تصدم سيارة يقودها شاب قرب سلواد وتعتقله رغم إصابته
  2. العثور على جثة متحللة بقرية رامون شرق رام الله والشرطة والنيابة تحققان
  3. توتر داخل سجن النقب واسرى الجهاد يهددون بتصعيد الخطوات
  4. تونس تطالب بدولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة
  5. عريقات من واشنطن: البديل لخيار الدولتين هو الحقوق المتساوية
  6. الطقس: جو غائم جزئيا الى صاف
  7. مصرع مواطن 43 عاما بحادث سير ذاتي ببلدة الخضر
  8. مقتل فتى في مخيم يبنا برفح والشرطة تفتح تحقيقا
  9. وفاة طفلة صدمتها مركبة بمعسكر جباليا شمال غزة
  10. سقوط جزء من سقف كنيسة القيامة بمدينة القدس دون إصابات
  11. الاحتلال يمنع الاسيرة خديجة خويص من ارتداء حجابها بالسجن
  12. برلمانيون أوروبيون: يجب تعليق اتفاقية الشراكة مع إسرائيل
  13. ترامب: زعيم كوريا الشمالية سيتعرض لاختبار لم يجربه من قبل
  14. إصابات بالمطاط وإعاقة لعمل الصحفيين في مواجهات خلال مسيرة كفر قدوم
  15. الاحتلال يعتقل شابا على معبر الكرامة ويجري تفتيشا في منازل قرية طورة
  16. رويترز: إيران تكشف عن صاروخ باليستي جديد مداه 2000 كم
  17. روحاني: إيران ستواصل تعزيز قدراتها العسكرية والصاروخية
  18. تقارير لبنانية سورية: طائرات اسرائيلية قصفت اهدافا قرب مطار دمشق
  19. أبو مرزوق: مستعدون لتقاسم مسؤولية الحرب والسلام
  20. لافروف يحذر أمريكا من نقض الاتفاق النووي مع إيران

د.عيسى: الأم الفلسطينية رمز للتضحية وعطاء يفيض خيراً

نشر بتاريخ: 20/03/2017 ( آخر تحديث: 20/03/2017 الساعة: 12:15 )
القدس- معا- اعتبر د. حنا عيسى أمين عام الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات أن الأم الفلسطينية في عيدها الذي يصادف الـ 21 من شهر آذار في كل عام عيداً وطنياً لشعب يفخر بكل الأمهات.
وقال: مع أن الأمومة تتسع لكل الشعوب والأمم, وتحتضن الحياة برحابتها وصدق عاطفتها ونبل عطائها ..إلا أن الأم الفلسطينية بقيت بطريقة وأخرى مغيبة عن مسلسل الاحتفالات واللقاءات المعدة لهذا اليوم المميز، وللأمومة الفلسطينية معنى يحضر في قلب كل صاحب حق, وكل من يدعى الوصل بقضية تحمل عنوان العدل والخير والمحبة.
وأضاف د. عيسى قائلاً: "ان الأم الفلسطينية هي أم المناضلين وأم المعاناة, وأم التضحية التي لا حدود لها، وهي الام التي تشرح واقع المعاناة الذي لم ينقطع يوماً عن هذا الشعب المعطاء، منذ العام 1948 بل منذ ما قبله، وأمنا الفلسطينية هي رمز للتضحية التي لا حدود لها، وللعطاء الذي يفيض خيراً في كل نواحي الأرض، هي عيد للأعياد, ويوم للأيام، وهي روح القضية وريحانها، ولا تموت قضية أنجبها رحم عطوف".

واستذكر د. عيسى قول جبران خليل جبران: الام هي كل شيىء في هذه الحياة, هي التعزية في الحزن، والرجاء في اليأس، والقوة في الضعف، هي ينبوع الحنو والرأفة والشفقة والغفران، فالذي يفقد أمه يفقد صدراً يستند اليه رأسه، ويداً تباركه، وعيناً تحرسه.

واختتم الدكتور عيسى قائلاً:" أنه رغم المعاناة التي تعيشها الأم الفلسطينية بفعل سياسات وإجراءات الاحتلال الإسرائيلي، إلا إنها قادرة على تخطي جميع الصعاب والتقدم إلى الإمام والنهوض من رماد النار لتكرس الكرامة الوطنية للإنسان الفلسطيني وتجمع احتفالات يوم الأرض وعيد الأم في رمزية فكرة الانتماء والتشبث بتراب الوطن، نزولاً عند قول الشاعر حافظ إبراهيم:

"الأم مــدرســة إذا أعددتهـا أعددت شعباًَ طيب الأعراق

الأم روض أن تعهده الحيا بــالري أورق أيـمـا إيــراق

الأم أستاذ الأساتـذة الالـى شغلت مآثرهم مدى الآفـاق".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017