عـــاجـــل
إعتقال مسؤول ملف المقدسات في إقليم القدس لحركة فتح عوض السلايمة
عـــاجـــل
نقل إصابة بالرأس إثر الاعتداءات في باب العمود بالقدس للمستشفى
الأخــبــــــار
  1. إعتقال مسؤول ملف المقدسات في إقليم القدس لحركة فتح عوض السلايمة
  2. تشيّع جثمان الشهيد باسل إبراهيم في قرية عناتا
  3. اشتية: النهج التفاوضي انتهى ونعمل على خلق مسار دولي جديد
  4. ناطق فتح: الاثنين اجتماع لقادة المنظمة وفتح والأمن لاتخاذ قرارات هامة
  5. مصرع طفله بحادث دهس في طوباس
  6. فرنسا لا تنوي نقل سفارتها من تل ابيب الى أي مدينة أخرى
  7. غزة- الصحة تحذر من سياسة القنص التي ينفذها الاحتلال
  8. أبو ردينة: لن نقبل بأي تغيير على حدود القدس الشرقية المحتلة
  9. تقرير: حكومة نتنياهو تخطط لدمج المستوطنات بالقوانين الاسرائيلية
  10. مسيرة تضامنية مع القدس في المكسيك
  11. فتح معبر رفح ومغادرة حافلتين تقلان مسافرين تجاه الجانب المصري
  12. مصرع طفلة 3 سنوات بعد أن صدمها باص في ديرالبلح وسط قطاع غزة
  13. الطقس: ارتفاع على درجات الحرارة في الأيام القادمة
  14. التربية تدعو طلبة غزة للخروج اليوم من معبر رفح لجامعاتهم
  15. القدس على أجندة اجتماع مجموعة عدم الانحياز بنيويورك
  16. الجهاد تؤكد عزمها تصعيد "الانتفاضة"
  17. حماس تدعو لصياغة برنامج نضالي يدعم "الانتفاضة"
  18. اندلاع مواجهات على حاجز مخيم شعفاط شمال القدس والاحتلال يغلق الحاجز

الحساينة يوقع عقود لمشاريع المنحة الإيطالية بقيمة 2 مليون يورو

نشر بتاريخ: 20/04/2017 ( آخر تحديث: 20/04/2017 الساعة: 13:05 )
غزة- معا- وقع وزير الأشغال العامة والإسكان د. مفيد محمد الحساينة عقود مشاريع التصميم والخدمات الهندسية لأعمال التخطيط والبنية التحتية بقيمة 2 مليون يورو، وجرت مراسم التوقيع في مقر الوزارة بغزة بحضور المسؤولين بالوزارة.

ووجه الوزير الحساينة باسم رئيس دولة فلسطين أبو مازن ودولة رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله التحية للحكومة الايطالية على جهودها الكبيرة في دعم ومساندة أبناء الشعب الفلسطيني.

وقال خلال مراسم التوقيع، إنه قريبا سيتم العمل بإعادة اعمار أبراج المجمع الإيطالي الذي دمر خلال العدوان الإسرائيلي، بعد موافقة الحكومة الإيطالية على المخططات الهندسية الإنشائية النهائية للأبراج.

وأوضح الوزير الحساينة: أن حكومة التوافق ورئيسها الدكتور رامي الحمد الله وبتوجيهات الرئيس محمود عباس تواصل تحمل مسؤولياتها تجاه قطاع غزة رغم ما تمر به الحكومة من أزمات عميقة وأبرزها الأزمة المالية الناتجة عن التراجع الحاد في الدعم الدولي.

وشدد على أن وزارته تمكنت من إعادة اعمار أكثر من 75 % من المنازل التي دمرها الاحتلال الإسرائيلي خلال حربه الأخيرة على القطاع كما تمكنت من رفع أكثر من 2 مليون طن من الركام واستكمال البنية التحتية في شارع الرشيد وصلاح الدين وإدخال مليون و600 ألف طن من الاسمنت إلى القطاع منذ انتهاء الحرب وهذا ساهم في اعمار القطاع الخاص عبر أكثر من 150 مشروع سكني وبناء أكثر من 10 آلاف وحدة سكنية جديدة لصالح المواطنين.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017