الأخــبــــــار
  1. مقتل شخصين دافعا عن محجبتين باعتداء عنصري في امريكا
  2. الحكومة تهنئ الاسرى بانتصارهم وتدعو لانهاء الانقسام
  3. الطقس: جو حار نسبيا ودرجة الحرارة العظمى بالقدس 30 مئوية
  4. قراقع وفارس: الاسرى يعلقون اضرابهم بعد التوصل لاتفاق مع لجنة الاضراب
  5. شرطة ونيابة رام الله تحققان بوفاة فتاة 26 عاما من بيت لقيا
  6. مسلحون يسيطرون على سجن يضم كبار رموز نظام القذافي
  7. الحزب الديمقراطي الأمريكي يطالب بحق تقرير المصير للفلسطينيين
  8. 5 اصابات إحداها حرجة في حادث تصادم قرب صوريف شمال الخليل
  9. المجلس الثوري يصادق على اضافة الاسير كريم يونس عضوا في اللجنة المركزية
  10. منظمات حقوقية إيطالية تطالب اسرائيل الاستجابة لمطالب الأسرى
  11. وفاة طفل 11عاما من سكان مشروع عامر بغزة جراء غرقه في البحر
  12. القناة 10:واشنطن طلبت عودة المفاوضات بين الفلسطينيين واسرائيل خلال شهر
  13. المفتي العام يعلن ثبوت رؤية هلال رمضان مساء اليوم وغدا اول ايام رمضان
  14. ثلاث إصابات برصاص الاحتلال على الحدود الشرقية لقطاع غزة
  15. 5 اصابات في مواجهات على حاجز قلقيلية الجنوبي
  16. اصابة شاب بجروح والعشرات بالاختناق في كفر قدوم
  17. إصابة شابين ومجندة في مواجهات قرية النبي صالح شمال غرب رام الله
  18. إصابة شاب برصاصة بالكتف و9 آخرين بالاختناق في مواجهات بيتا
  19. الرئيس يدين الهجوم الإرهابي في المنيا ويؤكد الوقوف إلى جانب مصر
  20. اصابات بالاختناق خلال مواجهات في بيت امر

الجدار يضرب إذنا في مقتل ويُصادر أرضها

نشر بتاريخ: 20/04/2017 ( آخر تحديث: 20/04/2017 الساعة: 08:35 )
الخليل - معا - بذريعة ما يسمى "الإجراءات الأمنية" التي تقضي منع دخول الفلسطينيين إلى إسرائيل، شرعت سلطات الاحتلال في بناء جدار عازل في مناطق غرب وجنوب الخليل، من ترقوميا حتى معبر مدخل الظاهرية الجنوبي، كما استبدلت جدار الاسلاك الشائكة في أراضي بلدة اذنا بجدار اسمنتي لتستولي على أخصب الأراضي الزراعية، والأكثر وفرة في البلدة، كما قال مدير العلاقات العامة في بلدية إذنا عبد الرحمن الطميزي.

وأضاف الطميزي: "تم إنشاء هذا الجدار ليفرض أمراً واقعاً على سكان البلدة، وقد فوجئنا خلال الأشهر الماضية باستبدال جدار الاسلاك الشائكة المار بأراضي البلدة، والذي يقتطع حوالي 4000 دونم من أخصب الأراضي الزراعية بجدار اسمنتي، كما هدمت قوات الاحتلال خلال أعمال بناء الجدار عشرات الآبار تستحدم لجمع مياه الامطار، وضمت عشرات غيرها، ما أثر سلباً على المزروعات والأراضي، كما وتم اقصاء المواطنين عن أراضيهم والمزارعين عن محاصيلهم الأمر الذي ألحق الضرر بأحد مصادر الدخل الرئيسية للسكان وهو العمل بالزراعة".

وقال حسن سليمية أحد مالكي أراضي مصادرة "فقدت بلدة اذنا ما يقارب ثلثي أراضيها على عدة مراحل منذ عام 1948 إلى يومنا هذا، وفقد والدي 11 دونما زراعيا في منطقة "كتف أبو الزرد" و12 دونما في منطقة مقابلة، وهذه الأراضي مزروعة بمحاصيل صيفية وشتوية".

ويضيف :"الدخول للأراضي يتطلب إصدار تصريح من الارتباط العسكري الاسرائيلي، ولفترات محدودة كما أن صدور هذه التصاريح مرهون بشروط أمنية عديدة، وضم هذه الأراضي واستبدال الأسلاك الشائكة رسالة الاحتلال لنا بفقد الأمل في استرجاع هذه أراضينا".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017