الأخــبــــــار
  1. مصرع 3 اسرائيليين بينهم فلسطيني في حادث سير شمال الضفة
  2. قوات الاحتلال تعتقل 18 مواطنا في الضفة الغربية
  3. البيت الابيض يعلن ان ترامب سيلتقي نتنياهو على هامش منتدى دافوس
  4. هيئة الانتخابات في مصر تستبعد عنان من جداول الناخبين
  5. مسؤول في البيت الأبيض: الإدارة تقترب من كشف خطتها للسلام
  6. بوتين: روسيا تريد بناء محطة للطاقة النووية في الأرجنتين
  7. بينيت: أعتزم أن أكون رئيسا للوزراء بعد عهد نتنياهو
  8. نيويورك تايمز: وزير العدل الأمريكي يخضع للاستجواب ضمن تحقيق بشأن روسيا
  9. وزير الخارجية الفرنسي: نطالب بمنع السلاح الكيميائي في أنحاء العالم
  10. مسؤول أمريكي: قطيعة تامة بالعلاقات بين الولايات المتحدة والسلطة
  11. بنس: توقيت خطة ترامب للسلام يتوقف على الفلسطينيين
  12. مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال في بلدة عزون شرق قلقيلية
  13. رئيس سلطة المياه يصل قطاع غزة لتشغيل محطة آبار الاسترجاع شمال غزة
  14. الصحة تؤكد تخصيص مليون شيكل لتزويد مرافق قطاع غزة بالوقود
  15. الحكومة: الاحتلال حجز نصف مليون شيكل مستحقات وقد يحجز المزيد
  16. إطلاق النار على فلسطينيين قرب حاجز زعترا جنوب نابلس بدعوى محاولة الطعن
  17. هنية: شعبنا يعيش حالة من القلق بشأن المصالحة الداخلية
  18. بنس: الخارجية الأمريكية ستعلن تفاصيل نقل السفارة للقدس خلال اسابيع
  19. هنية: لا نقبل إلا أن تكون لنا دولة فلسطينية في حدود فلسطين.
  20. هنية: لا دولة فلسطينية على حساب أي دولة عربية لا في مصر ولا في الأردن

سفارتنا في موريتانيا تنظم وقفة تضامنية بذكرى النكبة

نشر بتاريخ: 17/05/2017 ( آخر تحديث: 18/05/2017 الساعة: 09:04 )
نواكشوط- معا- نظمت السفارة الفلسطينية بمقرها في نواكشوط وقفة تضامنية بمناسبة الذكرى ال 69 للنكبة التي حلت بالشعب العربي الفلسطيني سنة 1948، بحضور سفراء وقائمون باعمال دول عربية وممثلون لعدد من الاحزاب السياسية الوطنية.

وأشاد سفير دولة فلسطين في موريتانيا دياب نمر اللوح بمتانة العلاقات الموريتانية الفلسطينية قيادة وشعبا.

وأكد من جانب آخر على أن جميع محاولات طمس الرواية الفلسطينية التاريخية واغتصاب الذاكرة الفلسطينية وفرض الاستسلام النفسي على ابناء الشعب الفلسطيني للقبول بالأمر الواقع باءت بالفشل، مشيرا الى ان الذاكرة الفلسطينية لازالت حية عامرة بأحداث وفصول النكبة الكارثية التي حلت بالشعب الفلسطيني.

ونبه السفير الى أن إرادة الشعب الفلسطيني ستبقى صلبة لا تلين وستظل متمسكة بالحقوق الوطنية الثابتة وفي مقدمتها حق العودة باعتباره حقا تاريخيا وقانونيا فرديا وجماعيا مقدسا.

وطالب المجتمع الدولي ومؤسساته وفي مقدمتها مجلس الامن الدولي بضرورة العمل على إنهاء هذه المأساة ووضع حد نهائي للاحتلال.

وفي نفس السياق، أصدر الحزب الحاكم في موريتانيا بياناً تضامنياً مع شعبنا بمناسبة ذكرى 69 للنكبة جاء فيه:
" اليوم نستحضر التاريخ المجيد، كموريتانيين ارتبطوا بنضالات وتضحيات شعب فلسطين العظيم وأرضها المغتصبة، شعب ضرب أكبر مثل في فداء الأرض والعرض بأغلى ما يملك ، في ظاهرة فريدة تسمى المقاومة الفلسطينية.

إن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، إذ يستحضر ذلك الماضي الحافل بالتضحيات والمآسي في سبيل استعادة الحق في الذكرى ال69 للنكبة، ليعبر عن تضامنه الكامل ووقوفه الصادق إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق الممزق في الشتات والغربة والمحروم من أرضه وأرض آبائه منذ قرابة 7 عقود، في وقت يقف فيه العالم متفرجا لا يحرك ساكنا تجاه القرارات الدولية القاضية بحق الشعب الفلسطيني في العودة إلى أرضه المهجر منها قسرا، وكذلك حقه في تقرير مصيره بإقامته دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

وإذ نعبر في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية عن وقوفنا القوي إلى جانب القضية الفلسطينية وكل الشعوب المظلومة وكل القضايا العادلة، نؤكد على :

مطالبة المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته، وإجبار الإسرائيليين على تطبيق القرارات ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، وكذلك تأمين وحماية الشعب الفلسطيني الأعزل ، القابع تحت الاحتلال الإسرائيلي منذ أكثر من نصف قرن؛

حق الشعب الفلسطيني العظيم في الدفاع عن مقدساته وأرضه المحتلة، والعودة إلى دياره وفق ما تكفله له القوانين والمواثيق والأعراف الدولية؛

التنديد القوي بمواصلة الاحتلال الإسرائيلي سلب الشعب الفلسطيني الشجاع أرضه وسيادته واستقلاله في ظل غياب العدالة الدولية، وعدم محاسبة الإسرائيليين على ما يقترفون في حقه بكل وحشية واستهتار؛

مطالبة كل الأطراف العربية والإسلامية والدولية، بلعب دورها بجدية تناسب حجم القضية لإحقاق الحق وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف؛

تهنئتنا لكل الشعب الفلسطيني في داخل أرضه وفي الشتات على إحساسه المتزايد بأهمية التعاضد ونبذ الخلاف للوقوف بكل فصائله في وجه غطرسة الاحتلال؛

تهنئتنا الحارة لكل أفراد الشعب الفلسطيني في الداخل وفي الشتات على ما كان في الأسابيع الماضية من مصالحة وطنية، واستعادة للوحدة والنضال المشترك بين كل الفصائل الفلسطينية الأبية لطي صفحات مؤلمة من التشرذم والتفتت والانقسام، واستعادة الوحدة الوطنية كصمام أمان لتحرير فلسطين العزيزة".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017