الأخــبــــــار
  1. الضمير تدعو المجتمع الدولي للتحرك الفوري لوقف جرائم إسرائيل في القدس
  2. الاحتلال يبعد المعتصمين من باب المجلس
  3. هبوط اضطراري لطائرة عسكرية اسرائيلية شرق الخليل
  4. مصرع طفلة واصابة اثنين جراء سقوط جدار في رفح
  5. الاحتلال يعتقل والد الشهيد محمد أبو غنام
  6. الاحتلال يعتقل والد الشهيد محمد ابو غنام بعد اقتحام منزله بقرية الطور
  7. الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
  8. مدفعية الاحتلال تقصف مواقعا وسط قطاع غزة
  9. الازهر يدعو لاجتماع عاجل لعلماء المسلمين لنصرة الاقصى
  10. فتح تنفي مشاركتها في اجتماع "لجنة المصالحة المجتمعية"
  11. اصابة شاب دهسا بجيب عسكري اسرائيلي بحي الطور بالقدس واعتقاله
  12. تحطم طائرة اسرائيلية بدون طيار بمسافر بني نعيم شرق الخليل
  13. القدس: محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال 4 فتية بينهم فتاتان قاصرتان
  14. الاحتلال يهاجم المصلين بالقنابل الصوتية في ساحة باب الاسباط بالقدس
  15. نتنياهو يجمع الكابينت الان والجامعة العربية تؤجل اجتماعها للخميس
  16. وفاة اردني واصابة اسرائيلي باطلاق نار داخل السفارة الاسرائيلية
  17. ت اسرائيل: نتنياهو طلب تدخل امريكا لعقد قمة رباعية للحد من هبة الاقصى
  18. الاحتلال يعتقل مقدسيين بحجة حيازتهما العابا نارية
  19. الاحتلال يطلق النار على فلسطيني في الاغوار
  20. فصائل بغزة تعلن تفعيل لجنة المصالحة المجتمعية وفق اتفاق القاهرة 2011

المتخصصة العيسة لـ عاشق من فلسطين: الجيل الشاب لديه مخزون من الطاقات

نشر بتاريخ: 13/05/2017 ( آخر تحديث: 13/05/2017 الساعة: 14:36 )
بيت لحم- معا- قالت الدكتورة فردوس عبد ربه العيسة المتخصصة في "الصحة النفسية" لبرنامج "عاشق من فلسطين"، إن الشعب الفلسطيني بأسره متضرر نفسياً من الاحتلال، وتتفاقم المعاناة في ظل ضغوط وقمع يطال المواطنين الفلسطينين كأفراد وجماعة.

وأضافت د. العيسة لكن المعاناة تأخذ أبعاداً أكثر خطورة لدى المراهقين، بخاصة الذين تعرضوا للاعتقال، الأمر الذي سلطت عليه الضوْء واخضعته للتحليل في رسالتها الأكاديمية التي نالت عليها درجة الدكتوراة بمرتبة الشرف.

ورفضت د.العيسة التوصيف الجاهز الذي يتردد على ألسنة كثير من الأكاديميين والباحثين بأن الجيل الشاب من طلبة الجامعات يختلف من حيث الجدية والثقافة والروح الجماعية عن جيل السبعينيات والثمانينيات، مؤكدة أن الظروف الموضوعية هي التي تغيرت وكان لها انعكاساتها وتجلياتها على الشباب، في ظل العلاقة الجدلية بين الذاتي والموضوعي.
واعتبرت أن هذا الجيل يحتاج إلى اهتمام وتعامل ضمن آليات تثقيفية وتحفيزية تطلق طاقاته، مستندة إلى تجربتها المباشرة مع طلبتها في جامعة بيت لحم، الذين يتوقون لمن يدعمهم ويعرف كيفية استخدام المفاتيح الاجتماعية والثقافية والفكرية، للوصول إلى أعماقهم بغية تفعيل دورهم كأفراد منتجين في منظومة المهمات الجماعية.

وبخصوص سيكولوجية الإنسان المضرب عن الطعام ومن وحي مقال نشرته مؤخراً في وكالة معاً، أوضحت أن المضرب عن الطعام هو إنسان، وأن اللجوء للإضراب انتصار للحياة من خلال وسيلة الجوع، حيث يجوع المضرب اليوم من أجل أن يضمن لنفسه حياةً إنسانية أفضل في الغد، مشيرة إلى أن المضرب عن الطعام يتألم ويحزن، ويضعف ويقوى، وينتظر بفارغ الصبر أن تتحقق أهدافه، بعيداً عن التعامل مع المضرب وفق نعوت مطلقة، فالأصل أن نعامل شخصية الإنسان المضرب وفق قواعد انسانية بكل أبعادها، لكن المهم أن إنسانية الإنسان المضرب، وفي ظل هذه الإبعاد، تحسم الأمور لصالح كسب المعركة، بانتصار الإرادة على الألم، من خلال الصبر وقوة التحمل.

وتضمنت الحلقة عدداً من المحاور حول العلاقة بالمكان الدهيشة وبيت لحم، والزمان الطفولة والانتفاضة الأولى والثانية وصولاً للحالي المعاش.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017