الأخــبــــــار
  1. رئيس اسرائيل: كيف نباهي بالقدس والقدس الشرقية تعاني من الفقر والاهمال
  2. تلفزيون اسرائيل: نتانياهو رفض طلب ترامب تقديم "تسهيلات" شمال الضفة
  3. الاعلام العبري: نقل 150 أسيراً من بينهم مروان البرغوثي إلى المشفى
  4. الاردن تحذر من عواقب التجاهل الاسرائيلي لمقدسات المسلمين
  5. وزارة التنمية توقع مذكرة تفاهم مع جامعة فلسطين التقنية"خضوري"
  6. الحمد الله يطالب المجتمع الدولي الضغط على إسرائيل بقضية الأسرى
  7. قراقع: المستشفيات الميدانية استهتار بحياة الأسرى
  8. الاحتلال يعتدي على مجموعة من موظفي دائرة الأوقاف ويعتقل 3 حراس
  9. نقل 40 أسيرا مضربا من سجن "أوهليكدار" إلى المستشفيات
  10. خارجية قطر: ابومازن رأس الشرعية ونتعامل مع م.ت.ف كممثل شرعي ووحيد
  11. اعتقال فتى بحوزته عبوتين انبوبيتين وصل لمحكمة سالم الاحتلالية في نابلس
  12. حمدونة: الأسرى يهددون بحل التنظيم في حال استشهاد أحدهم
  13. عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى بذكرى احتلال القدس
  14. الحمد الله يبحث التعاون مع الشرطة الإيطالية
  15. متطرفون يهود يحرقون سيارتين ويخطون شعارات معادية في بلدة عارة
  16. نقل 20 أسيرا من سجن" هداريم" إلى مستشفى "مائير"
  17. قراقع: لا خيار أمام الاحتلال إلا التفاوض مع قادة الإضراب
  18. الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من الضفة
  19. ترامب يخفض ميزانية التمويل العالمي
  20. قوات الاحتلال تداهم بلعين وتصادر مقتنيات المواطنين

ماذا يعني توقّف الأسرى عن تناول الماء؟

نشر بتاريخ: 18/05/2017 ( آخر تحديث: 18/05/2017 الساعة: 14:28 )
رام الله- معا- توقف الأسرى عن شرب الماء، معنى ذلك أن إدارة السجون ما زالت تتعنّت في تلبية مطالب الإضراب والتفاوض المجدي مع المضربين وقادة الإضراب، كما ويعني دخول الإضراب مرحلة خطيرة وحساسة؛ يوصل فيها أسرانا رسالة لإدارة مصلحة السجون مفادها أن الموت هو فقط من يوقف إضرابنا ويحول ما بيننا وبين تحقيق مطالبنا، فإما التفاوض على كامل حقوقنا، وإما أن تتحملوا كامل المسؤولية عن حياتنا.

وجاء في بيان صادر عن اللجنة الاعلامية لإضراب الأسرى أن إدارة مصلحة السجون سترفع درجة الاستنفار خشية من استشهاد أي من الأسرى وتحديداً المرضى والحالات الحرجة الذين حاولت إدارة مصلحة السجون كسر الإضراب من خلالهم بالضغط عليهم وابتزازهم والاعتداء عليهم وعدم تقديم العلاج لهم، كما وفشلت سياسة إقامة المشافي الميدانية التي لا علاقة لها لا بالمشافي ولا العيادات، وكان الهدف من إقامتها الضغط على المضربين وإشعارهم أن أي منهم لن ينقل إلى المشافي الخاصة مهما ساء وضعه، فمارست جرائمها بحق المرضى ولَم تتمكن من كسرهم.

لكن وقد توقفوا عن شرب الماء صارت إدارة السّجون في مأزق حقيقي ربما دفعها بعد أن استنفدت كل أوراق الضغط على الأسرى وتحديداً المرضى بتجميعهم في سجون قريبة من المشافي الخاصة، وهو ما سيشكل ضغطاً حقيقياً على إدارة مصلحة السجون نأمل أن يؤدي إلى دفعها للتفاوض وتلبية مطالب المضربين في أسرع وقت.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017