الأخــبــــــار
  1. العالول: الوفد الأمريكي يستمع لأكاذيب اسرائيل ثم يأتي وتتبخر وعوده
  2. الحمد الله يبحث سبل تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين
  3. قوات الاحتلال تعتقل 30 مواطنا
  4. الاحتلال يجرف أراضٍ لتوسعة مستوطنة "كرمائيل" جنوب الخليل
  5. وفاة فتاة 17 عاما من قلقيلية بظروف غامضة والنيابة والشرطة تحققان
  6. الأحد موعد سفر حجاج ذوي الشهداء
  7. اقتحام مدرسة دار الأيتام بالقدس القديمة واعتقال طالبين
  8. أكثر من 50 ألف طالب لاجئ يعودون لمقاعد الدراسة
  9. الخارجية تبحث بناء علاقة تكاملية بين المنظمات الدولية والمجتمع المدني
  10. بمناسبة العيد سيغلق متحف ياسر عرفات ابوابه من 1-4 أيلول
  11. الاحتلال يصادر مبلغ 41000 شيكل وسيارة من منزل بالخليل
  12. المفتي العام: صلاة عيد الأضحى الساعة 6:50 صباح يوم الجمعة 1 ايلول
  13. بلغاريا تحتضن أكبر معرض صور فلسطيني في القارة الأوروبية
  14. هيئة الاسرى تقدم طلبا عاجلا للافراج عن الاسير حسين عطاالله
  15. أم الفحم- مقتل شاب وإصابة شقيقيه باطلاق نار
  16. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين بينهم فتيان في بيت لحم
  17. الاحتلال يعتقل شابا من بيت عوا ويداهم بيت أمر
  18. المالكي يطلع الحزب الشيوعي العراقي على الأوضاع
  19. الطقس: جو حار وارتفاع على درجات الحرارة
  20. ترامب: لم نعد نستخدم القوة العسكرية لإعادة بناء الأمم

توما سليمان: أشارك في مؤتمر الأمم المتحدة لعرض معاناة شعبي من الاحتلال

نشر بتاريخ: 15/06/2017 ( آخر تحديث: 21/06/2017 الساعة: 16:01 )
القدس- معا- أكدت النائب عايدة توما سليمان، من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة في القائمة المشتركة بالكنيست الاسرائيلي، أن مشاركتها في المؤتمر الخاص الذي تعقده لجنة الشعب الفلسطيني في الأمم المتحدة في نهاية الشهر الجاري، هي لعرض جوانب من معاناة الشعب الفلسطيني جراء الاحتلال، وسياسات التمييز العنصري، والتنكيل بشعب بأسره، وأيضا لعرض الحضيض من دون قاع، الذي تواصل السياسة الإسرائيلي الهبوط فيه.

وقالت إن تحريض السفير الإسرائيلي داني دنون على مشاركتي، تثبت أن التحريض العنصري هو بطاقة دخول قوية للإعلام الإسرائيلي.

وكان السفير الإسرائيلي في الأمم المتحدة داني دنون، قد خرج اليوم بتصريحات تحريض ضد النائب عايدة توما سليمان، لمشاركتها في المؤتمر الذي سيعقد في نهاية الشهر الجاري، بمشاركة أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، ووزير الخارجية الإسرائيلي الأسبق شلومو بن عامي. وزعم دنون بعقليته التحريضية العنصرية أن "توما سليمان قد تجاوزت الخطوط الحمراء"، وقال إنه سيعمل على الغاء مشاركتها في المؤتمر.

وقالت توما سليمان، إن داني دنون، بعنصريته الحاقدة على الشعب الفلسطيني برمته، هو الاسم الأمثل ليمثل السياسة الإسرائيلية أمام العالم، إلا أن تعيينه في هذا المنصب، بمبادرة زعيمه وغريمه، بنيامين نتنياهو، كان بمثابة منفى سياسي عن الحلبة السياسية، كونه نافس نتنياهو على رئاسة الليكود. ولكن دنون الى جانب دوافعه العنصرية، فإنه يبحث عن أي مسرب للوصول الى وسائل الإعلام الإسرائيلية، ولا "افضل" من أن يكون هذا المسرب، التحريض على النائبة توما سليمان، وعلى نواب القائمة المشتركة.

وتابعت توما سليمان قائلة: إنني لا أطلب إذنا من أي جهة سلطوية إسرائيلية، وبضمنها المدعو دنون ومشغليه، كي أشارك في أي نشاط محلي أو عالمي. ومشاركتي في المؤتمر الأممي لمرور 50 عاما على عدوان حزيران واحتلال 1967، تهدف الى عرض جوانب من معاناة شعبي الفلسطيني تحت الاحتلال، وفي ظل كل السياسات العنصرية القائمة منذ قرابة 70 عاما ضد جماهيرنا العربية، فعقلية الاحتلال والعنصرية واحدة، وتستهدف شعبا بأسره، وفي كافة أماكن تواجده.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017