الأخــبــــــار
  1. ليبرمان: لا نعرف اذا كان الاسرائيليون في غزة أحياء ام أموات
  2. حماس: الاختبار الحقيقي لقرارات المركزي تطبيقها على الارض
  3. الطقس: ارتفاع طفيف اليوم ومنخفض جوي جديد غدا
  4. المركزي: تعليق الاعتراف بإسرائيل ووقف التنسيق الامني وإنفكاك إقتصادي
  5. الصحة: اصابتان في "حادث عرضي" وسط قطاع غزة
  6. عودة يدافع عن خطاب ابو مازن بمواجهة اليمين في الكنيست
  7. الاحتلال يعتقل مواطنا بزعم اطلاقه النار شرق قلقيلية
  8. قوات الاحتلال تغلق مداخل قرية حوسان غرب بيت لحم
  9. تظاهرات في الهند ضد زيارة نتنياهو
  10. مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال في بلدة برقين غرب جنين
  11. مهنا: الجانب الاسرائيلي ابلغنا بقرار فتح معبر كرم ابوسالم غدا
  12. الهلال:إصابة فتاة بجروح خطرة بجنين عقب تعرضها للطعن -لم تعرف الاسباب-
  13. الاتحاد الأوروبي: متمسكون بأوسلو
  14. الاحتلال يعتقل 3 شبان قرب "معالي ادوميم"بزعم حيازتهم سلاح كارلو وذخائر
  15. شباب يرشقون سيارات المستوطنين بالحجارة قرب عزون شرق قلقيلية
  16. الاحتلال يطلق النار على المتظاهرين قبالة موقع ناحل عوز العسكري شرق غزة
  17. استمرار التظاهرات ضد وجود نتنياهو في الهند
  18. قوات القمع تقتحم قسم 10 في سجن "ايشل" وتنفذ عمليات تفتيش
  19. مصرع مواطنين واصابة 4 في حادثنين منفصلين بغزة
  20. إصابة متوسطة لعامل سقط من ارتفاع 5 أمتار في مستوطنة معاليه ادوميم

سفارة فلسطين باليونان تقيم حفلا ثقافيا

نشر بتاريخ: 08/07/2017 ( آخر تحديث: 12/07/2017 الساعة: 08:38 )
اثينا - معا - أقامت سفارة دولة فلسطين لدى اليونان مساء امس على مسرح فيرونا المفتوح حفلا ثقافيا موسيقيا بمشاركة أوركسترا بنات القدس التابعة لمعهد إدوارد سعيد للموسيقى بقيادة الموسيقار سهيل خوري.

سفير دولة فلسطين مروان طوباسي رحب بالحضور الكبير، معتبرا هذه المشاركة الحاشدة تعبيرا عن التضامن الشعبي اليوناني الثابت مع كفاح شعبنا من أجل الحرية والاستقلال بعد 69 عاما من جريمة النكبه و50 عاما من الاحتلال المستمر الذي بات متحولا إلى مشروع استيطاني كولنيالي.

وقال طوباسي قي كلمته ، أن الشعب الفلسطيني رغم المعانة و سياسات القهر و الاضطهاد ما زال متمسكا بمشروعه الوطني الثابت من أجل الوصول إلى الحرية و السلام العادل القائم على حل الدولتين و تنفيذ القرارات الدولية ذات الصلة و منها القرار 194 بشأن العودة و اللاجئين ، مضيفا أن تحقيق ذلك فقط هو الطريق الوحيد للأمن و الاستقرار و الازدهار في منطقة شرق المتوسط .

و استعرض السفير طوباسي محطات مشرقة من تاريخ و حاضر التضامن اليوناني مع فلسطين مستذكرا استقبال الشهيد الزعيم ياسر عرفات باليونان عام 1982 بعد الخروج القصري لقوات الثورة من بيروت و زيارة الرئيس محمود عباس إلى اليونان أواخر عام 2015 و قرار البرلمان اليوناني بإجماع أعضائه لدعوة الحكومة للاعتراف بدولة فلسطين و عاصمتها القدس الشرقية.

وأضاف "اننا نأمل من الحكومة اليونانية تنفيذ تلك التوصية بالاعتراف بأقرب و قت تعبيرا عن التزامها بحل الدولتين و مناهضة الاستيطان ".

و أشاد طوباسي بمواقف الكنيسة الأرثوذكسية باليونان الثابتة تجاه حقوق شعبنا و قضيتنا العادلة و التي كان آخرها اعتبار رئيس اساقفة اليونان استمرار احتجاز الاحتلال الإسرائيلي لسبعة آلاف أسير فلسطيني في سجونها وصمة عار في جبين الإنسانية.

كذلك أشاد طوباسي بمواقف الأحزاب اليونانية و البلديات و النقابات التي خرجت بمظاهرات التأييد لشعبنا الفلسطيني و أصدرت البيانات المنددة باستمرار الاحتلال و سياساته العنصرية ، معتبرا تلك المواقف انها التعبير الحقيقي عن اليونان الذي نعرفه و الذي نريده و عن الصداقة التاريخية التي نعتز بها بين الشعبين و الدولتين فلسطين و اليونان .

و قال السفير اننا في هذه الأمسية التي نغني و ننشد فيها للحرية و الأرض و السلام ننقل من خلالها أيضا رسالة محبة للشعب اليوناني ، و نعبر عن التضامن ما بين الشعبين لأن على هذه الأرض ما يستحق الحياة كما قال شاعرنا درويش.

و اختتم الحفل بقيام السفير طوباسي نيابة عن الرئيس محمود عباس بتقليد صوفيا تزيتزيكو رئيسة اليونسيف UNICEF باليونان وسام الاستحقاق و التمييز لدورها الإنساني الكبير و مشاركتها في تعزيز العلاقات اليونانية الفلسطينية ، كما كرم السفير طوباسي بميدالية السفارة سهيل خوري و الموسيقيين اليونان و شكر كل من ساهم في إنجاح هذا الحدث الكبير .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017