الأخــبــــــار
  1. مصرع مواطن متأثرا باصابته في شجار عائلي وقع أمس بالقرارة في قطاع غزة
  2. الأمن الوقائي يغلق محطة وقود في رام الله ويضبط مخدرات في نابلس
  3. السعودية تعلن رسمياً أن 1 أيلول هو أول أيام عيد الأضحى
  4. منظمة "رغفيم" تلتمس للعليا الاسرائيلية هدم مدخل روابي
  5. الاحتلال يمدد اعتقال الشيخ رائد صلاح خمسة ايام اخرى
  6. اتلاف 1800 كرتونة عصير منتهية الصلاحية بجنين
  7. الاحتلال يؤجل محكمة عائلة الأسير عمر العبد حتى الاحد المقبل
  8. الهباش : أي مساس بالأقصى سوف يشعل العالم
  9. هيئة الاسرى: نيابة الاحتلال ردت بعدم نقل جثامين الشهداء لمقابر الارقام
  10. الحمد الله يبحث آخر التطورات والأوضاع الأمنية
  11. وزير الداخلية اللبناني يعلن إحباط محاولة تفجير طائرة إماراتية
  12. اصابة اسرائيلية طعنا في الرملة
  13. الأونروا تتسلم التبرع السنوي بمبلغ مليوني دولار من الكويت
  14. الرئاسة تؤكد التزامها توفير مقومات الصمود للمقدسيين
  15. الحمد الله جدد تأكيده بالتزام الحكومة بالاتفاقيات مع اتحاد المعلمين
  16. يديعوت: صافرات الانذار دوت في محيط غزة بسبب خلل فني
  17. ال⁠⁠⁠⁠⁠دفاع المدني يغلق 9 العاب في منتزهات الخليل
  18. الخارجية: المؤامرة الاسرائيلية ضد الاقصى مستمرة وتتصاعد
  19. اعتقال شاب يحمل سكينا عند مفرق بورين بنابلس بدعوى نيته تنفيذ عملية طعن
  20. الاحتلال يهدم اجزاء من سور مقبرة الشهداء في مدينة القدس

الإسلامية في الداخل الفلسطيني تدين تفجيرات مصر

نشر بتاريخ: 09/04/2017 ( آخر تحديث: 09/04/2017 الساعة: 20:59 )
المثلث - معا - أصدرت الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني بيانا أدانت فيه التفجيرين الإرهابيين في مصر والذين وقعا في كنيستي مارجرجس في طنطا والكنيسة المرقسية في الاسكندرية ، وراح ضحيتهما عشرات القتلى والجرحى.

وجاء في بيان الحركة الاسلامية الذي وصلت نسخة عنه إلى مراسل "معا": "ان هذا الاعتداء الإرهابي المجرم بحق الأبرياء والامنين الذين أمُّوا كنائسهم احتفالا بعيد أحد الشعانين عند الاخوة المسيحيين، يعد انتهاكا لحرمة الدماء البريئة ولحرمة المكان كبيت لعبادة الله ولحرمة العيد الذي يفرح فيه الناس ويتهادون الكلام الطيب والمعايدة الحسنة".

وتابع البيان: "ان هذا العدوان الاثم والذي تبنته جماعة داعش الباغية يعد انتهاكا لكل قيمنا الاسلامية والإنسانية، وهو نكث للعهد مع الله تعالى ومع رسوله صلى الله عليه وسلم، الذي أوصى بأقباط مصر خيرا. وان واجب الحكومة المصرية أن تأمن الناس على انفسهم وبيوتهم ودور عبادتهم لا ان تتركهم هملا في يوم عيدهم يتلقون التفجير بأجساد اطفالهم. ان الحكومة التي ولدت بجرم انقلاب عسكري على جثث الأبرياء وقتل المصلين في المساجد والمعتصمين في الساحات ستبقى عاجزة عن القيام بمهامها وتتحمل مسؤولية التدهور الأمني في مصر، فضلا عن الانتهاكات الواسعة لحقوق الانسان واعتقال عشرات الالاف الأبرياء في سجون المظلمة".

وأضافت الحركة الاسلامية في بيانها: "ان جرائم الإرهابيين وبطشهم بالناس قد طالت كل ابناء امتنا باختلاف دياناتهم وطوائفهم ومذاهبهم على السواء ، ولكن بات واضحا انهم بشرهم هذا يستهدفون بشكل خاص في مصر الكنائس وأبناء مصر من الأقباط المسيحيين، بهدف تفريق الشمل الواحد وبث سموم الكراهية والعداوة بين ابناء المجتمع الواحد، ومن هنا فإننا ندعو الى وحدة صفنا العربي الاسلامي والمسيحي في مواجهة هذه الدسائس ، والى نبذ الكراهية والطائفية والى التعاون والتعاضد لإفشالها، والمحافظة على نسيجنا الوطني والمجتمعي".

وختمت بالقول: "تعازينا الصادقة لذوي القتلى ودعاؤنا بالشفاء العاجل للجرحى، حمى الله مصر واهلها من كيد الكائدين وعدوان المعتدين".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017