الأخــبــــــار
  1. قلنديا بطلا لدوري كرة السلة الفلسطيني وأرثوذكسي بيت لحم وصيفا
  2. ‏حسين الشيخ: الرئيس بصحة جيده وهو يجري فحوص روتينية ولا صحة لما يشاع
  3. إصابة شاب برصاص الاحتلال في مواجهات شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة
  4. "التعاون الإسلامي" تدعو المجتمع الدولي للاستجابة لخطة الرئيس
  5. مصرع شاب بحادث سير على مفترق التحلية في خانيونس
  6. 3 اصابات بانفجار في محل اسطوانات أكسجين بخانيونس
  7. دوي انفجارات بغزة ناجمة عن غارات وهمية
  8. يعلون: يتعين على نتنياهو أن يتحمل المسؤولية ويستقيل
  9. بلدية الاحتلال في القدس تصادق على بناء 3000 وحدة استيطانية
  10. نادي الاسير: استشهاد ياسين السراديح بعد تعرضه للضرب خلال اعتقاله فجرا
  11. نادي الاسير: استشهاد ياسين السراديح 33عام بعد تعرضه للضرب خلال اعتقاله
  12. اسرائيل تصدر تصاريح لـ 1200 مواطن من غزة
  13. اصابة 6 جنود اسرائيليين بجروح في انقلاب جيب عسكري على حدود غزة
  14. قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطنا في الضفة الغربية
  15. الخارجية الأمريكية توافق على بيع أسلحة للسويد والكويت بـ 3 مليار دولار
  16. ترامب يقترح تسليح المعلمين في المدارس
  17. هجوم على السفارة الأمريكية في الجبل الأسود
  18. الطقس: زخات متفرقة من الامطار على مختلف المناطق
  19. محكمة اغتيال الحريري قد تسقط التهم عن مشتبهين بهما
  20. العاهل الأردني يبحث مع سيناتور أمريكي الوضع في الشرق الأوسط

المتخصصة العيسة لـ عاشق من فلسطين: الجيل الشاب لديه مخزون من الطاقات

نشر بتاريخ: 13/05/2017 ( آخر تحديث: 13/05/2017 الساعة: 14:36 )
بيت لحم- معا- قالت الدكتورة فردوس عبد ربه العيسة المتخصصة في "الصحة النفسية" لبرنامج "عاشق من فلسطين"، إن الشعب الفلسطيني بأسره متضرر نفسياً من الاحتلال، وتتفاقم المعاناة في ظل ضغوط وقمع يطال المواطنين الفلسطينين كأفراد وجماعة.

وأضافت د. العيسة لكن المعاناة تأخذ أبعاداً أكثر خطورة لدى المراهقين، بخاصة الذين تعرضوا للاعتقال، الأمر الذي سلطت عليه الضوْء واخضعته للتحليل في رسالتها الأكاديمية التي نالت عليها درجة الدكتوراة بمرتبة الشرف.

ورفضت د.العيسة التوصيف الجاهز الذي يتردد على ألسنة كثير من الأكاديميين والباحثين بأن الجيل الشاب من طلبة الجامعات يختلف من حيث الجدية والثقافة والروح الجماعية عن جيل السبعينيات والثمانينيات، مؤكدة أن الظروف الموضوعية هي التي تغيرت وكان لها انعكاساتها وتجلياتها على الشباب، في ظل العلاقة الجدلية بين الذاتي والموضوعي.
واعتبرت أن هذا الجيل يحتاج إلى اهتمام وتعامل ضمن آليات تثقيفية وتحفيزية تطلق طاقاته، مستندة إلى تجربتها المباشرة مع طلبتها في جامعة بيت لحم، الذين يتوقون لمن يدعمهم ويعرف كيفية استخدام المفاتيح الاجتماعية والثقافية والفكرية، للوصول إلى أعماقهم بغية تفعيل دورهم كأفراد منتجين في منظومة المهمات الجماعية.

وبخصوص سيكولوجية الإنسان المضرب عن الطعام ومن وحي مقال نشرته مؤخراً في وكالة معاً، أوضحت أن المضرب عن الطعام هو إنسان، وأن اللجوء للإضراب انتصار للحياة من خلال وسيلة الجوع، حيث يجوع المضرب اليوم من أجل أن يضمن لنفسه حياةً إنسانية أفضل في الغد، مشيرة إلى أن المضرب عن الطعام يتألم ويحزن، ويضعف ويقوى، وينتظر بفارغ الصبر أن تتحقق أهدافه، بعيداً عن التعامل مع المضرب وفق نعوت مطلقة، فالأصل أن نعامل شخصية الإنسان المضرب وفق قواعد انسانية بكل أبعادها، لكن المهم أن إنسانية الإنسان المضرب، وفي ظل هذه الإبعاد، تحسم الأمور لصالح كسب المعركة، بانتصار الإرادة على الألم، من خلال الصبر وقوة التحمل.

وتضمنت الحلقة عدداً من المحاور حول العلاقة بالمكان الدهيشة وبيت لحم، والزمان الطفولة والانتفاضة الأولى والثانية وصولاً للحالي المعاش.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017