الأخــبــــــار
  1. فلسطين تشارك في اجتماعات "الكومسيك" في اسطنبول
  2. الشرطة: 9 اصابات في حادث سير بمنطقة عقبة تفوح غرب الخليل
  3. الرئيس يستقبل مدير المخابرات الروسية ويبحث معه تطورات الأوضاع بالمنطقة
  4. "اعلان إسطنبول" يدعم اقامة دولة فلسطينية ويدين الاستيطان
  5. فتح باب التجنيد في الامن الوطني الفلسطيني
  6. أبو دياك: انجازات قطاع العدل لن تكتمل إلا باستعادة وحدة الوطن
  7. محكمة الاحتلال ترفض استئنافا مقدما باسم 3 مقدسيين
  8. الحمد الله يبحث تعزيز التعاون مع أمين عمان الكبرى
  9. مجلس الإفتاء يستنكر مخطط التلفريك في القدس
  10. حسين الشيخ: أبلغنا المصريون أن معبر رفح سيفتح السبت والأحد والإثنين
  11. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين بينهم طفل
  12. زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه الصيادين شمال غزة
  13. الفصائل الفلسطينية تتفق على إجراء انتخابات عامة قبل نهاية 2018
  14. وفد مصري الى غزة خلال 48 ساعة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة
  15. الاحمد: السلاح الفلسطيني يجب أن يكون واحدا
  16. الأحمد: إنهاء الانقسام كليا ينتهي بإجراء الانتخابات
  17. واشنطن تخطط للحفاظ على وجودها العسكري في سوريا بعد هزيمة "داعش"
  18. الطقس: جو بارد وفرصة لسقوط الامطار
  19. هآرتس نقلاعن مسؤول فلسطيني:ابومازن رفض قبول دعوة أميركية لزيارة واشنطن
  20. نائب رئيس الولايات المتحدة سيلقي خطابا امام الكنيست الشهر المقبل

الأشقر يقلل من اهمية العقوبات بحق الأسرى المضربين

نشر بتاريخ: 20/04/2017 ( آخر تحديث: 20/04/2017 الساعة: 12:22 )
غزة- معا- قلل الباحث "رياض الاشقر" الناطق الإعلامي لمركز اسرى فلسطين للدراسات من اهمية الاجراءات التعسفية والعقوبات التي فرضها الاحتلال على الاسرى المضربين في محاولة للتأثير على الاضراب واضعاف معنويات الاسرى، مؤكداً بانها لن تشكل ضغطا على الاسرى للتراجع دون تحقيق مطالبهم العادلة.

واوضح "الاشقر" في بيان وصل "معا" نسخة منه بان ادارة السجون ومنذ الساعات الاولى للإضراب بدأت بشن هجمة على الاسرى المضربين بفرض العديد من العقوبات والاجراءات القاسية من تنقلات وعزل انفرادي وجماعي واغلاق اقسام ومنع الالتقاء بالمحامين والحرمان من زيارة الاهل، ومصادرة الاجهزة الكهربائية والملابس والاغطية وذلك بهدف التأثير على ارادة الاسرى والنيل من صمودهم .

وأشار الباحث الاشقر الى ان هذه العقوبات التي فرضها الاحتلال متوقعة، وينفذها الاحتلال ضد الاسرى المضربين في كل مرة ، وليست مقتصره على اضراب الحرية والكرامة الحالي، لذلك فهي لن تفلح في كسر ارادة الاسرى ودفعهم الى وقف الاضراب عن التراجع عن مطالبهم الانسانية العادلة.

وتوقع الاشقر ان تُصعد سلطات الاحتلال وادارة سجونها من اجراءاتها القمعية بحق الاسرى المضربين خلال الايام القادمة مع استمرار الاضراب، وذلك لزيادة الضغط على الاسرى بالتزامن مع تراجع وضعهم الصحي نتيجة الاضراب على أمل ان تفلح تلك الضغوطات بوقف الاضراب او تخفيض سقف مطالب الاسرى .

وشبه الاشقر ما يجرى بين الاحتلال والاسرى بلعبة "عض الاصابع" وكل طرف ينتظر ان يشعر الطرف الاخر بالهزيمة والضعف ويتراجع عن مواقفه الصلبة ويصبح اكثر استعدادا للقبول بالشروط التي تفرض عليه، مؤكداً بان الاحتلال لن يستطيع ان يكسر عزيمة الاسرى وانهم مصممون على نيل حقوقهم مهما كلفهم ذلك من تضحيات .

وطالب الاشقر بمزيد من التضامن والاسناد للأسرى المضربين، والالتحام مع قوات الاحتلال على الحواجز ونقاط التماس في الضفة الغربية واشعال كل الميادين تضامناً مع الاسرى لان ذلك من شانه ان يشكل ضغط على الاحتلال ويسرع من استجابته لمطالب الاسرى، ويُقصر عمر الاضراب.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017