الأخــبــــــار
  1. مقتل شخصين دافعا عن محجبتين باعتداء عنصري في امريكا
  2. الحكومة تهنئ الاسرى بانتصارهم وتدعو لانهاء الانقسام
  3. الطقس: جو حار نسبيا ودرجة الحرارة العظمى بالقدس 30 مئوية
  4. قراقع وفارس: الاسرى يعلقون اضرابهم بعد التوصل لاتفاق مع لجنة الاضراب
  5. شرطة ونيابة رام الله تحققان بوفاة فتاة 26 عاما من بيت لقيا
  6. مسلحون يسيطرون على سجن يضم كبار رموز نظام القذافي
  7. الحزب الديمقراطي الأمريكي يطالب بحق تقرير المصير للفلسطينيين
  8. 5 اصابات إحداها حرجة في حادث تصادم قرب صوريف شمال الخليل
  9. المجلس الثوري يصادق على اضافة الاسير كريم يونس عضوا في اللجنة المركزية
  10. منظمات حقوقية إيطالية تطالب اسرائيل الاستجابة لمطالب الأسرى
  11. وفاة طفل 11عاما من سكان مشروع عامر بغزة جراء غرقه في البحر
  12. القناة 10:واشنطن طلبت عودة المفاوضات بين الفلسطينيين واسرائيل خلال شهر
  13. المفتي العام يعلن ثبوت رؤية هلال رمضان مساء اليوم وغدا اول ايام رمضان
  14. ثلاث إصابات برصاص الاحتلال على الحدود الشرقية لقطاع غزة
  15. 5 اصابات في مواجهات على حاجز قلقيلية الجنوبي
  16. اصابة شاب بجروح والعشرات بالاختناق في كفر قدوم
  17. إصابة شابين ومجندة في مواجهات قرية النبي صالح شمال غرب رام الله
  18. إصابة شاب برصاصة بالكتف و9 آخرين بالاختناق في مواجهات بيتا
  19. الرئيس يدين الهجوم الإرهابي في المنيا ويؤكد الوقوف إلى جانب مصر
  20. اصابات بالاختناق خلال مواجهات في بيت امر

الحسيني يشارك بقداس عيد الفصح بكنيسة القبيبة

نشر بتاريخ: 17/04/2017 ( آخر تحديث: 17/04/2017 الساعة: 18:45 )
القدس- معا- شارك وزير شؤون القدس المحافظ عدنان الحسيني صباح، اليوم الاثنين، بالقداس الالهي الذي ترأسه حارس الاراضي المقدسة الاب فرنسيس باتون في كنيسة القديسين سمعان وقالوبا (عمواس– القبيبة)، وذلك بمناسبة الاعياد الفصحية لدى الطوائف المسيحية.
وكان في مقدمة مستقبلي موكب الحارس وبمشاركة نائبه عبد الله صيام ،ومن مدير محافظة القدس محمد الطري، وعدد من رؤساء المجالس المحلية في منطقة شمال غرب القدس، وبعض من مسؤولي الاجهزة الامنية وجمع غفير من المواطنين المسيحيين والمسلمين الذين أتوا لتهنئة المسيحيين بالاعياد.

ونقل الحسيني تهاني الرئيس محمود عباس ورئيس الحكومة الدكتور رامي الحمد الله والقيادة الفلسطينية بمناسبة حلول عيد الفصح لدى الطوائف المسيحية، معربا عن امله بحلول العيد القادم وقد تحققت اماني احلام الشعب الفلسطيني مسيحييه ومسلميه بالحرية والاستقلال وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها الابدية القدس الشريف، مؤكدا على النموذج الفريد من نوعه في العلاقة المسيحية الاسلامية في دولة فلسطين والقائمة على التعاضد والشراكة في بناء الوطن.

وقال ان العيد هذا العام له رونق خاص حيث يأتي في شهر نيسان الحافل بالمناسبات الوطنية التي عصفت بالشعب الفلسطيني منذ ما قبل انطلاق ثورته العملاقة، ويتزامن وبدء الاسرى معركة الامعاء الخاوية طلبا للحرية والكرامة، الامر الذي يدعو اكثر من أي وقت مضى الى التعاضد والتكاتف فيما بين ابناء الشعب الفلسطيني بكافة اطيافه والالتفاف حول الاسرى ونصرتهم.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017