الأخــبــــــار
  1. مصرع مواطن من يطا واصابة 3 اخرين في حادث سير على طريق يطا- السموع
  2. الشعبية ترفض عقد حماس جلسة للتشريعي بغزة
  3. اصابة مستوطن بعد رشق سيارته بالحجارة في تقوع شرق بيت لحم
  4. نتانياهو يتخبط ويعطي اوامره بتعزيز قوات الجيش في القدس مرة اخرى
  5. القوى الوطنية تدعو لاداء صلاة الظهر غدا في ميدان باب الزاوية بالخليل
  6. الاحتلال يغلق باب حطة في أعقاب مواجهات في المكان
  7. العاهل الأردني: اسقبال نتنياهو لحارس السفارة مستفز ويفجر غضبنا جميعا
  8. قوات الاحتلال تنزل اعلام فلسطين التي وضعها المصلون فوق المسجد الأقصى
  9. قوات الاحتلال تقتحم مصلى قبة الصخرة بالمسجد الأقصى وتهاجم المصلين
  10. الاحتلال يقتحم الباحات ويقمع المصلين على الابواب وعشرات الاصابات
  11. الهلال الاحمر: تعاملنا مع ٣٧ اصابة خلال مواجهات بابي حطة والاسباط
  12. رفع العلم الفلسطيني فوق الأقصى
  13. الاحتلال يضطر لفتح باب حطة والاف المصلين يدخلون الى المسجد الاقصى
  14. ادعيس يدعو لشد الرحال غدا إلى الأقصى
  15. وزير الاوقاف يدعو لشد الرحال غدا إلى الأقصى
  16. الاحتلال يعزز نقاط التماس في الضفة استعدادا لصلاة الجمعة
  17. الخارجية تدعو للحفاظ على الانتصار والبناء عليه لانجازات اخرى
  18. حراس المسجد الأقصى ينسحبون من المسجد بعد منعهم من فتح باب حطة
  19. منتصف ليلة الخميس هو موعد انتهاء فترة الدعاية الانتخابية
  20. المئات يؤدون صلاة الظهر على ابواب الاقصى ودخول المسجد عند صلاة العصر

المجتمع المدني الفلسطيني يشيد بدور الأردن في استصدار قرار اليونسكو

نشر بتاريخ: 03/05/2017 ( آخر تحديث: 03/05/2017 الساعة: 15:55 )
جنين -  معا -  أكدت فعاليات المجتمع المدني في الوطن إن قرار المجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو" حول القدس جاء ثمرة لجهود عربية وإسلامية وعلى رأسها الأردن بقيادة الملك عبدالله الثاني، في المحافل الدولية كافة.

وبينت هذه الفعاليات إن القرار شكل علامة فارقة في إبراز بطلان كافة الادعاءات الإسرائيلية واليهودية حيال وجود إي علاقة لهم بهذا المكان العربي والإسلامي الخالص.

وأكد المهندس حاتم الزيود ، أحد أعمدة المجتمع المدني بالوطن إن القرار انتصار للحق العربي والإسلامي في مدينة القدس بشكل عام والمسجد الأقصى بشكل خاص ويثبت بشكل قاطع الحق الإسلامي بهذا المكان المقدس لأكثر من مليار و700 مليون مسلم في العالم.

وبين الزيود إن هذا القرار يجب إن يشكل توجها جديدا لكافة الدول العربية والإسلامية لأن تدعم موقف الأردن والرعاية الهاشمية للمسجد الأقصى للحفاظ على الحرم القدسي الشريف، وان هذه الرعاية شكلت أساسا لحمايته والدفاع عنه إمام اعتداءات الاحتلال ومستوطنيه المتطرفين.

وبين الزيود إننا نقدر عاليا موقف المملكة الأردنية الهاشمية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني تكريس الموقف الصلب الداعم للحق الإسلامي العربي في المدينة المقدسة, ونعتبر قرار "اليونسكو" تأكيدا لإسلامية المسجد الأقصى وحائط البراق، مشيرا الى إن الأردن والعائلة الهاشمية لها دور تاريخي منذ العام 1923 وحتى تاريخه ومستقبلا في الحفاظ على المقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس الشريف.

وأكد إن الأردن كما عهدناه دائما وابدأ يقف إلى جانب الحقوق المشروعة لشعبنا الفلسطيني وفي مقدمتها الحفاظ على إسلامية المسجد الأقصى المبارك وعروبته، وكذلك مطالبتها المستمرة من العالم لتحقيق الحرية والاستقلال لفلسطين.

كما أوضح الزيود أن المكانة والاحترام والتأثير التي يتمتع بها  الملك عبدالله الثاني في كافة المحافل الدولية جعلت الأردن صاحب البصمة في استصدار هذا القرار الهام من منظمة كبيرة دولية مثل "اليونسكو", وحال ذلك دون نجاح الضغوطات الإسرائيلية والأميركية على بعض الدول لتكون ضد هذا القرار, وبالتالي هذا نجاح كبير للحق الفلسطيني الأردني والعربي والإسلامي وعلى الجميع الاستفادة منه في إعطاء الأردن المزيد من الدعم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017