الأخــبــــــار
  1. الضمير تدعو المجتمع الدولي للتحرك الفوري لوقف جرائم إسرائيل في القدس
  2. الاحتلال يبعد المعتصمين من باب المجلس
  3. هبوط اضطراري لطائرة عسكرية اسرائيلية شرق الخليل
  4. مصرع طفلة واصابة اثنين جراء سقوط جدار في رفح
  5. الاحتلال يعتقل والد الشهيد محمد أبو غنام
  6. الاحتلال يعتقل والد الشهيد محمد ابو غنام بعد اقتحام منزله بقرية الطور
  7. الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
  8. مدفعية الاحتلال تقصف مواقعا وسط قطاع غزة
  9. الازهر يدعو لاجتماع عاجل لعلماء المسلمين لنصرة الاقصى
  10. فتح تنفي مشاركتها في اجتماع "لجنة المصالحة المجتمعية"
  11. اصابة شاب دهسا بجيب عسكري اسرائيلي بحي الطور بالقدس واعتقاله
  12. تحطم طائرة اسرائيلية بدون طيار بمسافر بني نعيم شرق الخليل
  13. القدس: محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال 4 فتية بينهم فتاتان قاصرتان
  14. الاحتلال يهاجم المصلين بالقنابل الصوتية في ساحة باب الاسباط بالقدس
  15. نتنياهو يجمع الكابينت الان والجامعة العربية تؤجل اجتماعها للخميس
  16. وفاة اردني واصابة اسرائيلي باطلاق نار داخل السفارة الاسرائيلية
  17. ت اسرائيل: نتنياهو طلب تدخل امريكا لعقد قمة رباعية للحد من هبة الاقصى
  18. الاحتلال يعتقل مقدسيين بحجة حيازتهما العابا نارية
  19. الاحتلال يطلق النار على فلسطيني في الاغوار
  20. فصائل بغزة تعلن تفعيل لجنة المصالحة المجتمعية وفق اتفاق القاهرة 2011

وزارة المرأة تطلق مشروع تحديد التكلفة الاقتصادية للعنف ضد المرأة

نشر بتاريخ: 26/04/2017 ( آخر تحديث: 26/04/2017 الساعة: 17:06 )
رام الله - معا - اعلنت د.هيفاء الآغا وزيرة شؤون المرأة عن اطلاق مشروع "تحديد التكلفة الاقتصادية للعنف ضد المرأة في المجتمع الفلسطيني" .

وبينت الآغا أن هذا المشروع يأتي في إطار التعاون المشترك ما بين الوزارة وبين اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي أسيا (الأسكوا)، ومنظمة الأمم المتحدة للمرأة باعتباره مشروع اقليمي سيتم تطبيقه في الدول الأعضاء للاسكوا، جاء ذلك خلال استماعها للباحثة مارجا أوزوناس المنتدبة من الاسكوا للقيام بعملية جمع للمعلومات والبيانات من المؤسسات العاملة على العنف ضد المرأة في فلسطين، والمؤسسات ذات العلاقة بهدف تطوير منهجية علمية قادرة على تحديد التكلفة الاقتصادية من العنف في المجتمع الفلسطيني.

واشارت الآغا بأن هذه الدراسة هي الثانية بعد جمهورية مصر العربية، وأكدت على أن هذه الدراسة هي وطنية بالدرجة الأولى وبحاجة الى تكاتف جميع المؤسسات.

وركزت الآغا على أهمية النقاش والشراكة مع كافة المؤسسات الحكومية، والمجتمع المدني، والمؤسسات الدولية، للوصول الى منهجية وطنية واحدة. 
والتقت الباحثه مع طاقم وزارة شؤون المرأة، وأعضاء نظام التحويل، ومع المنظمات الدولية، وبرنامج سواسية، ومع نقابة المحامين، ووزارة المالية، والجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، واخيراً مع مكتب رئيس الوزراء، واللجنة الوطنية لمناهضة العنف، ومجموعة العمل الخاصة على مناهضة العنف ضد المرأة، ويذكر بأن طاقم الوزارة من الادارة العامة للتخطيط والسياسات، وطاقم من منظمة الأمم المتحدة للمرأة رافقت الباحثة على مدار وجودها في رام الله وقامت بالتنسيق لكل الاجتماعات المذكورة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017