عـــاجـــل
نتنياهو: لن نعترف بالمصالحة الفلسطينية
عـــاجـــل
الاحتلال يحاصر منزلا في بلدة سلوان تمهيدا لهدمه
الأخــبــــــار
  1. الشاعر: صرف المخصصات النقدية لمستفيدي وزارة التنمية يوم الاحد 29/10
  2. نتنياهو: لن نعترف بالمصالحة الفلسطينية
  3. الاحتلال يحاصر منزلا في بلدة سلوان تمهيدا لهدمه
  4. مستوطنون يسرقون ثمار أشجار زيتون غرب نابلس
  5. بلدية الاحتلال تهدم منزلين في حي واد ياصول ببلدة سلوان
  6. الحمد الله: سنحافظ على الاراضي الوقفية من أي تسريب لها
  7. تمرين طوارئ في مطار سدي دوف شمال تل أبيب
  8. الاحتلال يعتقل 13 مواطنا من مناطق متفرقة بالضفة
  9. الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة والعظمى بالقدس 25 مئوية
  10. الاحتلال يعتقل 13 مواطنا في مناطق مختلفة من الضفة الغربية فجرا
  11. اللجنة التنفيذية تؤكد دعمها لنتائج اجتماع وفدي فتح وحماس
  12. ملادينوف ونائب رئيس الوزراء يبحثان قضية موظفي غزة
  13. كلية فلسطين الاهلية الجامعية تعلن ان الدوام يوم الثلاثاء كالمعتاد
  14. اصابة 3 شبان بعد ان صدم مستوطن عربة يجرها حصان شمال قلقيلية
  15. فتح تطلع ميلادينوف على تطورات ملف المصالحة
  16. هنية يؤكد لابو الغيط المضي قدماً بتطبيق اتفاق المصالحة
  17. قوات الاحتلال تعتقل طفلا في بيت امر
  18. الاحتلال يصيب العشرات من طلبة العيسوية بالمطاط والاختناق

11 ألف بريطاني يوقعون على طلب الاعتذار عن وعد بلفور

نشر بتاريخ: 12/04/2017 ( آخر تحديث: 13/04/2017 الساعة: 09:50 )
غزة- معا- تجاوز مؤشر التوقيعات على العريضة الإلكترونية المطالبة بالاعتذار عن وعد بلفور، حاجز العشرة آلاف توقيع، محققة بذلك هدف المرحلة الأولى عبر جمع العدد المطلوب للحصول على رد رسمي من الحكومة البريطانية على هذا الدعوة.

وحسب موقع البرلمان البريطاني فإن الحكومة باتت ملزمة الآن بإرسال رد رسمي خلال مدة زمنية أقصاها ثلاثة أيام، توضح فيه موقفها من مطالب الحملة، والتي تتلخص في تقديم اعتذار للشعب الفلسطيني عن مسؤوليتها التاريخية في إعطاء وعد بلفور وما ترتب عليه من معاناة للفلسطينيين على مدار مئة عام.

وحول هذه التطورات صرح المدير التنفيذي لمركز العودة الفلسطيني "طارق حمود" قائلاً "بتحقيق هذا الرقم المبدأي يمكن القول أن الحملة تأخذ منحاً شعبياً متزايداً، وانضمام عشرة آلاف بريطاني لمطالبة حكومتهم بالاعتذار عن وعد بلفور هو مؤشر على تحول مهم في الرأي العام لصالح القضية الفلسطينية على مدار العقد الماضي، وهي، في ذات الوقت، دعوةٌ للاستمرار من أجل تحقيق مئة ألف توقيع ومطالبة البرلمان بمناقشتها".

وكان مؤشر التواقيع قد تجاوز العشرة آلاف توقيع خلال عطلة نهاية الأسبوع، بينما تخطى صباح اليوم 11 ألفاً وما يزال العدد في تزايد. ويأتي هذا النجاح عقب سلسلة جهود وأنشطة على المستوى السياسي والإعلامي يقودها مركز العودة على الساحة البريطانية وعبر وسائل متعددة يأتي على رأسها عريضة الاعتذار التي يرعاها المركز ويستضيفها الموقع الرسمي للبرلمان البريطاني على الانترنت، والتي تطمح إلى جمع مئة ألف توقيع بهدف مناقشتها في مجلس العموم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017