الأخــبــــــار
  1. نقابات الجامعات تعلّق اضراب يوم غد بعد اجتماع مجلس التعليم العالي
  2. الروائي د.أحمد رفيق عوض يحصد جائزة عالمية من ايطاليا
  3. ادارة المعابر: 850 معتمرا يغادرون للديار الحجازية الاربعاء
  4. ابو ردينة: الرئاسة توقف الاتصالات مع واشنطن ردا على إغلاق مكتب المنظمة
  5. فلسطين تشارك باجتماعات الانتربول في فرنسا
  6. القواسمي: دولتنا قائمة وحدودها ثابتة وغير قابلة للتفاوض
  7. نقابة موظفي غزة: الانتقاص من حقوقنا ينذر بمخاطر على المصالحة
  8. الحمدالله للمتحاوين بالقاهرة: سنطوي الخلافات بالادارة والعزيمة
  9. الخارجية: حكومة نتنياهو تتبادل الادوار مع جمعيات استيطانية في حربها
  10. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا غالبيتهم من القدس
  11. مستشار حكومة الإحتلال يسمح بمصادرة ٤٥ دونما من أراضي عين يبرود وسلواد
  12. مستشار حكومة الإحتلال يسمح بمصادرة 45 دونما من أراضي عين يبرود وسلواد
  13. مصر تغلق معبر رفح بعد ٣ ايام من فتحه استثنائيا
  14. الطقس: انخفاض على درجات الحرارة وامطار متفرقة على مختلف المناطق
  15. مصادر عبرية: احراق سيارة 3 مستوطنين دخلوا نابلس والجيش تمكن من اخراجهم
  16. الراصد الجوي: شتاء بارد وأمطار قريبة من معدلاتها
  17. وزير خارجية قطر: لم ولن ندعم حماس
  18. السيطرة على حريق شب في مستودع ببلدة عناتا
  19. الاتفاق على صرف متأخرات منحة الرئيس للمحررين على دفعات
  20. فرنسا تدعم الموازنة الفلسطينية بـ 8 مليون يورو

وزارة المرأة تطلق مشروع تحديد التكلفة الاقتصادية للعنف ضد المرأة

نشر بتاريخ: 26/04/2017 ( آخر تحديث: 26/04/2017 الساعة: 17:06 )
رام الله - معا - اعلنت د.هيفاء الآغا وزيرة شؤون المرأة عن اطلاق مشروع "تحديد التكلفة الاقتصادية للعنف ضد المرأة في المجتمع الفلسطيني" .

وبينت الآغا أن هذا المشروع يأتي في إطار التعاون المشترك ما بين الوزارة وبين اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي أسيا (الأسكوا)، ومنظمة الأمم المتحدة للمرأة باعتباره مشروع اقليمي سيتم تطبيقه في الدول الأعضاء للاسكوا، جاء ذلك خلال استماعها للباحثة مارجا أوزوناس المنتدبة من الاسكوا للقيام بعملية جمع للمعلومات والبيانات من المؤسسات العاملة على العنف ضد المرأة في فلسطين، والمؤسسات ذات العلاقة بهدف تطوير منهجية علمية قادرة على تحديد التكلفة الاقتصادية من العنف في المجتمع الفلسطيني.

واشارت الآغا بأن هذه الدراسة هي الثانية بعد جمهورية مصر العربية، وأكدت على أن هذه الدراسة هي وطنية بالدرجة الأولى وبحاجة الى تكاتف جميع المؤسسات.

وركزت الآغا على أهمية النقاش والشراكة مع كافة المؤسسات الحكومية، والمجتمع المدني، والمؤسسات الدولية، للوصول الى منهجية وطنية واحدة. 
والتقت الباحثه مع طاقم وزارة شؤون المرأة، وأعضاء نظام التحويل، ومع المنظمات الدولية، وبرنامج سواسية، ومع نقابة المحامين، ووزارة المالية، والجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، واخيراً مع مكتب رئيس الوزراء، واللجنة الوطنية لمناهضة العنف، ومجموعة العمل الخاصة على مناهضة العنف ضد المرأة، ويذكر بأن طاقم الوزارة من الادارة العامة للتخطيط والسياسات، وطاقم من منظمة الأمم المتحدة للمرأة رافقت الباحثة على مدار وجودها في رام الله وقامت بالتنسيق لكل الاجتماعات المذكورة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017