الأخــبــــــار
  1. وفاة رضيع من الشيوخ والنيابة تحقق
  2. التربية: صرف علاوة الإداريين من أصل معلم نهاية الشهر الجاري
  3. فلسطين تشارك في حفل توقيع اتفاقية حظر الاسلحة النووية
  4. مجدلاني: خطاب الرئيس يؤسس لخطة عمل سياسية قادمة
  5. اندلاع مواجهات وسط مدينة الخليل
  6. اللجنة الدولية للصليب الأحمر ترحب بحظر الأسلحة النووية
  7. التربية تعلن عن منح دراسية في المكسيك
  8. الشاعر يبحث تأمين احتياجات قطاع الطفولة
  9. العثور على جثة مواطن داخل بركة محجر مهجور في بلدة بيت أمر شمال الخليل
  10. مباحث التموين تغلق 4 مخابز في خان يونس
  11. "الضمير" تطالب بالتحقيق في ظروف وفاة موقوف جنائي بغزة
  12. حمدونة: 44% من الأسرى المعتقلين خلال الـ3 أشهر الأخيرة من القدس
  13. اندلاع مواجهات مع الاحتلال في أبو ديس وإصابات بين صفوف طلبة المدارس
  14. أبو مرزوق: طلبنا من موسكو المساعدة في كسر الحصار والوساطة مع فتح
  15. العملات مقابل الشيكل- دولار: 3.50- يورو: 4.20- دينار أردني: 4.95
  16. قوات الاحتلال تعتقل 9 مواطنين في الضفة الغربية
  17. الطقس: غائم جزئيا الى صاف
  18. الشرطة تقبض على شخص صادر بحقه 35 مذكرة قضائية
  19. الرئيس يجتمع مع العاهل الأردني بنيويورك
  20. السيسي ونتنياهو يبحثان إحياء عملية السلام في اجتماع بنيويورك

تدهور حالة مضربين بالرملة ورفض نقلهم للمستشفى

نشر بتاريخ: 07/05/2017 ( آخر تحديث: 08/05/2017 الساعة: 08:53 )
رام الله– معا- تدهور الوضع الصحي، اليوم الأحد، للأسرى المضربين عن الطعام في عزل سجن "نيتسان الرملة"، ورفضت إدارة سجون الاحتلال نقلهم إلى المستشفيات.
وقالت اللجنة الإعلامية لإضراب الحرية والكرامة في بيان لها، إن الوضع الصحي للأسرى المضربين عن الطعام آخذ في التدهور، وهناك حالات بحاجة ماسة لنقلها إلى المستشفيات، إلا أن إدارة سجون الاحتلال تتجاهل ذلك حتى اللحظة.

وجاء ذلك بعد أن تمكن محامي نادي الأسير لأول مرة من زيارة أسيرين في عزل سجن "نيتسان الرملة" وهما: عمار مرضي وراتب حريبات، ونقل عنهما أن "إدارة السجون تحتجزهم في قسم مهجور والغرف عبارة عن زنازين لا تتوفر فيها أدنى شروط الحياة الآدمية، وتنعدم فيها النظافة".
وقال الأسيرين مرضي وحريبات للمحامي، إن إدارة السجن سمحت لهم بالخروج للفورة ثلاث مرات فقط منذ بداية الإضراب.
وتابع الأسيران: "أن عدد الأسرى المحتجزين في القسم 73 أسيراً، جرى نقلهم من عدة سجون منها: (هداريم، وجلبوع، وريمون، وعوفر، والرملة، وعسقلان).
وأكدا أنه منذ لحظة وصولهم، أقدمت إدارة السجن على تجريدهم من كافة مقتنياتهم، والإبقاء فقط على لباس مصلحة السجون "الشاباص"، وشرعت بإجراء اقتحامات وتفتيشات مكثفة بشكل يومي، في محاولة لإرهاقهم واستفزازهم".

وأشار الأسيران إلى أن إدارة السجن تُمارس ضغوطات هائلة من أجل ثنيهم عن مواصلة إضرابهم، فيما يصر الأسرى على الاستمرار في معركتهم حتى تحقيق مطالبهم العادلة والمشروعة، مشددين على أنه لم يكن هناك أي نوع من الحوار مع إدارة السجون حتى اليوم".

ووجه الأسيران مرضي وحريبات تحية إلى كل أبناء الشعب الفلسطيني وأحرار العالم، مطالبين إياهم بالاستمرار بدعهم في معركة الكرامة حتى النصر.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017