عـــاجـــل
الجيش الاسرائيلي: صافرات الإنذار دوت بمحيط غزة نتيجة لإنذار كاذب
الأخــبــــــار
  1. صيدم: المعلمون سدنة مشروعنا الوطني
  2. مزهر لحماس: واصلوا هجوم المصالحة وسنواجه معا أي محاولات لتعطيلها
  3. الهلال: 17 إصابة بالغاز بمواجهات في الناقورة غرب نابلس
  4. مهرجان حماس-مزهر يدعو لاجتماع امناء الفصائل لوضع استراتيجية وطنية
  5. وفد من فتح برئاسة عضو المركزية أحمد حلس يشارك بمهرجان انطلاقة حماس
  6. الخارجية: شعبنا يرفض التسليم بالأمر الواقع الذي فرضه الاحتلال
  7. الاتحاد الوطني: خطاب الرئيس بحاجة لإسناد شعبي وفصائلي
  8. انطلاق مواجهات مع الاحتلال على مدخل قرية الناقورة غرب نابلس
  9. مهرجان جماهيري ضخم في ذكرى انطلاقة حماس الـ 30 في قطاع غزة
  10. الاحتلال يسلّم قرارا بهدم منزل في الولجة
  11. فجرا- الجيش اعتقل 8 مواطنين واقتحم جامعتي القدس في أبوديس وبيرزيت
  12. البيت الابيض: تأجيل زيارة نائب ترامب عدة ايام
  13. مستوطنون يقتحمون الأقصى في"عيد الأنوار اليهودي"وسط انتشارقوات الاحتلال
  14. الأمم المتحدة مستعدة لدور الوسيط بين فلسطين واسرائيل
  15. فجرا - الاحتلال يقصف عدة اهداف في قطاع غزة
  16. الطقس: جو غائم جزئيا وانخفاض على الحرارة
  17. الاحتلال يقرر اغلاق معابر غزة اعتبارا من الخيمس بدواع "امنية"
  18. د. الطيبي رئيس لجنة القدس: نواب المشتركة سيقاطعون خطاب بينس احتجاجا
  19. فصائل نابلس تدعو للاشتباك مع المحتل

11 ألف بريطاني يوقعون على طلب الاعتذار عن وعد بلفور

نشر بتاريخ: 12/04/2017 ( آخر تحديث: 13/04/2017 الساعة: 09:50 )
غزة- معا- تجاوز مؤشر التوقيعات على العريضة الإلكترونية المطالبة بالاعتذار عن وعد بلفور، حاجز العشرة آلاف توقيع، محققة بذلك هدف المرحلة الأولى عبر جمع العدد المطلوب للحصول على رد رسمي من الحكومة البريطانية على هذا الدعوة.

وحسب موقع البرلمان البريطاني فإن الحكومة باتت ملزمة الآن بإرسال رد رسمي خلال مدة زمنية أقصاها ثلاثة أيام، توضح فيه موقفها من مطالب الحملة، والتي تتلخص في تقديم اعتذار للشعب الفلسطيني عن مسؤوليتها التاريخية في إعطاء وعد بلفور وما ترتب عليه من معاناة للفلسطينيين على مدار مئة عام.

وحول هذه التطورات صرح المدير التنفيذي لمركز العودة الفلسطيني "طارق حمود" قائلاً "بتحقيق هذا الرقم المبدأي يمكن القول أن الحملة تأخذ منحاً شعبياً متزايداً، وانضمام عشرة آلاف بريطاني لمطالبة حكومتهم بالاعتذار عن وعد بلفور هو مؤشر على تحول مهم في الرأي العام لصالح القضية الفلسطينية على مدار العقد الماضي، وهي، في ذات الوقت، دعوةٌ للاستمرار من أجل تحقيق مئة ألف توقيع ومطالبة البرلمان بمناقشتها".

وكان مؤشر التواقيع قد تجاوز العشرة آلاف توقيع خلال عطلة نهاية الأسبوع، بينما تخطى صباح اليوم 11 ألفاً وما يزال العدد في تزايد. ويأتي هذا النجاح عقب سلسلة جهود وأنشطة على المستوى السياسي والإعلامي يقودها مركز العودة على الساحة البريطانية وعبر وسائل متعددة يأتي على رأسها عريضة الاعتذار التي يرعاها المركز ويستضيفها الموقع الرسمي للبرلمان البريطاني على الانترنت، والتي تطمح إلى جمع مئة ألف توقيع بهدف مناقشتها في مجلس العموم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017