الأخــبــــــار
  1. استشهاد الاسير المقدسي عزيز عويسات داخل المشفى
  2. مقتل 5 أشخاص في انفجار صوامع العقبة
  3. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين بينهم سيدة في طولكرم ورام الله
  4. عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى في عيد "الشفوعوت" نزول التوارة
  5. الاف بي آي يجمع أدلة في إسرائيل حول تدخل روسي بالانتخابات الأمريكية
  6. تركيا: الولايات المتحدة دقت المسمار الأخير في نعش السلام بالشرق الأوسط
  7. صحيفة تركية: زعماء عرب باعوا القدس من أجل مواجهة إيران
  8. واشنطن طلبت توسّط دولة عربية لإقناع حماس بصفقة القرن
  9. باراغواي تفتتح سفارتها في القدس الاثنين
  10. مقتل شخصين جراء إطلاق نار في المانيا
  11. استشهاد المواطن أحمد أبو سمرة 21 عاما من غزة متأثرا بجراحه
  12. معبر الكرامة يفتح غدا من 8 صباحا حتى 4:30 عصرا بسبب الاعياد اليهودية
  13. عشراوي: قرار مجلس حقوق الانسان يجسّد العدالة الدولية
  14. إسرائيل ترفض فتح تحقيق أممي بممارساتها الأخيرة في غزة‎
  15. استشهاد محمد مازن عليان متأثرا بجروحه التي أصيب بها الاثنين شرق البريج
  16. شهيد متأثراً بإصابته شرق غزة
  17. البيان يؤكد على تخصيص موارد من اجل القدس لعدم تغيير هويتها العربية
  18. بيان "القمة الاسلامية" يؤكد على حل الدولتين
  19. البيان الختامي للقمة الاسلامية يدعو الى توفير حماية دولية لفلسطين
  20. الاحتلال يعتدي بالضرب على متظاهرين في حيفا خرجوا نصرة للقدس وغزة

اختتام معرض "حُريتي" للصور الفوتوغرافية

نشر بتاريخ: 21/04/2017 ( آخر تحديث: 22/04/2017 الساعة: 08:39 )
بيت لحم- معا- اختتمت جمعية الرواد للثقافة والفنون اليوم فعاليات معرض "حريتي" للصور الفوتوغرافية والذي أقيم في قاعة المركز الروسي للعلوم والثقافة وكان ضمن مهرجان "عائدون" الثاني الذي نظم نصرة لاضراب الاسرى في سجون الاحتلال ضمن معركة الامعاء الخاوية "كرامة".

وزار المعرض عدد من المواطنين من مختلف البلدات والقرى في المحافظة والعديد من المؤسسات، والذين أبدوا إعجابهم بالمعرض، خاصة وأنه حمل عنوان "حريتي" تعبيرا عن التضامن مع الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.
وحمل المعرض العديد من الرسائل من خلال صور التقطتها عدسات مصورين شباب صغار كانوا ضمن المشاركين في دورات التصوير الفوتوغرافي التي نظمتها جمعية الرواد مؤخرا.

واتسم المعرض بعرضه للصور التي تطرح قضايا إنسانية معبرة إضافة إلى انها تبرز التراث الفلسطيني والحياة اليومية للشباب الفلسطينيين داخل المخيم، والهدف من ذلك كما يقول المصور مراد ابو سرور منسق وحدة صور من أجل الحياة في جمعية الرواد أن الحياة والعنفوان موجود بداخل كل الشباب ومحاولة إخراج هذه الطاقات الإيجابية من خلال معرض للصور يحمل دلالات كثيرة على ان الفن الفلسطيني يستطيع أن يحقق اهدافه ويوصل صوته لكل العالم حتى من وراء عدسات الكاميرا.

وأكد مدير عام جمعية الرواد الدكتور عبد الفتاح ابو سرور على أهمية تنظيم هذه المعارض لإيصال رسائل للعالم عن حجم المعاناة جراء العنف الذي يمارسه الاحتلال على الشعب الفلسطيني.
واعتبر المعرض جزء من الأنشطة والفعاليات التي تعبر عن صمود الشعب الفلسطيني في وجه العدوان مهما كانت التحديات والأزمات وحجم المعاناة.
وبين أبو سرور أن المعرض يعبر عن روح الشباب وأملهم في الحياة وبحثهم عن الحرية ونصرة لقضية عادلة وهي إضراب الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، وضرورة الوقوف مع مطالبهم حتى ينالوا الحرية.

يُذكر ان المعرض استمر لمدة اربعة ايام، وشارك فيه أكثر من 10 مصورين فوتوغرافيين من فئة الشباب.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018