الأخــبــــــار
  1. الأشغال الشاقة المؤقتة لمدة 22 عاما ونصف لمدان بتهمة هتك عرض
  2. وزير خارجية المانيا يرفض الرد على اتصالات نتنياهو الهاتفية
  3. رسميا- نتنياهو يلغي اجتماعه بوزير الخارجية الالماني
  4. دُب يلتهم يد طفل 9 سنوات في حديقة الحيوانات بقلقيلية والشرطة تحقق
  5. فضيحة خطيرة تهز جهاز أمني إسرائيلي حساس
  6. الإحتلال يطلق النار على شاب على حاجز حوارة بدعوى محاولته طعن جندي
  7. وفاة موقوف جنائي في مركز تأهيل وإصلاح وسط قطاع غزة
  8. اسناد الاسرى: الخميس إضراب يشمل المحلات والحكومة والمدارس والجامعات
  9. هيرتصوغ يطلب مساعدة المانيا في استعادة الجنود المفقودين
  10. الحكومة تقرر الاثنين المقبل عطلة رسمية بمناسبة عيد العمال
  11. الحكومة تدعو لاجراءات فورية لتنفيذ مبادرة الرئيس باستعادة غزة
  12. العثور على جثة اسرائيلي في الجليل
  13. بلدية الاحتلال تبدأ اعمال بناء استيطاني في رأس العامود
  14. اسرائيل تهدم قرية العراقيب بالنقب للمرة الـ 112 على التوالي
  15. اليوم: لأول مرة قرى المجلس الإقليمي القصوم في النقب تنتخب رئيسا
  16. ادارة ترامب تخطط لزيادة الدعم المالي للسلطة
  17. الاحتلال يعتقل 15 مواطناً من الضفة
  18. اعتقال 3 مواطنين من بيت لحم
  19. زلزال بقوة 7.1 درجة يضرب سواحل تشيلي
  20. الاحتلال يجرف أراضي في قرية ظهر المالح شمال يعبد

الجدار يضرب إذنا في مقتل ويُصادر أرضها

نشر بتاريخ: 20/04/2017 ( آخر تحديث: 20/04/2017 الساعة: 08:35 )
الخليل - معا - بذريعة ما يسمى "الإجراءات الأمنية" التي تقضي منع دخول الفلسطينيين إلى إسرائيل، شرعت سلطات الاحتلال في بناء جدار عازل في مناطق غرب وجنوب الخليل، من ترقوميا حتى معبر مدخل الظاهرية الجنوبي، كما استبدلت جدار الاسلاك الشائكة في أراضي بلدة اذنا بجدار اسمنتي لتستولي على أخصب الأراضي الزراعية، والأكثر وفرة في البلدة، كما قال مدير العلاقات العامة في بلدية إذنا عبد الرحمن الطميزي.

وأضاف الطميزي: "تم إنشاء هذا الجدار ليفرض أمراً واقعاً على سكان البلدة، وقد فوجئنا خلال الأشهر الماضية باستبدال جدار الاسلاك الشائكة المار بأراضي البلدة، والذي يقتطع حوالي 4000 دونم من أخصب الأراضي الزراعية بجدار اسمنتي، كما هدمت قوات الاحتلال خلال أعمال بناء الجدار عشرات الآبار تستحدم لجمع مياه الامطار، وضمت عشرات غيرها، ما أثر سلباً على المزروعات والأراضي، كما وتم اقصاء المواطنين عن أراضيهم والمزارعين عن محاصيلهم الأمر الذي ألحق الضرر بأحد مصادر الدخل الرئيسية للسكان وهو العمل بالزراعة".

وقال حسن سليمية أحد مالكي أراضي مصادرة "فقدت بلدة اذنا ما يقارب ثلثي أراضيها على عدة مراحل منذ عام 1948 إلى يومنا هذا، وفقد والدي 11 دونما زراعيا في منطقة "كتف أبو الزرد" و12 دونما في منطقة مقابلة، وهذه الأراضي مزروعة بمحاصيل صيفية وشتوية".

ويضيف :"الدخول للأراضي يتطلب إصدار تصريح من الارتباط العسكري الاسرائيلي، ولفترات محدودة كما أن صدور هذه التصاريح مرهون بشروط أمنية عديدة، وضم هذه الأراضي واستبدال الأسلاك الشائكة رسالة الاحتلال لنا بفقد الأمل في استرجاع هذه أراضينا".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017