الأخــبــــــار
  1. رئيس اسرائيل: كيف نباهي بالقدس والقدس الشرقية تعاني من الفقر والاهمال
  2. تلفزيون اسرائيل: نتانياهو رفض طلب ترامب تقديم "تسهيلات" شمال الضفة
  3. الاعلام العبري: نقل 150 أسيراً من بينهم مروان البرغوثي إلى المشفى
  4. الاردن تحذر من عواقب التجاهل الاسرائيلي لمقدسات المسلمين
  5. وزارة التنمية توقع مذكرة تفاهم مع جامعة فلسطين التقنية"خضوري"
  6. الحمد الله يطالب المجتمع الدولي الضغط على إسرائيل بقضية الأسرى
  7. قراقع: المستشفيات الميدانية استهتار بحياة الأسرى
  8. الاحتلال يعتدي على مجموعة من موظفي دائرة الأوقاف ويعتقل 3 حراس
  9. نقل 40 أسيرا مضربا من سجن "أوهليكدار" إلى المستشفيات
  10. خارجية قطر: ابومازن رأس الشرعية ونتعامل مع م.ت.ف كممثل شرعي ووحيد
  11. اعتقال فتى بحوزته عبوتين انبوبيتين وصل لمحكمة سالم الاحتلالية في نابلس
  12. حمدونة: الأسرى يهددون بحل التنظيم في حال استشهاد أحدهم
  13. عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى بذكرى احتلال القدس
  14. الحمد الله يبحث التعاون مع الشرطة الإيطالية
  15. متطرفون يهود يحرقون سيارتين ويخطون شعارات معادية في بلدة عارة
  16. نقل 20 أسيرا من سجن" هداريم" إلى مستشفى "مائير"
  17. قراقع: لا خيار أمام الاحتلال إلا التفاوض مع قادة الإضراب
  18. الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من الضفة
  19. ترامب يخفض ميزانية التمويل العالمي
  20. قوات الاحتلال تداهم بلعين وتصادر مقتنيات المواطنين

الأسرى المضربون في "عسقلان" يعانون ظروفا صحية صعبة

نشر بتاريخ: 18/05/2017 ( آخر تحديث: 18/05/2017 الساعة: 12:16 )
رام الله- معا- أفادت اللجنة الإعلامية المنبثقة عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني، أن محامي الهيئة كريم عجوة أكّد بأن الأوضاع الصحية للأسرى المضربين عن الطعام في تدهور مستمر وخطير.

وأوضح عجوة عقب زيارته للأسير عثمان زيادة، اليوم الخميس، في سجن "عسقلان"، أن الظروف الصحية للأسرى المضربين عن الطعام تزداد خطورة يوماً بعد يوم، فهم يعانون من تعب وإرهاق، وفقدوا أكثر من (20 كغم) من أوزانهم، وفي المقابل ما زالت إدارة السجن مستمرة بإجراءاتها القمعية لاسيما عمليات التفتيش اليومية ومصادرة مقتنياتهم الشخصية.

وكشف عجوة أن إدارة السّجون نقلت خلال الأيام الثلاثة الماضية أربعة أسرى مضربين بعد تفاقم وضعهم الصحي بشكل ملحوظ للمستشفى الميداني، الذي لا يرقى حسب وصف الأسير زيادة إلى أن يُسمى بالعيادة المتنقّلة، ويفتقد لكافة المقومات والأدوات الطبية، وفيه يساوم الأطباء الأسير على تقديم العلاج له مقابل إنهائه للإضراب، فيرفض الأسرى ذلك قطعياً؛ وبالتالي لا يتلقّى أي نوع من العلاج.

وأكد الأسير زيادة على أن الأسرى المرضى عثمان أبو خرج وياسر أبو تركي وابراهم أبو مصطفى مستمرون في إضرابهم المفتوح بالرغم من مرضهم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017