عـــاجـــل
اصابات بقصف مدفعي ببيت لاهيا
الأخــبــــــار
  1. اصابات بقصف مدفعي ببيت لاهيا
  2. صحيفة روسية: روسيا تنقل صواريخ S-300 إلى سوريا قريبًا ومجانا
  3. اليات الاحتلال تخلع عشرات الأشجار في صورباهر لاقامة بنايات سكنية للجيش
  4. شهيد متاثر بحراحه في خانيونس وتوغل محدود ببيت لاهيا
  5. الاحتلال يغلق محيط جامعة القدس تزامنا مع رفع جدار الضم واندلاع مواجهات
  6. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب مراكب الصيادين في بحر غزة وشمالها
  7. استشهاد عبد الله الشمالي من غزة متأثرا بجراحه التي أصيب بها قبل ايام
  8. شرطة رام الله تلاحق المركبات التي تقوم بازعاج المواطنين بالتشحيط
  9. إصابة مستوطن جراء تعرض حافلة ببلدة حزما للرشق بالحجارة
  10. اشتعال حريق في أحراش موقع ملكة بفعل الطائرات الورقية الحارقة شرق غزة
  11. الاحتلال يعتقل الصحفية منال الجعبري قرب المسجد الابراهيمي
  12. ثلاث اصابات برصاص الاحتلال على الحدود الشرقية لقطاع غزة
  13. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال
  14. الوقائي يقبض على أشخاص سرقوا 10 آلاف دولار من مواطن بنابلس
  15. الاحتلال يعتقل شابا ويعتدي عليه على حاجز الكونتينر شمال شرق بيت لحم
  16. نصرالله: لدى حزب الله صواريخ قادرة على ضرب أي نقطة في إسرائيل
  17. إصابة مواطن برصاص الاحتلال في مخيم العودة شرق خان يونس
  18. حماس تنعى الشهيد فادي البطش الذي اغتيل في ماليزيا
  19. عائلة البطش تتهم "الموساد" باغتيال ابنها فادي بماليزيا

هذه اسباب تدني نسبة المشاركة بالانتخابات

نشر بتاريخ: 14/05/2017 ( آخر تحديث: 14/05/2017 الساعة: 18:14 )
بيت لحم - معا - تقرير وجدي الجعفري - شهدت الانتخابات المحلية بالضفة الغربية نسبة مشاركة "ضعيفة" بلغت 53.4% رغم ارتفاع اعداد المرشحين الى 4411 يتنافسون من خلال 536 قائمة انتخابية على 1561 مقعدا في 145 هيئة ومجلساً محلياً.

وشارك بالانتخابات 420,682 ناخبا وناخبة، ونسبتهم 53.4% من مجمل أصحاب حق الاقتراع، والبالغ عددهم 787,386 ناخبا وناخبة. وارجع مراقبون انخفاض نسبة المشاركة الى العديد من الاسباب ابرزها اليأس من التجارب السابقة، والانقسام الفلسطيني ومقاطعة ثلاثة من ابرز الفصائل الفلسطينية للانتخابات وهم حماس والجبهة الشعبية والجهاد الاسلامي.

ورأى استاذ علم الاجتماع الدكتور محمد فرحات ان تدني المشاركة يعود الى حالة اليأس التي تسيطر على المجتمع الفلسطيني من التجارب السابقة في الانتخابات، واستقالة الفرد من ممارسة دوره في الحياة العامة.

وأوضح ان الفلسطينيين يعانون من اليأس والاحباط من الحقل العام، لعدم تلبية المؤسسات العامة لرغبات المواطنين والمنتخبين، كما ان هناك خللا في تركيبة المنتخِب الفلسطيني الذي يرفض ان يقوم بدوره المجتمعي.

وقال ان معالجة الاحباط تحتاج الى الكثير من الجهد والعمل العميق في كافة اركان الحياة.

وأشار الى ان الانتخابات المحلية ليست مقياسا على مدى المشاركة في الانتخابات الرئاسية او التشريعية، فالانتخابات البلدية تسيطر عليها القبلية وتتصارع خلالها العائلات على عكس الانتخابات الرئاسية التي يكون فيها حماس اكبر للمشهد في ظل التصارع بين الفصائل والاحزاب.

بدوره، عزا المحلل السياسي د. احمد رفيق عوض انخفاض نسبة الاقبال على صناديق الاقتراع الى اربعة اسباب رئيسية، اولها عدم وجود تنافس حقيقي بين القوائم، والتنافس الموجود منخفض الوتيرة ولا يجذب الناس وهو قبلي بعيد عن السياسة والعقائدية والفكرية.

وقال ان الانقسام الفلسطيني اثر بشكل واضح على الانتخابات، وخفض من سقف التوقعات خاصة في ظل خيبة الامل واللامبالاة وعدم الرغبة في المشاركة في الحياة العامة من قبل المواطن الفلسطيني.

كما ان التوافق بين العديد من الكتل ادى الى خفض النسبة.

فيما رأى مراقبون ان انخفاض المشاركة يعود الى الظروف الصعبة التي تمر بها الاراضي الفلسطينية اضافة الى اضراب الاسرى الذي دخل يومه الـ 28 على التوالي.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018