عـــاجـــل
الرئيس يحيي أبناء شعبنا في القدس لدفاعهم عن المسجد الأقصى
عـــاجـــل
القيادة برئاسة الرئيس تجتمع لبحث آخر التطورات في المسجد الأقصى
عـــاجـــل
الرئيس: يجب أن تعود الامور في القدس إلى ما قبل 14 تموز الجاري
الأخــبــــــار
  1. الرئيس يحيي أبناء شعبنا في القدس لدفاعهم عن المسجد الأقصى
  2. القيادة برئاسة الرئيس تجتمع لبحث آخر التطورات في المسجد الأقصى
  3. الرئيس: يجب أن تعود الامور في القدس إلى ما قبل 14 تموز الجاري
  4. الفاتيكان: يجب الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني بالقدس
  5. الاحتلال يعتدي بالضرب على مقدسي قبيل اعتقاله
  6. مجلس الأمن الدولي يبحث الوضع في الاقصى
  7. اليابان تدين الاعتداءات في القدس والضفة الغربية
  8. نتنياهو يأمر باستئناف العمل في بناء مستوطنة جديدة
  9. الاحتلال ينقل والدة الأسير عمر العبد الى سجن "هشارون"
  10. مجلس الوزراء يقرر بدء صرف المبلغ الذي خصصه الرئيس لدعم المقدسيين
  11. الرئيس: اجتماع القيادة يعقد مساء لتدارس آخر المستجدات بالاقصى
  12. استمرار الاستعدادات- 29 تموز موعد الاقتراع للانتخابات التكميلية
  13. الحكومة في جلستها من القدس تُحمّل حكومة اسرائيل مسؤولية المساس بالاقصى
  14. هيئة الاسرى: 300 حالة اعتقال منذ بداية تموز
  15. المرجعيات الدينية تؤكد موقفها الثابت إزالة كل أشكال العدوان على الأقصى
  16. ادعيس يبحث مع سفيرنا بالقاهرة ترتيبات سفر حجاج غزة
  17. الان- اجتماع المرجعيات الدينية في القدس لاتخاذ قرارات بشأن الازمة

الاعلان عن سلسلة فعاليات تضامنية مع الاسرى في تركيا

نشر بتاريخ: 17/04/2017 ( آخر تحديث: 19/04/2017 الساعة: 08:58 )
اسطنبول - معا - عقدت الحملة الدولية للتضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي "تضامن" وجمعية "مظلوم در" والجمعية التركية للتضامن مع فلسطين "فيدار" يوم الإثنين 17/4 مؤتمرا صحفيا في إسطنبول بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني، وأعلنوا عن سلسلة من الفعاليات التضامنية مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال ستقام في تركيا خلال شهر نيسان الجاري.

وأكد "رمضان بيهان" رئيس جمعية "مظلوم در" التي تعنى بحقوق الإنسان، على دعمهم لمطالب الأسرى المضربين عن الطعام وكافة خطوات الأسرى ضد القمع الاسرائيلي لانتزاع حقوقهم التي كفلتها المواثيق الدولية الإنسانية.

وأعلن رئيس "مظلوم در" عن التضامن الكامل مع الأسرى الفلسطينيين، وإدانة كافة أشكال القمع والانتهاكات التي تمارسها مصلحة السجون بحقهم من الاعتقال الإداري والعزل الانفرادي ومنع الزيارات وانتهاك حقوق الأطفال والأسيرات.

كما دعا "محمد مشينش" رئيس جمعية فيدار إلى نصرة الأسرى المضربين عن الطعام وتنظيم الفعاليات المساندة لإضرابهم المشروع في سبيل انتزاع حقوقهم التي سلبتها مصلحة السجون الاسرائيلية.

وحث "مشينش" مؤسسات حقوق الإنسان على متابعة قضية الأسرى في السجون الاسرائيلية وما يتعرضون لها ووضع حد للغطرسة ضد الأسرى.

من جانبه دعا الإعلامي ماهر حجازي ممثل حملة "تضامن" في تركيا، المؤسسات الدولية إلى التحرك العاجل لوقف الانتهاكات الاسرائيلية بحق أكثر من سبعة ألاف أسير، وتقديم الرعاية الطبية اللازمة لـ 1200 أسير مريض، ووقف سياسة الاعتقال الإداري والعزل والإفراج عن أكثر من 300 طفل ومنع المحاكم العسكرية بحقهم التي تعتبر مخالفة لاتفاقية جنيف حول معاملة أسرى الحرب.

كما دعا حجازي وسائل الإعلام المختلفة إلى التركيز على قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، وإبراز معاناتهم وفضح انتهاكات الاحتلال بحقهم، وإيصال صوت الأسرى إلى العالم، لحشد الرأي العام تجاه قضيتهم العادلة.

واختتم المؤتمر الصحفي بالإعلان عن وقوف الشعب التركي وأبناء فلسطين في تركيا إلى جانب الأسرى في السجون الاسرائيلية باعتبارها قضية وطنية وإنسانية تحتاج لتظافر الجهود ودعم صمود الأسرى وفضح الانتهاكات الاسرائيلية بحقهم، والاعلان عن إقامة عدة فعاليات تضامنية مع الأسرى في السجون الاسرائيلية في تركيا.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017