عـــاجـــل
اصابة في عملية طعن على حاجز زعترا جنوب نابلس والجيش يطلق النار بالمكان
الأخــبــــــار
  1. اصابة في عملية طعن على حاجز زعترا جنوب نابلس والجيش يطلق النار بالمكان
  2. نتنياهو يطلب عشرات ملايين الشواقل لإقامة مستوطنة جديدة
  3. الشرطة: وفاة شاب من الخليل بعد وصوله بحالة حرجة لمشفى بيت جالا الحكومي
  4. فتح: عقد المجلس الوطني ضرورة وطنية ومصلحة استراتيجية
  5. 58 حالة إصابة بالملاريا بين حجاج بيت الله
  6. اصابة اسرائيلي بإطلاق نار في حيفا
  7. الجيش اللبناني يطلق عملية "فجر الجرود" ضد داعش
  8. الطقس: اجواء حارة نسبيا إلى حارة والعظمى المتوقعة في القدس 32 مئوية
  9. مستوطنو "كريات اربع" يرشقون منازل فلسطينية بالحجارة
  10. ترامب يقيل كبير مستشاريه ستيف بانون
  11. اندلاع حريق ضخم في مطار برشلونة الدولي
  12. مقتل شخصين وإصابة 6 بعملية طعن في فنلندا
  13. قتيل واحد على الأقل في عملية طعن بمدينة دوسلدروف الألمانية
  14. اصابة مواطن برصاص في الصدر خلال مواجهات مع الاحتلال شرق جباليا
  15. غينيا تؤكد دعمها لحقوق الشعب الفلسطيني وقضيته
  16. اصابة 5 مواطنين في حادث سير قرب بلدة حزما شرقي القدس
  17. "القدس الدولية": الاحتلال يهدم 105 منازل ومنشآت منذ بداية 2017
  18. الاحتلال يعتقل شابا أثناء تواجده في صندوق سيارة على حاجز الزعيم
  19. الاحتلال يفرج عن صحفية بشرط الابعاد عن القدس مدة 4 أسابيع

الأشقر: استشهاد أسرى مضربين بات أقرب من أي وقت مضى

نشر بتاريخ: 17/05/2017 ( آخر تحديث: 18/05/2017 الساعة: 09:06 )
رام الله- معا- أكد الباحث رياض الأشقر الناطق الإعلامي لمركز أسرى فلسطين للدراسات بأن امكانية استشهاد أحد الأسرى المضربين أو اكثر باتت متوقعا وقريبا اكثر من أي وقت مضى بعد 30 يوماً من اضراب مئات الأسرى عن الطعام.

وأوضح الأشقر في تصريح صحفي أن العشرات من الأسرى المضربين دخلوا في مرحلة الخطر الشديد، ورغم ذلك يرفض الاحتلال نقلهم الى مستشفيات خارجية للمتابعة الصحية، وقام بنقلهم الى مستشفيات ميدانية أقامها في 4 سجون يتركز فيها الأسرى المضربين، مشيرا أنها غير مجهزة او مؤهلة لاستقبال حالات صعبة او أعداد كبيرة ولا يتوفر فيها سوى مستلزمات الرعاية الأولية فقط، اضافة الى مساومة الأطباء للأسرى المضربين على تقديم الرعاية الطبية مقابل وقف إضرابهم.

وأضاف الاشقر" ان الاحتلال يحاول أن يرسل رسالة بعد شهر من الإضراب بأنه غير معني بمصير الأسرى، وانه لا يعبأ بتدهور أوضاعهم الصحية، وذلك للضغط عليهم وانهاكهم لوقف الاضراب المفتوح دون تلبية مطالبهم او على الاغلب القبول بأي عروض يقدمها الاحتلال لإنهاء الاضراب حتى لو لم تلبي الحد الادنى من حقوقهم".

وقال إن الأسرى المضربين عن الطعام يعاملون معاملة قاسية جداً رغم أوضاعهم الصحية الخطيرة لدفعهم الى وقف الاضراب، وأن هناك العشرات منهم يتعرضون لحالات اغماء متكررة وتقيؤ للدم، وعدم انتظام في دقات القلب، وأن جميعهم فقدوا جزءا كبيرا من أوزانهم، مبينا أن هذا قد يؤدى الى استشهاد اي منهم في أي لحظة نتيجة انهار اجسادهم دفعة واحدة.

وبين" ان مصلحة السجون لا زالت تواصل الارهاب والقمع بحق الأسرى المضربين وخاصة على صعيد عمليات النقل الفردية والجماعية داخل السجن الواحد او لسجون أخرى لإنهاكهم، بينما تواصل عزل الأسرى المضربين عن محيطهم الخارجي، بعدم السماح بزيارة المحامين والاهل، اضافة الى العزل الانفرادي لعدد منهم".

وحمَّل الاشقر مصلحة السجون وحكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن استشهاد اي من الأسرى المضربين وما ينتج عنها من تداعيات داخل السجون وخارجها، مطالباً كافة المؤسسات الدولية الوقوف امام مسؤولياتها والتزاماتها بموجب القانون الدولي الإنساني والتدخل العاجل لإنقاذ الأسرى قبل فوات الاوان.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017