الأخــبــــــار
  1. الطقس: انخفاض على درجات الحرارة وامطار متفرقة على مختلف المناطق
  2. مصادر عبرية: احراق سيارة 3 مستوطنين دخلوا نابلس والجيش تمكن من اخراجهم
  3. الراصد الجوي: شتاء بارد وأمطار قريبة من معدلاتها
  4. وزير خارجية قطر: لم ولن ندعم حماس
  5. السيطرة على حريق شب في مستودع ببلدة عناتا
  6. الاتفاق على صرف متأخرات منحة الرئيس للمحررين على دفعات
  7. فرنسا تدعم الموازنة الفلسطينية بـ 8 مليون يورو
  8. نصر الله: دعمنا المقاومة في فلسطين بصواريخ "الكورنيت"
  9. حريق كبير في مستودع للأخشاب في بلدة عناتا شمال القدس
  10. حسن يوسف يطالب بحراك جاد لإنجاز مصالحة حقيقية
  11. فلسطين وروسيا تتفقان على صياغة اتفاقية تعليمية جديدة
  12. مصرع مواطن من حلحول بحادث انقلاب جرار زراعي والشرطة تباشر التحقيق
  13. نقابات أساتذة وموظفي الجامعات يهددون بالإضراب المفتوح
  14. البرلمان الاسباني يوصي حكومة بلاده الاعتراف بدولة فلسطين
  15. الهند تلغي صفقة أسلحة بـ 500 مليون دولار مع اسرائيل
  16. الهباش تقدم بدعوى للنائب العام ضد من نشر خبر مزور حول التحقيق معه
  17. الحمدالله: ندعم كافة سياسات تمكين المرأة مصرفيا
  18. التربية تعلن بدء تقديم خدمات التعليم العالي في المديريات
  19. الجهاد تستنكر اعتبار الجامعة العربية لحزب الله منظمة إرهابية
  20. قوات الاحتلال تعتقل 14 شابا في الضفة الغربية

عواد: الاحتلال هدد حياة 256 مريضاً بمجمع فلسطين

نشر بتاريخ: 04/05/2017 ( آخر تحديث: 05/05/2017 الساعة: 08:29 )
صورة تعبيرية
رام الله- معا- قال وزير الصحة د. جواد عواد، اليوم الخميس، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي هددت حياة 256 مريضاً بينهم أطفال كانوا يعالجون في مجمع فلسطين الطبي برام الله، إضافة إلى الأطقم الطبية والفنية والإدارية، بعد إطلاقها قنابل الغاز والصوت والمطاط تجاه المجمع، وإصابة العديد من المرضى بينهم أطفال بحالات اختناق.

وأكد أن قنابل الغاز والرصاص الذي أطلقت تجاه المجمع، فجر اليوم الخميس، كانت ستؤدي إلى وقوع كارثة بحق المرضى، حيث كان أكثر من 100 طفل يعالجون داخل أقسام المجمع، منهم 10 مواليد خُدّج و8 في قسم الإنعاش.

وأضاف أن "هذا الاعتداء أدى لحالة هلع وخوف لدى الأطفال المرضى والنساء وكبار السن داخل أقسام المجمع، وهو خوف لن يمحى من ذاكرة الأطفال الذين قدموا للمستشفى لتلقي العلاج، لا للدخول إلى ساحة حرب".

وأوضح وزير الصحة "في هذا اليوم، الذي يواصل فيه أسرانا إضرابهم عن الطعام لليوم الثامن عشر على التوالي، مطالبين بأبسط حقوقهم، استباحت قوات الاحتلال حرم منشأة طبية نصت كل الأعراف والمواثيق الدولية على حمايتها، وهددت حياة المرضى والأطقم الطبية العاملة فيها".

وقال إن يقظة الأطقم العاملة في المجمع وسرعة استجابتها في نقل المرضى من بعض الأقسام والغرف التي دخلها الغاز حالت دون حصول وفيات من المرضى، خصوصاً الأطفال منهم.

وأشار إلى أن حرم مجمع فلسطين الطبي لا تحده البوابات، بل يمتد إلى خارجها من الجهة الجنوبية بأكثر من 50 متراً، وهو المكان الذي يضم قسم القسطرة، ومن تلك المنطقة أطلق منه الجنود القنابل والرصاص.

وأضاف أن إسرائيل اليوم انتهكت مرة أخرى القانون الدولي والاتفاقيات التي تنص على حماية المدنيين والمرضى والمنشآت الطبية.

وقال د. عواد إن إسرائيل لم تجد من يعاقبها على اقتحامها للمستشفى الأهلي أواخر عام 2015، عندما استباحت حرم المستشفى وقتلت الشاب عبد الله السلالدة بدم بارد، بعد اختطافها أحد المرضى من داخل المسشتفى، إضافة إلى اقتحاماتها المتكررة لمشافي القدس ومن بينها مستشفى المقاصد، لذلك فهي تعيد تكرار هذه الجريمة اليوم في مدينة رام الله وبحق مجمع فلسطين الطبي.

وأضاف أن الصمت الدولي على اقتحام المستشفيات الفلسطينية أدى لزيادة وتيرة هذه الاقتحامات، وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته الكاملة لحماية شعبنا من الاعتداءات الإسرائيلية.

وتناشد وزارة الصحة العالم الحر ومنظمات حقوق الإنسان للتدخل الفوري لوقف الإرهاب الإسرائيلي، وحماية المرافق الصحية والمرضى من عدوان جيش الاحتلال.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017